البحث عن مواضيع

كيفية السيطرة على الزوجة ؟ هذا السؤال يتم طرحه من قبل العديد من الرجال، الذين يعانون من مشاكل في التعامل مع زوجاتهم، حيث يشكو بعض الرجال  أن زوجته متسلطة وتعشق السيطرة في حياتها، بحيث أنها تحاول دائما فرض أراءها وقيادة زمام الأمور في شتى مجالات الحياة بالإضافة إلى كونها تحب السيطرة وهذا ما يجعل الحياة الزوجية في دمار مستمر وتخلو من السعادة، إلا أن العديد من الرجال يسعون للتخلص من هذه المشكلة وجعل زمام الأمور بين يديه، وسنعرض في هذا المقال بعض الطرق في كيفية السيطرة على الزوجة، والتخلص من الخلافات الزوجية. كيفية السيطرة على الزوجة حاول فهم سبب تسلط الزوجة الكثير من الرجال يغيب عن باله أن يسأل نفسه عن سبب تسلط زوجته. إن ما يدعو السيدة للتسلط هو الضعف والخوف الكامن بداخلها من الحياة بشكل عام، والذي ما يجعلها دائما تهدد بالطلاق وتهدد بالانسحاب وذلك تنفيذا لرغباتها وما تريده. قد تلجأ لهذا الأسلوب المرأة ضعيفة الثقة، حيث تجد ذلك هو الحل المثيل لكي تغطي على خوفها وضعفها أمام زوجها. إن التأمل في سلوك الزوجة قد يساعد الرجل في فهم الدافع الذي يجعلها تتصرف بشكل غير إرادي بهذه الطريقة. حاول تجاهلها حيث أن الزوجة عندما تكون في قمة غضبها فإنها ستتحدث بكلام فارغ لا داعي له، ورد الزوج عليها في هذه الحالة قد يزيد الأمر تعقيدا. الحل الأمثل في هذه الحالة هو التجاهل وعدم الرد وهذا ما سيجعلها تهدأ، وتعيد حساباتها وتفكيرها بما فعلته. قم بالتحدث معها قم بالتحدث معها في أمور الحياة بشكل عام، بحيث تقوم بإلهائها عن التفكير في المواضيع السلبية. حاول الابتعاد عن التحدث معها في سلوكياتها غير المحببة لك وللآخرين. حاول إشغال وقتها وتفكيرها بأمور أخرى ولا تتردد في الخروج معها في نزهة أو تناول العشاء سويا خارج المنزل. قد تضطر إلى تعنيفها أحيانا يكون التعنيف بهدف منع الزوجة في التمادي إذا وجدت لسلوكها أثر سلبي على حياتكما الزوجية. حيث أن التعنيف هو ما يجعها تغير تفكيرها أو تصمت أحيانا. إلا أن التعنيف يجب ألا يكون مبرحا أو مؤذي للزوجة، بل يجب أن يكون بهدف توعيتها لا أكثر من ذلك. وجود الأطفال في حياة الزوجين حيث يعتبر الأطفال هم الوسيلة لتكوين العلاقة القوية بين الزوجين. الأطفال هم من يضمنون استمرار الحياة الزوجية وهو ما يجعل الزوجة تعيد التفكير فيما تنوى القيام به. حيث أن استخدام الأطفال في ردعها عن تغطرسها وتسلطها الدائمين من الحلول المناسبة. المراجع: 1 2

كيفية السيطرة على الزوجة

كيفية السيطرة على الزوجة
بواسطة: - آخر تحديث: 20 فبراير، 2017

كيفية السيطرة على الزوجة ؟ هذا السؤال يتم طرحه من قبل العديد من الرجال، الذين يعانون من مشاكل في التعامل مع زوجاتهم، حيث يشكو بعض الرجال  أن زوجته متسلطة وتعشق السيطرة في حياتها، بحيث أنها تحاول دائما فرض أراءها وقيادة زمام الأمور في شتى مجالات الحياة بالإضافة إلى كونها تحب السيطرة وهذا ما يجعل الحياة الزوجية في دمار مستمر وتخلو من السعادة، إلا أن العديد من الرجال يسعون للتخلص من هذه المشكلة وجعل زمام الأمور بين يديه، وسنعرض في هذا المقال بعض الطرق في كيفية السيطرة على الزوجة، والتخلص من الخلافات الزوجية.

كيفية السيطرة على الزوجة

حاول فهم سبب تسلط الزوجة

  • الكثير من الرجال يغيب عن باله أن يسأل نفسه عن سبب تسلط زوجته.
  • إن ما يدعو السيدة للتسلط هو الضعف والخوف الكامن بداخلها من الحياة بشكل عام، والذي ما يجعلها دائما تهدد بالطلاق وتهدد بالانسحاب وذلك تنفيذا لرغباتها وما تريده.
  • قد تلجأ لهذا الأسلوب المرأة ضعيفة الثقة، حيث تجد ذلك هو الحل المثيل لكي تغطي على خوفها وضعفها أمام زوجها.
  • إن التأمل في سلوك الزوجة قد يساعد الرجل في فهم الدافع الذي يجعلها تتصرف بشكل غير إرادي بهذه الطريقة.

حاول تجاهلها

  • حيث أن الزوجة عندما تكون في قمة غضبها فإنها ستتحدث بكلام فارغ لا داعي له، ورد الزوج عليها في هذه الحالة قد يزيد الأمر تعقيدا.
  • الحل الأمثل في هذه الحالة هو التجاهل وعدم الرد وهذا ما سيجعلها تهدأ، وتعيد حساباتها وتفكيرها بما فعلته.

قم بالتحدث معها

  • قم بالتحدث معها في أمور الحياة بشكل عام، بحيث تقوم بإلهائها عن التفكير في المواضيع السلبية.
  • حاول الابتعاد عن التحدث معها في سلوكياتها غير المحببة لك وللآخرين.
  • حاول إشغال وقتها وتفكيرها بأمور أخرى ولا تتردد في الخروج معها في نزهة أو تناول العشاء سويا خارج المنزل.

قد تضطر إلى تعنيفها أحيانا

  • يكون التعنيف بهدف منع الزوجة في التمادي إذا وجدت لسلوكها أثر سلبي على حياتكما الزوجية.
  • حيث أن التعنيف هو ما يجعها تغير تفكيرها أو تصمت أحيانا.
  • إلا أن التعنيف يجب ألا يكون مبرحا أو مؤذي للزوجة، بل يجب أن يكون بهدف توعيتها لا أكثر من ذلك.

وجود الأطفال في حياة الزوجين

  • حيث يعتبر الأطفال هم الوسيلة لتكوين العلاقة القوية بين الزوجين.
  • الأطفال هم من يضمنون استمرار الحياة الزوجية وهو ما يجعل الزوجة تعيد التفكير فيما تنوى القيام به.
  • حيث أن استخدام الأطفال في ردعها عن تغطرسها وتسلطها الدائمين من الحلول المناسبة.

المراجع: 1 2