جبل افرست يعدُّ جبل افرست mount everest أعلى جبلٍ على سطح الأرض، وهو أحد جبال سلاسل الهيملايا، ويقعُ على حدودِ الصين ونيبال وشمالي الهند، ويعود السبب وراء تسميته بهذا الاسم نسبةً إلى البريطاني السير جورج افرست الذي قام باكتشاف قمة افرست في عام ١٨٦٥ والذي وصفها أنّها أعلى قمة في العالم، وبعد اكتشافه بدأ آلاف الأشخاص بالتوجّه إلى قمة افرست بهدفِ تسلقها إلّا أنَّ العديد من الأشخاص فشلوا في التسلق ولَقوا حتفهم أيضًا؛ نظرًا للظروف الجوية السيئة، وفي هذا المقال سيتم التحدث عن ارتفاع قمة افرست وعن أبرز المعلومات والحقائق العلمية عنها. ارتفاع قمة افرست في عام ١٩٦٥م تمَّ قياسُ ارتفاع قمة افرست على أيدي مجموعة من المساحين البريطانيين وعلى رأسِهم السير افرست، وقد تم تقريب ارتفاعها ب ٨٨٤٠م، إلا أنَّ هذه القراءة غيرُ دقيقة تمامًا؛ لأنَّ المساحين قاموا بقياس ارتفاع القمة من الجزء الموجود بالأراضي الصينية فقط؛ لأنَّ دولةَ نيبال منعت دخول البريطانيين إلى أرضها خشيت الاحتلال، وبعدَها تمًّ قياسُ ارتفاع قمة افرست بواسطة مساحين من الهند وقد تبين أنَّ ارتفاع قمة افرست هو ٨٨٤٤.٤٣ وهو الارتفاع المعترف به حالياً، أمَّا عن ارتفاعِ الثلج مع طبقة الصخور فهو ٨٨٤٨م، ويُستخدمُ هذا الارتفاع من أجلِ قياس التغيرات الحادثة بالجليد ومن قبل المتسلقين. معلومات عن قمة افرست يعدُّ جبل افرست من التضاريس الجيولوجيّة التي تم اكتشافها حديثًا، وقد تشكل الجبل من طبقاتٍ من الحجر الجيري بسببِ حركة الصفائح في باطن الأرض، وحسب علماء الجيولوجيا فإنَّ الجبل يرتفع عدّةَ سنتيمترات كل عام بسبب حركة الصفائح المستمرة، ومن أبرز المعلومات عن قمة افرست: أول من قام بتسلق قمة افرست هما هيلاري وتينزينغ. بعدَ الوصول إلى قمّة افرست بدأ العديد من الأشخاص بمحاولة التسلق، وقد بلغ عدد الذين تسلّقوا القمة ٤٠٠٠ شخص وما يقارب ٢٤٠ شخصًا منهم قد لقوا حتفَهم. وقد تمَّ تسمية المنطقة من جبل افرست التي يزيد ارتفاعها عن ٢٦٠٠٠ قدم بمنطقة الموت؛ بسببِ الانهيارات الثلجيّة والصخرية المستمرّة بالإضافةِ لانخفاض الحرارة الحادّ فيها وانخفاض نسبة الأكسجين. تعدُّ مشكلة القمامة المتكدِّسة على طول الجبل من أبرز المشاكل التي تعاني منها المنطقة؛ بسببِ ترك المتسلقين لقوارير الأكسجين الفارغة والفضلات ومعدات التسلق المكسورة والخيام الممزقة، وفي عام ٢٠١١ تم إزالة ٨ أطنان من النفايات من الجبل، ولا يزالُ يوجد هناك الأطنان من القمامة، ومن أجل حل هذه المشكلة ومنع تفاقمها يجب على كل متسلق إعادة جميع المواد والمعدات التي أخذها وإلّا فسيدفع مبلغًا كبيرًا من الضرائب. تعيش بعض أنواع الثدييات والطيور والنباتات على مسافاتٍ منخفضة من الجبل، ولا يتواجدُ في القمّة أي نوع منها.

كم يبلغ ارتفاع قمة افرست

كم يبلغ ارتفاع قمة افرست

بواسطة: - آخر تحديث: 8 يوليو، 2018

جبل افرست

يعدُّ جبل افرست mount everest أعلى جبلٍ على سطح الأرض، وهو أحد جبال سلاسل الهيملايا، ويقعُ على حدودِ الصين ونيبال وشمالي الهند، ويعود السبب وراء تسميته بهذا الاسم نسبةً إلى البريطاني السير جورج افرست الذي قام باكتشاف قمة افرست في عام ١٨٦٥ والذي وصفها أنّها أعلى قمة في العالم، وبعد اكتشافه بدأ آلاف الأشخاص بالتوجّه إلى قمة افرست بهدفِ تسلقها إلّا أنَّ العديد من الأشخاص فشلوا في التسلق ولَقوا حتفهم أيضًا؛ نظرًا للظروف الجوية السيئة، وفي هذا المقال سيتم التحدث عن ارتفاع قمة افرست وعن أبرز المعلومات والحقائق العلمية عنها.

ارتفاع قمة افرست

في عام ١٩٦٥م تمَّ قياسُ ارتفاع قمة افرست على أيدي مجموعة من المساحين البريطانيين وعلى رأسِهم السير افرست، وقد تم تقريب ارتفاعها ب ٨٨٤٠م، إلا أنَّ هذه القراءة غيرُ دقيقة تمامًا؛ لأنَّ المساحين قاموا بقياس ارتفاع القمة من الجزء الموجود بالأراضي الصينية فقط؛ لأنَّ دولةَ نيبال منعت دخول البريطانيين إلى أرضها خشيت الاحتلال، وبعدَها تمًّ قياسُ ارتفاع قمة افرست بواسطة مساحين من الهند وقد تبين أنَّ ارتفاع قمة افرست هو ٨٨٤٤.٤٣ وهو الارتفاع المعترف به حالياً، أمَّا عن ارتفاعِ الثلج مع طبقة الصخور فهو ٨٨٤٨م، ويُستخدمُ هذا الارتفاع من أجلِ قياس التغيرات الحادثة بالجليد ومن قبل المتسلقين.

معلومات عن قمة افرست

يعدُّ جبل افرست من التضاريس الجيولوجيّة التي تم اكتشافها حديثًا، وقد تشكل الجبل من طبقاتٍ من الحجر الجيري بسببِ حركة الصفائح في باطن الأرض، وحسب علماء الجيولوجيا فإنَّ الجبل يرتفع عدّةَ سنتيمترات كل عام بسبب حركة الصفائح المستمرة، ومن أبرز المعلومات عن قمة افرست:

  • أول من قام بتسلق قمة افرست هما هيلاري وتينزينغ.
  • بعدَ الوصول إلى قمّة افرست بدأ العديد من الأشخاص بمحاولة التسلق، وقد بلغ عدد الذين تسلّقوا القمة ٤٠٠٠ شخص وما يقارب ٢٤٠ شخصًا منهم قد لقوا حتفَهم.
  • وقد تمَّ تسمية المنطقة من جبل افرست التي يزيد ارتفاعها عن ٢٦٠٠٠ قدم بمنطقة الموت؛ بسببِ الانهيارات الثلجيّة والصخرية المستمرّة بالإضافةِ لانخفاض الحرارة الحادّ فيها وانخفاض نسبة الأكسجين.
  • تعدُّ مشكلة القمامة المتكدِّسة على طول الجبل من أبرز المشاكل التي تعاني منها المنطقة؛ بسببِ ترك المتسلقين لقوارير الأكسجين الفارغة والفضلات ومعدات التسلق المكسورة والخيام الممزقة، وفي عام ٢٠١١ تم إزالة ٨ أطنان من النفايات من الجبل، ولا يزالُ يوجد هناك الأطنان من القمامة، ومن أجل حل هذه المشكلة ومنع تفاقمها يجب على كل متسلق إعادة جميع المواد والمعدات التي أخذها وإلّا فسيدفع مبلغًا كبيرًا من الضرائب.
  • تعيش بعض أنواع الثدييات والطيور والنباتات على مسافاتٍ منخفضة من الجبل، ولا يتواجدُ في القمّة أي نوع منها.