الجمهورية التونسية عُرفِت دولة تونُس إبّان الحكم الروماني باسم مقاطعة أفريكا، وفي القرن السابع للميلاد قام المسلمون بفتحها وتأسيس مدينة القيروان التي تعدّ أول مدينة إسلامية في شمال أفريقيا، ولهذه الدول مكانة تاريخية مهمة منذ عهد الفينيقيين والرومان والونداليين والقرطاجيين والأمازيغ، وفي عام 1881م وقعت هذه الدولة تحت الاحتلال الفرنسي، وفي عام 1956م نالت استقلالها وسُميت بالمملكة التونسية، وتحولت فيما بعد إلى جمهورية وذلك في الخامس عشر من شهر حزيران لعام 1957م، وسيتم معرفة كم تبلغ مساحة تونس في هذا المقال. كم تبلغ مساحة تونس تصنّف هذه الدولة من الدول الكبرى في العالم، وذلك من حيث مساحة تونس وعدد سكانها، تقع هذه الدولة شمال قارة أفريقيا، وتتخذ من تونس عاصمةً لها، يحدها من الجهة الغربية الجزائر، ومن الجهة الجنوبية الشرقية ليبيا، ويحدها من الجهة الشمالية والشرقية البحر الأبيض المتوسط، وتبلغ مساحة تونس 163.610 كيلومتر مربع، بينما يبلغ عدد سكانها وفقًا للتعداد السكاني لعام 2014م ما يقارب 10.982.754 نسمة. التركيبة السكانية في تونس تتألّفُ الجمهورية التونسية من عددٍ كبير من السكان، والتركيبة السكانية فيها عبارة عن مزيج من الأندلسيين، والوندال، والرومان، والأوروبيين، والعرب، والأمازيغ، بالإضافة إلى عددٍ قليل من الأفارقة والأتراك والفنيقين، تعتبر تونس من أكثر الدول العربية التي لا تظهر فيها النزعات الطائفية والعرقية، والديانة الرسمية في البلاد هي الديانة الإسلامية، حيث يُشكّل المسلمون نسبة 98% من عدد السكان، وهناك أقلية في تونس تعتنق الديانة المسيحية، حيث يصل عددهم إلى 25.000 مواطن ينتشرون في جميع أرجاء تونس. يتكلم سكان الجمهورية التونسية اللغة العربية، واللهجة التونسية المستخدمة هي مزيج بين اللغة العربية وكلماتٍ من الإيطالية والتركية، كما يستخدمون العديد من مصطلحات اللغة الأمازيغية واللغة الفرنسية، إذًا اللغة السائدة هي اللغة العربية، لكن اللغة المستخدمة في الأعمال والإدارة هي اللغة الفرنسية. السياحة في تونس تعدُّ تونس من الدول التي تجذب أعدادًا كبيرة من السياح سنويًا؛ وذلك لوجود الوعي السياحي على المستوى الشعبي والمستوى الرسمي، يوجد في هذه البلاد شواطئ تقع على مياه البحر الأبيض المتوسط، ويبلغ طولها ما يقارب 1200 كيلو متر، وتتكون هذه الشواطئ من العديد من المرافق السياحية التي توفر الخدمات المتطورة لكل زائريها، باعتبارها من الوجهات السياحية البارزة والغنية بالتراث الثقافي والتاريخي، حيث تضم العديد من المتاحف والآثار التي تصوّر مختلف الحضارات العريقة التي شهدتها هذه البلاد. ومن الأمور الأخرى التي تشجّع السياحة في تونس التطور الكبير في مجال النقل والمواصلات سواءً عن طريق البحر أم البر أم الجوّ، ومن أشهر معالمها السياحية مدينة سيدي بو سعيد، ومتحف باردو، وقصر البارون، وتضمُّ أيضًا العديد من ملاعب الجولف والموانئ الترفيهية واليخوت، بالإضافةِ إلى المطاعم التي تقدّم أشهى المأكولات، وحدائق الحيوانات وحدائق الألعاب، ويمكن للسائح العلاج والاستجمام وقضاء وقتٍ ممتع عند زيارة المناطق التي يوجد فيها مياه الينابيع والعيون الطبيعية.

كم تبلغ مساحة تونس

كم تبلغ مساحة تونس

بواسطة: - آخر تحديث: 11 يونيو، 2018

الجمهورية التونسية

عُرفِت دولة تونُس إبّان الحكم الروماني باسم مقاطعة أفريكا، وفي القرن السابع للميلاد قام المسلمون بفتحها وتأسيس مدينة القيروان التي تعدّ أول مدينة إسلامية في شمال أفريقيا، ولهذه الدول مكانة تاريخية مهمة منذ عهد الفينيقيين والرومان والونداليين والقرطاجيين والأمازيغ، وفي عام 1881م وقعت هذه الدولة تحت الاحتلال الفرنسي، وفي عام 1956م نالت استقلالها وسُميت بالمملكة التونسية، وتحولت فيما بعد إلى جمهورية وذلك في الخامس عشر من شهر حزيران لعام 1957م، وسيتم معرفة كم تبلغ مساحة تونس في هذا المقال.

كم تبلغ مساحة تونس

تصنّف هذه الدولة من الدول الكبرى في العالم، وذلك من حيث مساحة تونس وعدد سكانها، تقع هذه الدولة شمال قارة أفريقيا، وتتخذ من تونس عاصمةً لها، يحدها من الجهة الغربية الجزائر، ومن الجهة الجنوبية الشرقية ليبيا، ويحدها من الجهة الشمالية والشرقية البحر الأبيض المتوسط، وتبلغ مساحة تونس 163.610 كيلومتر مربع، بينما يبلغ عدد سكانها وفقًا للتعداد السكاني لعام 2014م ما يقارب 10.982.754 نسمة.

التركيبة السكانية في تونس

تتألّفُ الجمهورية التونسية من عددٍ كبير من السكان، والتركيبة السكانية فيها عبارة عن مزيج من الأندلسيين، والوندال، والرومان، والأوروبيين، والعرب، والأمازيغ، بالإضافة إلى عددٍ قليل من الأفارقة والأتراك والفنيقين، تعتبر تونس من أكثر الدول العربية التي لا تظهر فيها النزعات الطائفية والعرقية، والديانة الرسمية في البلاد هي الديانة الإسلامية، حيث يُشكّل المسلمون نسبة 98% من عدد السكان، وهناك أقلية في تونس تعتنق الديانة المسيحية، حيث يصل عددهم إلى 25.000 مواطن ينتشرون في جميع أرجاء تونس.

يتكلم سكان الجمهورية التونسية اللغة العربية، واللهجة التونسية المستخدمة هي مزيج بين اللغة العربية وكلماتٍ من الإيطالية والتركية، كما يستخدمون العديد من مصطلحات اللغة الأمازيغية واللغة الفرنسية، إذًا اللغة السائدة هي اللغة العربية، لكن اللغة المستخدمة في الأعمال والإدارة هي اللغة الفرنسية.

السياحة في تونس

تعدُّ تونس من الدول التي تجذب أعدادًا كبيرة من السياح سنويًا؛ وذلك لوجود الوعي السياحي على المستوى الشعبي والمستوى الرسمي، يوجد في هذه البلاد شواطئ تقع على مياه البحر الأبيض المتوسط، ويبلغ طولها ما يقارب 1200 كيلو متر، وتتكون هذه الشواطئ من العديد من المرافق السياحية التي توفر الخدمات المتطورة لكل زائريها، باعتبارها من الوجهات السياحية البارزة والغنية بالتراث الثقافي والتاريخي، حيث تضم العديد من المتاحف والآثار التي تصوّر مختلف الحضارات العريقة التي شهدتها هذه البلاد.

ومن الأمور الأخرى التي تشجّع السياحة في تونس التطور الكبير في مجال النقل والمواصلات سواءً عن طريق البحر أم البر أم الجوّ، ومن أشهر معالمها السياحية مدينة سيدي بو سعيد، ومتحف باردو، وقصر البارون، وتضمُّ أيضًا العديد من ملاعب الجولف والموانئ الترفيهية واليخوت، بالإضافةِ إلى المطاعم التي تقدّم أشهى المأكولات، وحدائق الحيوانات وحدائق الألعاب، ويمكن للسائح العلاج والاستجمام وقضاء وقتٍ ممتع عند زيارة المناطق التي يوجد فيها مياه الينابيع والعيون الطبيعية.