البحث عن مواضيع

مسلسل حزاوينا خليجية هو مسلسل تاريخي درامي بحريني، حيث تكون مدة كل حلقة فيه ثلاثين دقيقة، وقد تم عرضه في بداية تاريخ الثالث من حزيران من عام 2016، وتدور أحداث هذا العمل في كل حلقةٍ من حلقاته حول التراث الخليجي بشكلٍ خاص، حيث يُعرض في كل حلقة عن تراث دولة خليجية من دول الخليج العربي، وتاريخ أهل هذه الدول من خلال عرض الأحداث بطريقةٍ دراميةٍ ممتعة، تتخللها بعض الكوميديا الجميلة التي زادت العمل متعة، وهذا المسلسل من إخراج جمعان الرويعي، وهو من تأليف الكاتبين شريدة المعوشرجي، وعيسى الجمر، بالإضافة إلى كتاب آخرين من مختلف دول الخليج العربي، أما طاقم العمل فيتألف من أبرار سبت، وخليل الرميثي، وابتسام عبد الله، وعلي الغرير، وشفيقة يوسف، وخالد الرويعي، وسيف الغانم، وسعاد علي وماجدة سلطان. قصة مسلسل حزاوينا خليجية تتنوع أحداث المسلسل باختلاف الحلقات، إذ أن المسلسل بأكمله يعرض قصص الديرة في بداياتها، ويركز على أهم المبادئ والقيم السائدة فيها منذ القدم والتي كان يتمسك بها الآباء والأجداد ويقومون بها. تُقدم الحلقات الأحداث بطريقةٍ دراميةٍ ساحرة، تغلب عليها الكوميديا، ويعالج العديد من القضايا التاريخية والعادات والقيم وينتقد بعضها، ويُتيح فرصة رائعة لأبناء الوطن العربي للاطلاع على طبيعة الحياة الخليجية قديماً والأحداث المتعلقة بالعادات والتقاليد. لا يوجد قصة معينة للمسلسل، إذ أنه يطرح قصةً مختلفةً في كل حلقةٍ من حلقاته، مع احتفاظه بالطباع العام المتعلق بالتراث، خصوصاً أن تصوير المسلسل قد تم في القرية التراثية، مما أعطاه قالباً تاريخياً ممتعاً. يُشارك في كل قصة من القصص المطروحة ممثلين مختلفين من جميع دول الخليج العربي، حيث يوجد ممثلين من البحرين وعُمان وقطر والإمارات، كما أن كُتاب هذا المسلسل هم نخبة من كتبا الخليج، مما منح المسلسل نكهة خاصة وجعله سابقة في تاريخ الدراما الخليجية. تتركز الحلقات على الروايات الخليجية التاريخية التي بدأت بالتلاشي والاندثار، وذلك في محاولةٍ لإحيائها وتعريف المجتمع الخليجي عليها. يتم التركيز في الحلقات على سرد القصص التراثية مع الالتزام الكامل بإظهار العادات الخليجية وما يتعلق فيها من لباس ولهجة وقيم وأخلاق، وذلك كي يكون المسلسل متكاملاً، مع الاحتفاظ بخصوصية كل دولة من دول الخليج وإظهار هذه الخصوصية في الحلقات. تم تقديم ثلاثين حلقة من المسلسل، وهي بالفعل ثلاثين حلقة من أجمل ما تم تقديمه عن التراث الخليجي وكل ما يتعلق بعاداته وقيمه وأخلاقه التاريخية. https://www.youtube.com/watch?v=l0Bqvdefeu4

قصة مسلسل حزاوينا خليجية

قصة مسلسل حزاوينا خليجية
بواسطة: - آخر تحديث: 8 يونيو، 2017

مسلسل حزاوينا خليجية هو مسلسل تاريخي درامي بحريني، حيث تكون مدة كل حلقة فيه ثلاثين دقيقة، وقد تم عرضه في بداية تاريخ الثالث من حزيران من عام 2016، وتدور أحداث هذا العمل في كل حلقةٍ من حلقاته حول التراث الخليجي بشكلٍ خاص، حيث يُعرض في كل حلقة عن تراث دولة خليجية من دول الخليج العربي، وتاريخ أهل هذه الدول من خلال عرض الأحداث بطريقةٍ دراميةٍ ممتعة، تتخللها بعض الكوميديا الجميلة التي زادت العمل متعة، وهذا المسلسل من إخراج جمعان الرويعي، وهو من تأليف الكاتبين شريدة المعوشرجي، وعيسى الجمر، بالإضافة إلى كتاب آخرين من مختلف دول الخليج العربي، أما طاقم العمل فيتألف من أبرار سبت، وخليل الرميثي، وابتسام عبد الله، وعلي الغرير، وشفيقة يوسف، وخالد الرويعي، وسيف الغانم، وسعاد علي وماجدة سلطان.

قصة مسلسل حزاوينا خليجية

  • تتنوع أحداث المسلسل باختلاف الحلقات، إذ أن المسلسل بأكمله يعرض قصص الديرة في بداياتها، ويركز على أهم المبادئ والقيم السائدة فيها منذ القدم والتي كان يتمسك بها الآباء والأجداد ويقومون بها.
  • تُقدم الحلقات الأحداث بطريقةٍ دراميةٍ ساحرة، تغلب عليها الكوميديا، ويعالج العديد من القضايا التاريخية والعادات والقيم وينتقد بعضها، ويُتيح فرصة رائعة لأبناء الوطن العربي للاطلاع على طبيعة الحياة الخليجية قديماً والأحداث المتعلقة بالعادات والتقاليد.
  • لا يوجد قصة معينة للمسلسل، إذ أنه يطرح قصةً مختلفةً في كل حلقةٍ من حلقاته، مع احتفاظه بالطباع العام المتعلق بالتراث، خصوصاً أن تصوير المسلسل قد تم في القرية التراثية، مما أعطاه قالباً تاريخياً ممتعاً.
  • يُشارك في كل قصة من القصص المطروحة ممثلين مختلفين من جميع دول الخليج العربي، حيث يوجد ممثلين من البحرين وعُمان وقطر والإمارات، كما أن كُتاب هذا المسلسل هم نخبة من كتبا الخليج، مما منح المسلسل نكهة خاصة وجعله سابقة في تاريخ الدراما الخليجية.
  • تتركز الحلقات على الروايات الخليجية التاريخية التي بدأت بالتلاشي والاندثار، وذلك في محاولةٍ لإحيائها وتعريف المجتمع الخليجي عليها.
  • يتم التركيز في الحلقات على سرد القصص التراثية مع الالتزام الكامل بإظهار العادات الخليجية وما يتعلق فيها من لباس ولهجة وقيم وأخلاق، وذلك كي يكون المسلسل متكاملاً، مع الاحتفاظ بخصوصية كل دولة من دول الخليج وإظهار هذه الخصوصية في الحلقات.
  • تم تقديم ثلاثين حلقة من المسلسل، وهي بالفعل ثلاثين حلقة من أجمل ما تم تقديمه عن التراث الخليجي وكل ما يتعلق بعاداته وقيمه وأخلاقه التاريخية.