البحث عن مواضيع

ينتج رحم المرأة في كل شهر بويضة واحدة، وإذا ما حدث الإخصاب لهذه البويضة فإن المرأة قد تصبح حاملاً، إلا أنه وفي الكثير من الحالات فإن هذا الحمل لا يتم بالصورة المطلوبة نتيجة وجود العديد من الأسباب والتي من أبرزها أن البويضات تكون ذات جودة منخفضة، لذلك فإن الطبيب ينصح المرأة باتباع الطرق المختلفة لتحسين جودة البويضات وبالتالي زيادة احتمالية حدوث الحمل واستمراره بأفضل صورة، ومن الطرق المستخدمة في تحسين جودة البويضات هي استخدام الفيتامينات حيث أنه يوجد العديد من الفيتامينات المفيدة في هذه الحالة والتي تعمل على تحسين وتقوية البويضات، وسنتحدث في هذا المقال حول فيتامينات لتحسين جودة البويضات خلال هذا المقال. فيتامينات لتحسين جودة البويضات فيتامين E  يساهم فيتامين E في تحسن جودة البويضات، حيث أنه يعمل على تنظيم إفراز الهرمونات في جسم المرأة لتبقى ضمن معدلها الطبيعي. يساهم تناول فيتامين E في زيادة احتمالية حدوث الحمل بما نسبته حوالي 20%. أما الجرعة اليومية من فيتامين E فهي 400 IU، وينصح أن يكون من الصنف (D-Alpha)، حيث أن هذا الصنف يمتاز بقدرته العالية على الامتصاص. يوجد العديد من المصادر الطبيعية لفيتامين E والتي من أبرزها: الخضروات التي تمتلك أوراقاً خضراء، واللوز، ونخالة الحنطة، إضافة إلى البطاطا الحلوة. الفوليك أسيد (Folic Acid) يعتبر الفوليك أسيد من أبرز الفيتامينات التي تساهم في زيادة الخصوبة. إن الفوليك أسيد يعمل على تقوية البويضات وتحسين جودتها، وهذا بدوره يساهم في زيادة احتمالية حدوث الحمل. أما عن جرعة الفوليك أسيد فإنها تكون بما بمقداره 400 mcg للحبة لواحدة مع الحديد وذلك بمقدار 18 mg. فيتامين A يعتبر فيتامين A من أبرز الفيتامينات التي تساهم في علاج جفاف المهبل، حيث أنها تعمل على زيادة الإفرازات المهبلية، وهذا ما يجعلها تساهم في تحسين الخصوبة وزيادة احتمالية حدوث الحمل. يعتبر فيتامين A من نوع البيتا-كاروتين "النوع النباتي" هو المفيد في هذه الحالة، حيث أن النوع الحيواني له مضار. أما الجرعة اليومية من هذا الفيتامين فهي 10,000 IU بيتا كاروتين. يمكن الحصول على هذا الفيتامين من مصادره الطبيعية في النباتات والتي من أبرزها البطاطا الحلوة، والسبانخ، والجزر، إضافة إلى زيوت السمك ومنتجات الألبان المختلفة. فيتامين C يلعب فيتامين C دوراً مهماً في تحفيز عملية الإباضة وتحسينها في جسم المرأة. فيما يخص الجرعة اليومية: فإنها للنسـاء تبلغ حوالي 1000 ميليغرام. يوجد العديد من المصادر الطبيعية لهذا الفيتامين والتي من أبرزها البرتقال والكيوي والجوافة والشمام. المراجع:  1

فيتامينات لتحسين جودة البويضات

فيتامينات لتحسين جودة البويضات
بواسطة: - آخر تحديث: 6 سبتمبر، 2017

ينتج رحم المرأة في كل شهر بويضة واحدة، وإذا ما حدث الإخصاب لهذه البويضة فإن المرأة قد تصبح حاملاً، إلا أنه وفي الكثير من الحالات فإن هذا الحمل لا يتم بالصورة المطلوبة نتيجة وجود العديد من الأسباب والتي من أبرزها أن البويضات تكون ذات جودة منخفضة، لذلك فإن الطبيب ينصح المرأة باتباع الطرق المختلفة لتحسين جودة البويضات وبالتالي زيادة احتمالية حدوث الحمل واستمراره بأفضل صورة، ومن الطرق المستخدمة في تحسين جودة البويضات هي استخدام الفيتامينات حيث أنه يوجد العديد من الفيتامينات المفيدة في هذه الحالة والتي تعمل على تحسين وتقوية البويضات، وسنتحدث في هذا المقال حول فيتامينات لتحسين جودة البويضات خلال هذا المقال.

فيتامينات لتحسين جودة البويضات

فيتامين

  • يساهم فيتامين E في تحسن جودة البويضات، حيث أنه يعمل على تنظيم إفراز الهرمونات في جسم المرأة لتبقى ضمن معدلها الطبيعي.
  • يساهم تناول فيتامين E في زيادة احتمالية حدوث الحمل بما نسبته حوالي 20%.
  • أما الجرعة اليومية من فيتامين E فهي 400 IU، وينصح أن يكون من الصنف (D-Alpha)، حيث أن هذا الصنف يمتاز بقدرته العالية على الامتصاص.
  • يوجد العديد من المصادر الطبيعية لفيتامين E والتي من أبرزها: الخضروات التي تمتلك أوراقاً خضراء، واللوز، ونخالة الحنطة، إضافة إلى البطاطا الحلوة.

الفوليك أسيد (Folic Acid)

  • يعتبر الفوليك أسيد من أبرز الفيتامينات التي تساهم في زيادة الخصوبة.
  • إن الفوليك أسيد يعمل على تقوية البويضات وتحسين جودتها، وهذا بدوره يساهم في زيادة احتمالية حدوث الحمل.
  • أما عن جرعة الفوليك أسيد فإنها تكون بما بمقداره 400 mcg للحبة لواحدة مع الحديد وذلك بمقدار 18 mg.

فيتامين A

  • يعتبر فيتامين A من أبرز الفيتامينات التي تساهم في علاج جفاف المهبل، حيث أنها تعمل على زيادة الإفرازات المهبلية، وهذا ما يجعلها تساهم في تحسين الخصوبة وزيادة احتمالية حدوث الحمل.
  • يعتبر فيتامين A من نوع البيتا-كاروتين “النوع النباتي” هو المفيد في هذه الحالة، حيث أن النوع الحيواني له مضار.
  • أما الجرعة اليومية من هذا الفيتامين فهي 10,000 IU بيتا كاروتين.
  • يمكن الحصول على هذا الفيتامين من مصادره الطبيعية في النباتات والتي من أبرزها البطاطا الحلوة، والسبانخ، والجزر، إضافة إلى زيوت السمك ومنتجات الألبان المختلفة.

فيتامين C

  • يلعب فيتامين C دوراً مهماً في تحفيز عملية الإباضة وتحسينها في جسم المرأة.
  • فيما يخص الجرعة اليومية: فإنها للنسـاء تبلغ حوالي 1000 ميليغرام.
  • يوجد العديد من المصادر الطبيعية لهذا الفيتامين والتي من أبرزها البرتقال والكيوي والجوافة والشمام.

المراجع:  1