البحث عن مواضيع

يشتهر القرع بالعديد من الأسماء والتي من أبرزها اليقطين، ويزرع هذا البنات بكثرة في مصر إلا أنه وفي واقع الحال فإن الموطن الأصلي لنبات القرع هو دول أمريكا الشمالية، أما عن الصفات الشكلية لهذا النبات فإنه يوجد بشكله الدائري ويكون باللون الأصفر الذي يميل إلى البرتقالي في غالب الأحيان، ويعتبر من النباتات ذات القيمة الغذائية المرتفعة نظراً لاحتوائه على العديد من الفيتامينات والتي من أبرزها فيتامين أ، وفيتامين ب، وفيتامين جـ، وفيتامين ك، كما أنه يحتوي على البروتينات والألياف الغذائية، إضافة إلى العديد من المعادن التي من أبرزها البوتاسيوم والمغنيسيوم، ويوجد لب القرع باللون الأبيض ويتم استخراجه من القرع نظراً لقيمته الغذائية المرتفعة واستخداماته العديدة، كما وتقوم العديد من الدول على رأسها الصين بإنتاج لب القرع الأبيض وتصديره إلى بلاد العالم المختلفة، وسنتحدث في هذا المقال حول فوائد لب القرع للحامل خاصة. فوائد لب القرع للحامل يعتبر لب القرع غنياً بأحماض أوميجا 3، حيث أن هذه الأحماض تساهم في تعزيز نمو الجهاز العصبي المركزي والمخ لدى الجنين. تحتوي على العديد من العناصر التي تحمي الجنين من الإصابة بالتشوهات الخلقية. يحتوي لب القرع على كميات كبيرة من معدن الزنك، وجميعنا يدرك أهمية هذا المعدن وضرورته للمرأة الحامل. يحتوي على العديد من العناصر والمعادن المهمة لحماية الجنين من مخاطر نقصان الوزن عن الحد الطبيعي. يعتبر لب القرع مصدراً غنياً بفيتامين ب، وهذا الفيتامين ضروري في تصنيع حمض الفوليك، حيث أن هذا الحمض له أهمية كبيرة في حماية الجنين من الإصابة بتشوهات الجهاز العصبي. كما أن لب القرع غني بمعدن الحديد، وهذا المعدن ضروري للمرأة الحامل حيث أنه يعمل على حماية المرأة الحامل من الإصابة بفقر الدم، وجميعنا يعرف بأن المرأة الحامل معرضة للإصابة بنقص الحديد والأنيميا أكثر من غيرها من الأشخاص. يحتوي على العديد من العناصر التي يحتاجها الجنين لنموه في أثناء تواجده في رحم أمه. فوائد لب القرع بشكل عام يساهم في تحفيز إفراز الأنسولين في جسم الإنسان، وبالتالي فهو مهم لمن يعاني من مرض السكري. يساهم في تحفيز وتعزيز أداء جهاز المناعة في جسم الإنسان، وبالتالي حماية الإنسان من الإصابة بالأمراض. يساهم في تعزيز دور الكبد وتقويته، إضافة إلى العمل على حمايته من الإصابة بالأمراض والفيروسات. يلعب دوراً مهماً في تخفيض نسبة الكوليسترول الضار في الجسم، وبالتالي حماية الإنسان من الإصابة بأمراض القلب.

فوائد لب القرع للحامل

فوائد لب القرع للحامل
بواسطة: - آخر تحديث: 28 أغسطس، 2017

يشتهر القرع بالعديد من الأسماء والتي من أبرزها اليقطين، ويزرع هذا البنات بكثرة في مصر إلا أنه وفي واقع الحال فإن الموطن الأصلي لنبات القرع هو دول أمريكا الشمالية، أما عن الصفات الشكلية لهذا النبات فإنه يوجد بشكله الدائري ويكون باللون الأصفر الذي يميل إلى البرتقالي في غالب الأحيان، ويعتبر من النباتات ذات القيمة الغذائية المرتفعة نظراً لاحتوائه على العديد من الفيتامينات والتي من أبرزها فيتامين أ، وفيتامين ب، وفيتامين جـ، وفيتامين ك، كما أنه يحتوي على البروتينات والألياف الغذائية، إضافة إلى العديد من المعادن التي من أبرزها البوتاسيوم والمغنيسيوم، ويوجد لب القرع باللون الأبيض ويتم استخراجه من القرع نظراً لقيمته الغذائية المرتفعة واستخداماته العديدة، كما وتقوم العديد من الدول على رأسها الصين بإنتاج لب القرع الأبيض وتصديره إلى بلاد العالم المختلفة، وسنتحدث في هذا المقال حول فوائد لب القرع للحامل خاصة.

فوائد لب القرع للحامل

  • يعتبر لب القرع غنياً بأحماض أوميجا 3، حيث أن هذه الأحماض تساهم في تعزيز نمو الجهاز العصبي المركزي والمخ لدى الجنين.
  • تحتوي على العديد من العناصر التي تحمي الجنين من الإصابة بالتشوهات الخلقية.
  • يحتوي لب القرع على كميات كبيرة من معدن الزنك، وجميعنا يدرك أهمية هذا المعدن وضرورته للمرأة الحامل.
  • يحتوي على العديد من العناصر والمعادن المهمة لحماية الجنين من مخاطر نقصان الوزن عن الحد الطبيعي.
  • يعتبر لب القرع مصدراً غنياً بفيتامين ب، وهذا الفيتامين ضروري في تصنيع حمض الفوليك، حيث أن هذا الحمض له أهمية كبيرة في حماية الجنين من الإصابة بتشوهات الجهاز العصبي.
  • كما أن لب القرع غني بمعدن الحديد، وهذا المعدن ضروري للمرأة الحامل حيث أنه يعمل على حماية المرأة الحامل من الإصابة بفقر الدم، وجميعنا يعرف بأن المرأة الحامل معرضة للإصابة بنقص الحديد والأنيميا أكثر من غيرها من الأشخاص.
  • يحتوي على العديد من العناصر التي يحتاجها الجنين لنموه في أثناء تواجده في رحم أمه.

فوائد لب القرع بشكل عام

  • يساهم في تحفيز إفراز الأنسولين في جسم الإنسان، وبالتالي فهو مهم لمن يعاني من مرض السكري.
  • يساهم في تحفيز وتعزيز أداء جهاز المناعة في جسم الإنسان، وبالتالي حماية الإنسان من الإصابة بالأمراض.
  • يساهم في تعزيز دور الكبد وتقويته، إضافة إلى العمل على حمايته من الإصابة بالأمراض والفيروسات.
  • يلعب دوراً مهماً في تخفيض نسبة الكوليسترول الضار في الجسم، وبالتالي حماية الإنسان من الإصابة بأمراض القلب.