البحث عن مواضيع

فيتامين ه فيتامين ه أو Vitamin E أحد أنواع الفيتامينات الهامة لجسم الإنسان والذائبة في الدهون، والمتأثرة بدرجات الحرارة المرتفعة وأحد العوامل المؤكسدة ومن هنا تكمن أهميته، ويستطيع الفرد الحصول على الجرعة اليوميّة من هذا الفيتامين والبالغة 15 مليغرام أو 30 وحدةٍ دوليةٍ لمن هم فوق سنّ الرابعة عشر عن طريق الطعام المحتوي على نسبةٍ عاليةٍ منه كالسبانخ، والطماطم، والبروكلي، والأفوكادو، والزيوت النباتيّة كزيت جوز الهند وزيت الذرة وزيت دوار الشمس وزيت فول الصويا، والفواكه كالمانجو والكيوي، والمكسرات كالبندق والفول السودانيّ واللوز، أو عن طريق تناول أقراص فيتامين ه أو المكملات الغذائيّة المحتوية عليه، وسنقدم فوائد فيتامين ه للبشرة بالتفصيل خلال هذا المقال. وظيفة فيتامين ه المساعدة في تنظيم عمل والتحكم في بعض إنزيمات الجسم. مساعدة الجهاز العصبيّ على تأدية بعض وظائفه الحيويّة. إعطاء القوة الكافية لجهاز المناعة. أحد أهم أنواع مضادات الأكسدة القوية من خلال حماية الجسم من الجذور الحرة وعوامل التلوث التي يتعرض لها الجسم يوميًّا عن طريق التدخين أو التدخين السلبيّ، والملوثات الموجودة في الغذاء والهواء والماء، والتعرُّض الزائد لأشعة الشمس. الوقاية من العديد من الأمراض كأمراض القلب والشرايين والجلطات والسرطان وأمراض الكبد المختلفة. الحفاظ على سلامة الجلد والبشرة ووقايتها من التجاعيد والشحوب. فوائد فيتامين ه للبشرة يساعد تناول الجرعة اليوميّة المخصصة للفرد من فيتامين ه بانتظام سواءً عن طريق الطعام أو المكملات أو باستخدام الأقنعة التي تُطبق على البشرة وتعتمد في تركيبها على هذا الفيتامين في الحصول على بشرةٍ نضرةٍ صحيّةٍ مليئةٍ بالحيوية والجمال والشباب، ومن فوائد الأخرى للبشرة ما يلي: وقاية البشرة من الأشعة الضارة أو فوق البنفسجيّة خاصةً إذا ما تمّ تناوله ممزوجًا مع فيتامين ج حيث أثبتت بعض الدراسات الطبيّة محدوديّة فائدته في الوقاية من كافة أطياف الشمس نظرًا لتنوعها. تخفيف الاحمرار والتهيُّج والالتهاب الناتج عن التعرُّض المباشر وطويل لأشعة الشمس لذلك تمّ مزّجه مع فيتامين ج في بعض المراهم الجلديّة وأثبت نجاعته في حماية البشرة من الالتهاب. مساعدة البشرة التي تعرّضت للحروق أو للجروح علة الشفاء والالتئام لذلك على المصاب تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ه أو استخدام المراهم المحتوية عليه ممزوجًا مع فيتامين ج وعنصر الزنك حيث تساهم هذه التركيبة الثلاثية في شفاء البشرة من الندوب والخدوش والجروح والحروق. ترطيب البشرة وتنعيمها ويستطيع الفرد ملاحظة النتيجة بعد أسبوعيّن إلى شهر من استخدامه خارجيًّا وأيضًا بعد أسبوعٍ على الأقل من استخدامه داخليًّا حيث إنّ فيتامين ه المتناول عن طريق الطعام يحتاج إلى سبعة أيام للوصول إلى البشرة عن طريق الإذابة في الدهون والزهم. مقاومة علامات تمدد البشرة والتجاعيد خاصةً في الوجه ومحيط العينيّن. العمل على ترطيب الشفاه ومحيطها والقضاء على التشققات. إعطاء القوة والصلابة للأظافر والمنطقة الجلديّة المحيطة بها عن طريق نقع اليديّن في ماء يحتوي على فيتامين ه.

فوائد فيتامين ه للبشرة

فوائد فيتامين ه للبشرة
بواسطة: - آخر تحديث: 5 نوفمبر، 2017

فيتامين ه

فيتامين ه أو Vitamin E أحد أنواع الفيتامينات الهامة لجسم الإنسان والذائبة في الدهون، والمتأثرة بدرجات الحرارة المرتفعة وأحد العوامل المؤكسدة ومن هنا تكمن أهميته، ويستطيع الفرد الحصول على الجرعة اليوميّة من هذا الفيتامين والبالغة 15 مليغرام أو 30 وحدةٍ دوليةٍ لمن هم فوق سنّ الرابعة عشر عن طريق الطعام المحتوي على نسبةٍ عاليةٍ منه كالسبانخ، والطماطم، والبروكلي، والأفوكادو، والزيوت النباتيّة كزيت جوز الهند وزيت الذرة وزيت دوار الشمس وزيت فول الصويا، والفواكه كالمانجو والكيوي، والمكسرات كالبندق والفول السودانيّ واللوز، أو عن طريق تناول أقراص فيتامين ه أو المكملات الغذائيّة المحتوية عليه، وسنقدم فوائد فيتامين ه للبشرة بالتفصيل خلال هذا المقال.

وظيفة فيتامين ه

  • المساعدة في تنظيم عمل والتحكم في بعض إنزيمات الجسم.
  • مساعدة الجهاز العصبيّ على تأدية بعض وظائفه الحيويّة.
  • إعطاء القوة الكافية لجهاز المناعة.
  • أحد أهم أنواع مضادات الأكسدة القوية من خلال حماية الجسم من الجذور الحرة وعوامل التلوث التي يتعرض لها الجسم يوميًّا عن طريق التدخين أو التدخين السلبيّ، والملوثات الموجودة في الغذاء والهواء والماء، والتعرُّض الزائد لأشعة الشمس.
  • الوقاية من العديد من الأمراض كأمراض القلب والشرايين والجلطات والسرطان وأمراض الكبد المختلفة.
  • الحفاظ على سلامة الجلد والبشرة ووقايتها من التجاعيد والشحوب.

فوائد فيتامين ه للبشرة

يساعد تناول الجرعة اليوميّة المخصصة للفرد من فيتامين ه بانتظام سواءً عن طريق الطعام أو المكملات أو باستخدام الأقنعة التي تُطبق على البشرة وتعتمد في تركيبها على هذا الفيتامين في الحصول على بشرةٍ نضرةٍ صحيّةٍ مليئةٍ بالحيوية والجمال والشباب، ومن فوائد الأخرى للبشرة ما يلي:

  • وقاية البشرة من الأشعة الضارة أو فوق البنفسجيّة خاصةً إذا ما تمّ تناوله ممزوجًا مع فيتامين ج حيث أثبتت بعض الدراسات الطبيّة محدوديّة فائدته في الوقاية من كافة أطياف الشمس نظرًا لتنوعها.
  • تخفيف الاحمرار والتهيُّج والالتهاب الناتج عن التعرُّض المباشر وطويل لأشعة الشمس لذلك تمّ مزّجه مع فيتامين ج في بعض المراهم الجلديّة وأثبت نجاعته في حماية البشرة من الالتهاب.
  • مساعدة البشرة التي تعرّضت للحروق أو للجروح علة الشفاء والالتئام لذلك على المصاب تناول الأطعمة الغنية بفيتامين ه أو استخدام المراهم المحتوية عليه ممزوجًا مع فيتامين ج وعنصر الزنك حيث تساهم هذه التركيبة الثلاثية في شفاء البشرة من الندوب والخدوش والجروح والحروق.
  • ترطيب البشرة وتنعيمها ويستطيع الفرد ملاحظة النتيجة بعد أسبوعيّن إلى شهر من استخدامه خارجيًّا وأيضًا بعد أسبوعٍ على الأقل من استخدامه داخليًّا حيث إنّ فيتامين ه المتناول عن طريق الطعام يحتاج إلى سبعة أيام للوصول إلى البشرة عن طريق الإذابة في الدهون والزهم.
  • مقاومة علامات تمدد البشرة والتجاعيد خاصةً في الوجه ومحيط العينيّن.
  • العمل على ترطيب الشفاه ومحيطها والقضاء على التشققات.
  • إعطاء القوة والصلابة للأظافر والمنطقة الجلديّة المحيطة بها عن طريق نقع اليديّن في ماء يحتوي على فيتامين ه.