فاكهة البابايا تعد فاكهة البابايا من الفواكه المحبوبة للجميع نظراً لطعمها الحلو وفوائدها العظيمة، وتشبه حبة البابايا في شكلها الكمثرى ويصل طولها إلى سبعة بوصات تقريباً، ويميل لونها إلى الوردي أو البرتقالي، أو الأصفر الخفيف، وتتوافر فاكهة البابايا على مدار العام، فقد كانت تزرع بدايةً في أمريكا ثم انتقلت زراعتها إلى إسبانيا والبرتغال والفلبين، كما تزرع في بعض المناطق شبه الاستوائية مثل أفريقيا والهند والمكسيك والولايات المتحدة الأمريكية، وتعد بورتوريكو الأكثر إنتاجاً للبابايا على مستوى العالم، ولفاكهة البابايا الكثير من الفوائد، ولكن سنقدم في هذا المقال فوائد فاكهة البابايا للرجيم. فوائد فاكهة البابايا للرجيم تساعد فاكهة البابايا على خفض الوزن والتخلص من الدهون المتراكمة، فهي:  قليلة السعرات الحرارية وقليلة الدهون، مما يجعلها مناسبةً الريجيم. ذات طعمٍ حلو فيمكن الاستعاضة بها عن الحلويات عالية السعرات الحرارية كنوع من التحلية. تساعد على حرق الدهون في الجسم. تساعد على الشعور بالشبع لأنها غنية بالألياف، مما يقلل من كميات الطعام التي قد يتناولها الشخص.  تساعد على التخلص من الانتفاخ الذي قد يحدث في المعدة، وتقلل الشعور بالغثيان، كما أنها تفيد في التخلص من الإمساك وتنظيف الجهاز الهضمي من السموم. تزود الجسم بالطاقة اللازمة للقيام بالأعمال الوظيفية الاعتيادية، مما يحافظ على كميات الطعام التي قد يلجأ إليها الشخص من أجل الحصول على الطاقة، كما أنها تحتوي على العناصر الغذائية المهمة للجسم وتحتوي على نسبةٍ كبيرةٍ من مضادات الأكسدة. فوائد فاكهة البابايا للجسم تحتوي فاكهة البابايا على العديد من العناصر الغذائية المهمة للجسم مثل المواد المضادة للأكسدة، والمعادن وفي مقدمتها البوتاسيوم والمغنيسيوم وغيرها، وهذا جعل لها فوائد كثيرةٍ للجسم بشكلٍ عامٍ ومنها: خفض مستويات الكوليسترول الضار في الدم ومنع أكسدته، والمحافظة على معدل ضغط الدم مما يساهم في الوقاية من تصلب الشرايين والجلطات. تحسين القدرة على الإبصار، فاكهة البابايا تساعد على تحسين الرؤية بثلاث مرات عن بقية الأغذية، كما أنها تحسن الرؤية عند كبار السن. تحسين عمل جهاز المناعة وزيادة القدرة على مقاومة الأمراض والجراثيم، والتقليل من فرص الإصابة بأمراض التهاب الأذن وتكرارها ونزلات البرد. طرد الديدان من الجسم من خلال استخدام أوراق شجرة البابايا. المساهمة في شفاء الجروح الخارجية وسرعة التئامها، كما تساهم في شفاء القروح التي تظهر على الجلد، فيمكن تطبيق خليط يتكون من ثمار البابايا المهروسة والمخلوطة مع الزبدة على مواقع الإصابة وتركه حتى يجف. المساهمة في نقاء البشرة وزيادة جمالها ورونقها والتقليل من ظهور الحبوب فيها.

فوائد فاكهة البابايا للرجيم

فوائد فاكهة البابايا للرجيم

بواسطة: - آخر تحديث: 6 نوفمبر، 2017

فاكهة البابايا

تعد فاكهة البابايا من الفواكه المحبوبة للجميع نظراً لطعمها الحلو وفوائدها العظيمة، وتشبه حبة البابايا في شكلها الكمثرى ويصل طولها إلى سبعة بوصات تقريباً، ويميل لونها إلى الوردي أو البرتقالي، أو الأصفر الخفيف، وتتوافر فاكهة البابايا على مدار العام، فقد كانت تزرع بدايةً في أمريكا ثم انتقلت زراعتها إلى إسبانيا والبرتغال والفلبين، كما تزرع في بعض المناطق شبه الاستوائية مثل أفريقيا والهند والمكسيك والولايات المتحدة الأمريكية، وتعد بورتوريكو الأكثر إنتاجاً للبابايا على مستوى العالم، ولفاكهة البابايا الكثير من الفوائد، ولكن سنقدم في هذا المقال فوائد فاكهة البابايا للرجيم.

فوائد فاكهة البابايا للرجيم

تساعد فاكهة البابايا على خفض الوزن والتخلص من الدهون المتراكمة، فهي:

  •  قليلة السعرات الحرارية وقليلة الدهون، مما يجعلها مناسبةً الريجيم.
  • ذات طعمٍ حلو فيمكن الاستعاضة بها عن الحلويات عالية السعرات الحرارية كنوع من التحلية.
  • تساعد على حرق الدهون في الجسم.
  • تساعد على الشعور بالشبع لأنها غنية بالألياف، مما يقلل من كميات الطعام التي قد يتناولها الشخص.
  •  تساعد على التخلص من الانتفاخ الذي قد يحدث في المعدة، وتقلل الشعور بالغثيان، كما أنها تفيد في التخلص من الإمساك وتنظيف الجهاز الهضمي من السموم.
  • تزود الجسم بالطاقة اللازمة للقيام بالأعمال الوظيفية الاعتيادية، مما يحافظ على كميات الطعام التي قد يلجأ إليها الشخص من أجل الحصول على الطاقة، كما أنها تحتوي على العناصر الغذائية المهمة للجسم وتحتوي على نسبةٍ كبيرةٍ من مضادات الأكسدة.

فوائد فاكهة البابايا للجسم

تحتوي فاكهة البابايا على العديد من العناصر الغذائية المهمة للجسم مثل المواد المضادة للأكسدة، والمعادن وفي مقدمتها البوتاسيوم والمغنيسيوم وغيرها، وهذا جعل لها فوائد كثيرةٍ للجسم بشكلٍ عامٍ ومنها:

  • خفض مستويات الكوليسترول الضار في الدم ومنع أكسدته، والمحافظة على معدل ضغط الدم مما يساهم في الوقاية من تصلب الشرايين والجلطات.
  • تحسين القدرة على الإبصار، فاكهة البابايا تساعد على تحسين الرؤية بثلاث مرات عن بقية الأغذية، كما أنها تحسن الرؤية عند كبار السن.
  • تحسين عمل جهاز المناعة وزيادة القدرة على مقاومة الأمراض والجراثيم، والتقليل من فرص الإصابة بأمراض التهاب الأذن وتكرارها ونزلات البرد.
  • طرد الديدان من الجسم من خلال استخدام أوراق شجرة البابايا.
  • المساهمة في شفاء الجروح الخارجية وسرعة التئامها، كما تساهم في شفاء القروح التي تظهر على الجلد، فيمكن تطبيق خليط يتكون من ثمار البابايا المهروسة والمخلوطة مع الزبدة على مواقع الإصابة وتركه حتى يجف.
  • المساهمة في نقاء البشرة وزيادة جمالها ورونقها والتقليل من ظهور الحبوب فيها.