يحتوي غذاء ملكات النحل على عناصر ضرورية لصحة الجسم، فهو عبارة عن سائل يشبه اللبن الكثيف أو القشطة، تفرزه عاملات النحل لتطعم الملكة واليرقات، وهذا الغذاء هو من يحدد مصير اليرقات المؤنثة، والجدير بالذكر أن الغذاء الملكي سريع التلف فهو يتأثر بالحرارة والضوء والهواء، فيجب حفظه بطريقة صحيحة للاستفادة منه أكبر قدر ممكن. مكونات غذاء ملكات النحل يتكون من نسبة 65 الى 75% من ماء. يتكون من الفيتامينات والهرمونات التي تعمل على إكمال جهاز التناسلي لدى الملكة. يحتوي على فيتامين ج. يحتوي على الكثير من المواد السكرية والبروتينية والدهنية. يحتوي على العناصر الغذائية المعدنية. كمية قليلة من فيتامين ب. حمض البانتوثنيك. حامض الفوليك. فيتامين ب 1. طريقة حفظ غذاء ملكات النحل نقوم تعبئته في زجاجات معقمة فور استخراجه من الخلية. يجب أن تكون الزجاجات صغيرة الحجم وواسعة الفوهة. يفضل ملء الزجاجات إلى نهايتها ليتم تلاشي تأثير الهواء عليه. يُحكم غطاء الزجاجات بشكل جيد، ويكتب تاريخ واسم المنتج. يمكن حفظها في درجة حرارة إثنين درجة مئوية. فوائد غذاء ملكات النحل يمر بالدم من دون حاجة الى عملية هضم له. يزيد النشاط الذهني، وينشط الذاكرة. يزيد من قوة الجسم، ويقوي المناعة. مفيد بشكل كبير في حالات الضعف الجنسي، فينشط الغدد التناسلية لدى الرجل. يمنع ظهور التجاعيد، ويؤخر ظهور الشيخوخة. مفيد جداً لأمراض الإنهيار النفسي. يفيد في حالات التهابات البروستاتا. يعالج أمراض الكبد. يفتح الشهية لدى جميع الأعمار. يعمل على زيادة نسبة الخصوبة لدى السيدات ويخفف نسبة العقم عن طريق تنشيط عملية التبويض. يعالج اضطرابات الأعصاب. يمنع الإصابة بمرض السكري. يعالج ضعف النمو بشكل جيد. يعالج جفاف الفم وتشقق الشفتين. يعالج الأنيميا، والألم العصبي. يساعد على عدم الإصابة بمرض التهاب تجويف الفم. يمنع الإصابة بالدوسنتاريا، وبعض الأمراض الجلدية. يعمل على تخفيف الصداع النصفي. يمنع تساقط الشعر. يخفف الإصابة بالأمراض المعوية. يخفف نسبة الإصابة بالكوليسترول في الدم، وأيضاً تصلب الشرايين. مفيد لعملية التئام الجروح. يعمل على تنعيم البشرة. يعالج قرحة الإثني عشر. يساعد على مقاومة شعور الإرهاق الناتج عن الأرق. يقاوم أمراض السرطان. يخفف أعراض الدورة الشهرية. يقضي على عدوى البكتيريا. يعالج أمراض كثيرة في الجسم ولكن تُتابع طريقة العلاج حسب نوع الغذاء، فيختلف نوع الغذاء مع اختلاف الأزهار المحيطة بخلية النحل.

فوائد غذاء ملكات النحل

فوائد غذاء ملكات النحل

بواسطة: - آخر تحديث: 1 أغسطس، 2018

يحتوي غذاء ملكات النحل على عناصر ضرورية لصحة الجسم، فهو عبارة عن سائل يشبه اللبن الكثيف أو القشطة، تفرزه عاملات النحل لتطعم الملكة واليرقات، وهذا الغذاء هو من يحدد مصير اليرقات المؤنثة، والجدير بالذكر أن الغذاء الملكي سريع التلف فهو يتأثر بالحرارة والضوء والهواء، فيجب حفظه بطريقة صحيحة للاستفادة منه أكبر قدر ممكن.

مكونات غذاء ملكات النحل

  • يتكون من نسبة 65 الى 75% من ماء.
  • يتكون من الفيتامينات والهرمونات التي تعمل على إكمال جهاز التناسلي لدى الملكة.
  • يحتوي على فيتامين ج.
  • يحتوي على الكثير من المواد السكرية والبروتينية والدهنية.
  • يحتوي على العناصر الغذائية المعدنية.
  • كمية قليلة من فيتامين ب.
  • حمض البانتوثنيك.
  • حامض الفوليك.
  • فيتامين ب 1.

طريقة حفظ غذاء ملكات النحل

  • نقوم تعبئته في زجاجات معقمة فور استخراجه من الخلية.
  • يجب أن تكون الزجاجات صغيرة الحجم وواسعة الفوهة.
  • يفضل ملء الزجاجات إلى نهايتها ليتم تلاشي تأثير الهواء عليه.
  • يُحكم غطاء الزجاجات بشكل جيد، ويكتب تاريخ واسم المنتج.
  • يمكن حفظها في درجة حرارة إثنين درجة مئوية.

فوائد غذاء ملكات النحل

  • يمر بالدم من دون حاجة الى عملية هضم له.
  • يزيد النشاط الذهني، وينشط الذاكرة.
  • يزيد من قوة الجسم، ويقوي المناعة.
  • مفيد بشكل كبير في حالات الضعف الجنسي، فينشط الغدد التناسلية لدى الرجل.
  • يمنع ظهور التجاعيد، ويؤخر ظهور الشيخوخة.
  • مفيد جداً لأمراض الإنهيار النفسي.
  • يفيد في حالات التهابات البروستاتا.
  • يعالج أمراض الكبد.
  • يفتح الشهية لدى جميع الأعمار.
  • يعمل على زيادة نسبة الخصوبة لدى السيدات ويخفف نسبة العقم عن طريق تنشيط عملية التبويض.
  • يعالج اضطرابات الأعصاب.
  • يمنع الإصابة بمرض السكري.
  • يعالج ضعف النمو بشكل جيد.
  • يعالج جفاف الفم وتشقق الشفتين.
  • يعالج الأنيميا، والألم العصبي.
  • يساعد على عدم الإصابة بمرض التهاب تجويف الفم.
  • يمنع الإصابة بالدوسنتاريا، وبعض الأمراض الجلدية.
  • يعمل على تخفيف الصداع النصفي.
  • يمنع تساقط الشعر.
  • يخفف الإصابة بالأمراض المعوية.
  • يخفف نسبة الإصابة بالكوليسترول في الدم، وأيضاً تصلب الشرايين.
  • مفيد لعملية التئام الجروح.
  • يعمل على تنعيم البشرة.
  • يعالج قرحة الإثني عشر.
  • يساعد على مقاومة شعور الإرهاق الناتج عن الأرق.
  • يقاوم أمراض السرطان.
  • يخفف أعراض الدورة الشهرية.
  • يقضي على عدوى البكتيريا.
  • يعالج أمراض كثيرة في الجسم ولكن تُتابع طريقة العلاج حسب نوع الغذاء، فيختلف نوع الغذاء مع اختلاف الأزهار المحيطة بخلية النحل.