الياسمين الياسمين أحد أنواع الأزهار الجميلة المظهر والزكية الرائحة التي تألفها النفوس وتشعر بالراحة عند استنشاقها، وتنتمي الياسمين إلى العائلة الزيتونيّة، وهي عبارةٌ عن شجيراتٍ متسلِّقةٍ تتشعب وتمتدّ إلى ما حولها، ويغلُّب على أزهار الياسمين اللون الأبيض كما يوجد أزهار صفراء اللون، وكلمة الياسمين مأخوذةٌ من اللغة الفارسية وتعني المِنحة أو الهبة الممنوحة من الله، كما عرف الفراعنة الياسمين واتخذوا منه أطواقًا لتزيين أعناقهم وهذا ما عُثر عليه في المعابد الفرعونية، وقد استُخدم الياسمين في العديد من الصناعات العطريّة ومستحضرات التجميل والكريمات والشامبوهات والزيوت، وسيكون محور المقال حول فوائد زيت الياسمين للشعر. كيفية استخلاص زيت الياسمين يُحضّر زيت الياسمين من أزهار الياسمين المقطوفة في الصباح الباكر كي تكون مشبعةً بقطرات الندى مما يزيد من رائحتها العِطريّة ثم تُغمر تلك الأزهار في مادةٍ مُذيبةٍ لفترةٍ من الزمن حتى تبدأ قطرات الزيت بالتكوُّن والتجمع، كما يُمكن تحضير هذا الزيت في المنزل عن طريق غمر أزهار الياسمين المقطوفة صباحًا في كمية وفيرةٍ من زيت الزيتون البكر ثم يُحكم إغلاق الوعاء الزجاجي ويوضع في الشمس المباشرة لعدة أيامٍ، ثم يُفتح الوعاء ويُصفّى فيكون الزيت قد تشبع بالرائحة والفائدة الموجودة في أزهار الياسمين، وزيادة تركيز الرائحة بعد فتح الوعاء تُضاف له أزهارًا مقطوفةً ويُعاد إغلاق الوعاء لعدة أيامٍ أخرى وهكذا. فوائد زيت الياسمين للشعر يحتوي زيت الياسمين على عددٍ من الجزئيات العِطريّة الطيارة مما يُسهِّل امتصاصها عبر فروة الرأس؛ لذا يُستخدم في تدليك فروة الرأس بعد تدفئة الزيت قليلًا بتركه لدقيقة بين راحتي اليدين أو وضعه لبرهةٍ في المايكروويف ويبدأ تطبيقه على الشعر من الجذور حتى الأطراف ثم يُلفّ الشعر ويُفضل تغطيته بقبعة الاستحمام وتركه لساعةٍ ثم يُغسل الشعر بالشامبو والبلسم المناسبين مع الماء الفاتر، ولفائدةٍ أكثر يمكن مزّج زيت الياسمين مع زيوتٍ أخرى كزيت جوز الهند أو زيت اللوز الحلو أو زيت الزيتون، ومن فوائده للشعر: ترطيب فروة الرأس وبالتالي ترطيب جذور وبصيلات الشعر. القضاء على البثور والحبوب المتكونة بين الشعر حيث يمتاز بقدرته على التطهير والقضاء على الجراثيم والميكروبات التي قد تتسبب في ضعف الشعر وتقصفه. تقوية خصلات الشعر وزيادة كثافتها. إضفاء اللمعان والترطيب والحيوية على الشعر. التخفيف من حدة مشكلة تساقط الشعر وتكوُّن الفراغات فيه. منع تكوُّن القشرة وإزالتها فورًا حال ظهورها. الحفاظ على لون الشعر كما هو. منّح الشعر الطول. القضاء على القمل والصيبان المتكاثر بين الشعر نتيجة العدوى به.

فوائد زيت الياسمين للشعر

فوائد زيت الياسمين للشعر

بواسطة: - آخر تحديث: 24 ديسمبر، 2017

الياسمين

الياسمين أحد أنواع الأزهار الجميلة المظهر والزكية الرائحة التي تألفها النفوس وتشعر بالراحة عند استنشاقها، وتنتمي الياسمين إلى العائلة الزيتونيّة، وهي عبارةٌ عن شجيراتٍ متسلِّقةٍ تتشعب وتمتدّ إلى ما حولها، ويغلُّب على أزهار الياسمين اللون الأبيض كما يوجد أزهار صفراء اللون، وكلمة الياسمين مأخوذةٌ من اللغة الفارسية وتعني المِنحة أو الهبة الممنوحة من الله، كما عرف الفراعنة الياسمين واتخذوا منه أطواقًا لتزيين أعناقهم وهذا ما عُثر عليه في المعابد الفرعونية، وقد استُخدم الياسمين في العديد من الصناعات العطريّة ومستحضرات التجميل والكريمات والشامبوهات والزيوت، وسيكون محور المقال حول فوائد زيت الياسمين للشعر.

كيفية استخلاص زيت الياسمين

يُحضّر زيت الياسمين من أزهار الياسمين المقطوفة في الصباح الباكر كي تكون مشبعةً بقطرات الندى مما يزيد من رائحتها العِطريّة ثم تُغمر تلك الأزهار في مادةٍ مُذيبةٍ لفترةٍ من الزمن حتى تبدأ قطرات الزيت بالتكوُّن والتجمع، كما يُمكن تحضير هذا الزيت في المنزل عن طريق غمر أزهار الياسمين المقطوفة صباحًا في كمية وفيرةٍ من زيت الزيتون البكر ثم يُحكم إغلاق الوعاء الزجاجي ويوضع في الشمس المباشرة لعدة أيامٍ، ثم يُفتح الوعاء ويُصفّى فيكون الزيت قد تشبع بالرائحة والفائدة الموجودة في أزهار الياسمين، وزيادة تركيز الرائحة بعد فتح الوعاء تُضاف له أزهارًا مقطوفةً ويُعاد إغلاق الوعاء لعدة أيامٍ أخرى وهكذا.

فوائد زيت الياسمين للشعر

يحتوي زيت الياسمين على عددٍ من الجزئيات العِطريّة الطيارة مما يُسهِّل امتصاصها عبر فروة الرأس؛ لذا يُستخدم في تدليك فروة الرأس بعد تدفئة الزيت قليلًا بتركه لدقيقة بين راحتي اليدين أو وضعه لبرهةٍ في المايكروويف ويبدأ تطبيقه على الشعر من الجذور حتى الأطراف ثم يُلفّ الشعر ويُفضل تغطيته بقبعة الاستحمام وتركه لساعةٍ ثم يُغسل الشعر بالشامبو والبلسم المناسبين مع الماء الفاتر، ولفائدةٍ أكثر يمكن مزّج زيت الياسمين مع زيوتٍ أخرى كزيت جوز الهند أو زيت اللوز الحلو أو زيت الزيتون، ومن فوائده للشعر:

  • ترطيب فروة الرأس وبالتالي ترطيب جذور وبصيلات الشعر.
  • القضاء على البثور والحبوب المتكونة بين الشعر حيث يمتاز بقدرته على التطهير والقضاء على الجراثيم والميكروبات التي قد تتسبب في ضعف الشعر وتقصفه.
  • تقوية خصلات الشعر وزيادة كثافتها.
  • إضفاء اللمعان والترطيب والحيوية على الشعر.
  • التخفيف من حدة مشكلة تساقط الشعر وتكوُّن الفراغات فيه.
  • منع تكوُّن القشرة وإزالتها فورًا حال ظهورها.
  • الحفاظ على لون الشعر كما هو.
  • منّح الشعر الطول.
  • القضاء على القمل والصيبان المتكاثر بين الشعر نتيجة العدوى به.