يُعتبر زيت النمل من أشهر الزيوت المستخدمة من قبل النساء، ويتم الحصول عليه من بيوض النمل، وهو زيت غني جداً بحمض الفورميك "النمليك"، ويوجد منه العديد من الزيوت التجارية التي تُباع في محلات العطارة، ويحتوي زيت النمل أيضاً على مادة الفورفورال، أو كما تُعرف باسم مادة الفيوران كرالدهيد، وهي مادة يتم استخراجها من عدة منتوجات زراعية، وتُستخدم كثيراً في صناعة العطور ومواد التجميل والمنظفات، ومعجون الأسنان، وفي هذا المقال سنذكر فوائد زيت النمل للمنطقة الحساسة. فوائد زيت النمل للمنطقة الحساسة يحتوي على مكونات مفيدة وأهمها البروتين الذي يعالج العديد من مشاكل البشرة في المنطقة الحساسة وكذلك الشعر، خصوصاً بالنسبة للسيدات اللواتي يُعانين من الجسم الشعور. يٍُستخدم في دهن المنطقة الحساسة وخصوصاً منطقة البكيني، والإبطين، وجميع الأماكن الحساسة الأخرى من الجسم، حيث أن تكرار استخدامه يقلل من ظهور الشعر ويقلل كثافته بشكلٍ كبير، ويمنح البشرة نعومةً غير مسبوقة. يُساعد في ترطيب الجلد في المنطقة الحساسة ومنع تهيجها، كما يمنحها اللمعان واللون النقي المتناسق. يُوحد لون البشرة في المنطقة الحساسة ويُزيل السواد واللون الداكن. يُغلق المسامات وخصوصاً بعد عملية إزالة الشعر من المنطقة الحساسة. كيفية استخدام زيت النمل يُمكن استخدام زيت النمل في أماكن مختلفة من الجلد وليس فقط في الأماكن الحساسة، حيث يٌُدم للبشرة فوائد كثيرة. يُطبق زيت النمل على البشرة بعد نزع الشعر منها وأخذ حمام دافئ، إذ يجب أن يكون الجلد نظيفاً بشكلٍ تام وخالٍ من أية آثار للتعرق والجراثيم. تُدلّك المنطقة التي يُنزع منها الشعر بزيت النمل لمدة ربع ساعة، حيث يتم التدليك بشكلٍ دائري، ويجب أن يتم تكرار هذه العملية لمدة أربعة أيام على الأقل، وذلك بعد إزالة الشعر. تُكرر العملية في كل شهر وبنفس الطريقة وحتى يتم تقليل ظهور الشعر، وحتى يتم ترطيبه بشكلٍ مناسب، وذلك للحصول على أفضل النتائج. أضرار استخدام زيت النمل يوجد أضرار عديدة لزيت النمل، لذلك يجب استخدامه بحذر، إذ أنه يحتوي على مادة الفورفورال، وتعتبر هذه المادة من المواد الكيميائية الشديدة والخطرة جداً، حيث تم تصنيفها عالمياً كذلك. يُسمح بإضافة المادة الفعالة الموجودة في زيت النمل بكمياتٍ قليلة جداً، حتى لا تُسبب أية أضرار خطيرة. يُسبب تهيج لبعض أنواع البشرة، وإذا حصل هذا التهيج فيجب التوقف عن استخدام الزيت فوراً. يُنصح باستخدام زيت النمل على فتراتٍ متباعدة، وذلك لتقليل الضرر الحاصل منه إلى أقل حد.

فوائد زيت النمل للمنطقة الحساسة

فوائد زيت النمل للمنطقة الحساسة

بواسطة: - آخر تحديث: 18 سبتمبر، 2017

تصفح أيضاً

يُعتبر زيت النمل من أشهر الزيوت المستخدمة من قبل النساء، ويتم الحصول عليه من بيوض النمل، وهو زيت غني جداً بحمض الفورميك “النمليك”، ويوجد منه العديد من الزيوت التجارية التي تُباع في محلات العطارة، ويحتوي زيت النمل أيضاً على مادة الفورفورال، أو كما تُعرف باسم مادة الفيوران كرالدهيد، وهي مادة يتم استخراجها من عدة منتوجات زراعية، وتُستخدم كثيراً في صناعة العطور ومواد التجميل والمنظفات، ومعجون الأسنان، وفي هذا المقال سنذكر فوائد زيت النمل للمنطقة الحساسة.

فوائد زيت النمل للمنطقة الحساسة

  • يحتوي على مكونات مفيدة وأهمها البروتين الذي يعالج العديد من مشاكل البشرة في المنطقة الحساسة وكذلك الشعر، خصوصاً بالنسبة للسيدات اللواتي يُعانين من الجسم الشعور.
  • يٍُستخدم في دهن المنطقة الحساسة وخصوصاً منطقة البكيني، والإبطين، وجميع الأماكن الحساسة الأخرى من الجسم، حيث أن تكرار استخدامه يقلل من ظهور الشعر ويقلل كثافته بشكلٍ كبير، ويمنح البشرة نعومةً غير مسبوقة.
  • يُساعد في ترطيب الجلد في المنطقة الحساسة ومنع تهيجها، كما يمنحها اللمعان واللون النقي المتناسق.
  • يُوحد لون البشرة في المنطقة الحساسة ويُزيل السواد واللون الداكن.
  • يُغلق المسامات وخصوصاً بعد عملية إزالة الشعر من المنطقة الحساسة.

كيفية استخدام زيت النمل

  • يُمكن استخدام زيت النمل في أماكن مختلفة من الجلد وليس فقط في الأماكن الحساسة، حيث يٌُدم للبشرة فوائد كثيرة.
  • يُطبق زيت النمل على البشرة بعد نزع الشعر منها وأخذ حمام دافئ، إذ يجب أن يكون الجلد نظيفاً بشكلٍ تام وخالٍ من أية آثار للتعرق والجراثيم.
  • تُدلّك المنطقة التي يُنزع منها الشعر بزيت النمل لمدة ربع ساعة، حيث يتم التدليك بشكلٍ دائري، ويجب أن يتم تكرار هذه العملية لمدة أربعة أيام على الأقل، وذلك بعد إزالة الشعر.
  • تُكرر العملية في كل شهر وبنفس الطريقة وحتى يتم تقليل ظهور الشعر، وحتى يتم ترطيبه بشكلٍ مناسب، وذلك للحصول على أفضل النتائج.

أضرار استخدام زيت النمل

  • يوجد أضرار عديدة لزيت النمل، لذلك يجب استخدامه بحذر، إذ أنه يحتوي على مادة الفورفورال، وتعتبر هذه المادة من المواد الكيميائية الشديدة والخطرة جداً، حيث تم تصنيفها عالمياً كذلك.
  • يُسمح بإضافة المادة الفعالة الموجودة في زيت النمل بكمياتٍ قليلة جداً، حتى لا تُسبب أية أضرار خطيرة.
  • يُسبب تهيج لبعض أنواع البشرة، وإذا حصل هذا التهيج فيجب التوقف عن استخدام الزيت فوراً.
  • يُنصح باستخدام زيت النمل على فتراتٍ متباعدة، وذلك لتقليل الضرر الحاصل منه إلى أقل حد.