يعاني الكثير منا من أوجاع, و شد عضل دائم, لمجرد الحركة الزائدة, و حمل أشياء ثقيلة, و ممارسة تمارين قاسية, مما يزيد من آلام الجسم, و المفاصل, فينصحنا البعض, بأخذ جلسات تدليك للشعور بالراحة, و تبديد الآلام, و لكننا قد نشعر بسخافة الموضوع في بداية الأمر, و نقوم بالتغاضي عن النصيحة, لنكتشف حقيقة  أهميته فيما بعد, من الناحية الصحية و الجمالية للجسم, مما يزيدنا حماسا, لتجربته, و الحصول على فوائده. ما هي أبرز الفوائد الجمالية لعملية التدليك؟ تعطي صورة أفضل للجسم تستخدم العديد من الثقافات التدليك, كشكل من أشكال الإتصال, فعلى سبيل المثال تقوم الأم في الهند بتدليك أطفالها لتهدئتهم, و عندما يكبر الطفل, مع هذا الشيئ, يعتبره  كجزء من ثقافته, ليقوم بالتدليك لأبويه و أجداده, فيصبح شيئا متوارثا, بحيث يزيد من الروابط الأسرية, و يحد من التوتر على الفور,  و يحسن حصانة الجهاز المناعي, و يساعد في تحسين صورة الجسم, و شكله. صحي للشعر تدليك فروة الرأس, هو الأساس للحصول على شعر صحي, فهولا يستخدم فقط للتخفيف من الضغوطات, و الآلام, و إنما يعمل على تحريك الدم في الرأس,  مما يزيد من تدفق الدم, و يجعل الشعر أكثر طولا, كما و يقلل من القشرة في فروة الرأس, و يتم تدليكها عادة, بإستخدام الأصابع,  بتحريكها خلال الفروة, و الضغط عليها بهدوء, قبل الإستحمام. يقلل من السلوليت يعمل التدليك الجيد على توفير الراحة التامة, للجسم, و الروح, فيصفي الذهن, و يريح البال, كما و يقلل من التراكم الليمفاوي في الجسم, و يساعد على منع السلوليت, و يزيد من الأكسجين, في الدم المتدفق إلى خلايا البشرة. تحسين ملمس البشرة يساعد التدليك في زيادة تدفق الدم, و يساعد في الحفاظ على صحة الجهاز المناعي, من خلال التصريف اليمفاوي, بحيث يعمل على تخليص الجسم من السموم, و يسمح للمغذيات بإحتلال مساحة أكبر في الجسم, كما و يعمل على تعزيز الدورة الدموية, و التي بدورها, تحسن من ملمس البشرة و شكلها.

فوائد جمالية للتدليك أو المساج

فوائد جمالية للتدليك أو المساج

بواسطة: - آخر تحديث: 12 أكتوبر، 2017

تصفح أيضاً

يعاني الكثير منا من أوجاع, و شد عضل دائم, لمجرد الحركة الزائدة, و حمل أشياء ثقيلة, و ممارسة تمارين قاسية, مما يزيد من آلام الجسم, و المفاصل, فينصحنا البعض, بأخذ جلسات تدليك للشعور بالراحة, و تبديد الآلام, و لكننا قد نشعر بسخافة الموضوع في بداية الأمر, و نقوم بالتغاضي عن النصيحة, لنكتشف حقيقة  أهميته فيما بعد, من الناحية الصحية و الجمالية للجسم, مما يزيدنا حماسا, لتجربته, و الحصول على فوائده.

ما هي أبرز الفوائد الجمالية لعملية التدليك؟

تعطي صورة أفضل للجسم

تستخدم العديد من الثقافات التدليك, كشكل من أشكال الإتصال, فعلى سبيل المثال تقوم الأم في الهند بتدليك أطفالها لتهدئتهم, و عندما يكبر الطفل, مع هذا الشيئ, يعتبره  كجزء من ثقافته, ليقوم بالتدليك لأبويه و أجداده, فيصبح شيئا متوارثا, بحيث يزيد من الروابط الأسرية, و يحد من التوتر على الفور,  و يحسن حصانة الجهاز المناعي, و يساعد في تحسين صورة الجسم, و شكله.

صحي للشعر

تدليك فروة الرأس, هو الأساس للحصول على شعر صحي, فهولا يستخدم فقط للتخفيف من الضغوطات, و الآلام, و إنما يعمل على تحريك الدم في الرأس,  مما يزيد من تدفق الدم, و يجعل الشعر أكثر طولا, كما و يقلل من القشرة في فروة الرأس, و يتم تدليكها عادة, بإستخدام الأصابع,  بتحريكها خلال الفروة, و الضغط عليها بهدوء, قبل الإستحمام.

يقلل من السلوليت

يعمل التدليك الجيد على توفير الراحة التامة, للجسم, و الروح, فيصفي الذهن, و يريح البال, كما و يقلل من التراكم الليمفاوي في الجسم, و يساعد على منع السلوليت, و يزيد من الأكسجين, في الدم المتدفق إلى خلايا البشرة.

تحسين ملمس البشرة

يساعد التدليك في زيادة تدفق الدم, و يساعد في الحفاظ على صحة الجهاز المناعي, من خلال التصريف اليمفاوي, بحيث يعمل على تخليص الجسم من السموم, و يسمح للمغذيات بإحتلال مساحة أكبر في الجسم, كما و يعمل على تعزيز الدورة الدموية, و التي بدورها, تحسن من ملمس البشرة و شكلها.