مركب بيكربونات الصوديوم يُعدّ مركب بيكربونات الصوديوم من المركبات الكيميائية القلوبة المعروفة وذات الاستخدامات الكثيرة، حيث يُستخدم في العديد من الصناعات الغذائية بالإضافة إلى استخداماته الطبية المتعددة، ويُعرف باسم صودا الخبز، أما صيغته الكيميائية فهي NaHCO3، يكون على شكل مسحوق أبيض بلوري يذوب في الماء، ويتم تحضيره كيميائياً بحسب المعادلة الكيميائية التالية: Na2CO3 + CO2+H2O ⇌ 2NaHCO3، وفي هذا المقال سيتم عرض فوائد بيكربونات الصوديوم العامة، بالإضافة إلى ذكر فوائد بيكربونات الصوديوم للمهبل. فوائد بيكربونات الصوديوم للمهبل يقدم بيكربونات الصوديوم فوائد عديدة للمهبل عند استخدامه على شكل مغطس مائي من قبل النساء، حيث يتم إضافة القليل من بيكربونات الصوديوم إلى كمية مناسبة من الماء، وعمل مغطس مهبلي بمعدل ثلاث مرات يومياً للحصول على الفائدة المرجوة، أما أهم فوائده ما يلي: يقضي على جرثومة التريكوموناس التي تسبب التهابات المهبل، كما يعالج التهابات المهبل بشكل عام ويقضي على مسببات الأمراض والجراثيم المعدية. يخلص المهبل من الرائحة الكريهة. يخلص المهبل من الإفرازات الصفراء المزعجة، ويقلل من حموضة المهبل. يمنع تهيج المهبل ويزيل الشعور بالحكة. يعالج ارتخاء عضلات المهبل ويشدّها، ويساعد في تضييقه. لتطهير المهبل بعد الدورة الشهرية وبعد انقضاء فترة النفاس. فوائد بيكربونات الصوديوم العامة من أهم فوائد بيكربونات الصوديوم الصحية والغذائية ما يلي: يعالج حب الشباب، ويقلل من التهابات البشرة ويعمل على موازنة حموضة الجلد. يساعد في تبييض الأسنان وتخليصها من البقع الصفراء. يعالج حروق الشمس ويمنع تهيج البشرة واحمرارها، كما يزيل الشعور بالحكة، ويخلص البشرة من الخلايا الميتة ويوحد لونها. يخلص الجسم من الرائحة الكريهة ويعمل كمضاد للتعرق، ويقضي على البكتيريا التي تسبب رائحة العرق. يعالج قشرة الرأس ويقضي على الفطريات والجراثيم التي تسبب الحكة. يعالج الفطريات التي تنمو على الأظافر، مما يجعل مظهرها صحياً أكثر. يعالج الهربس والتقرحات الجلدية. يعالج حموضة المعدة، كما يدخل في تصنيع الأدوية التي تعالج الحموضة. يرفع من قلوية الدم، مما يساعد في تقوية مناعة الجسم. تخلص الجسم من الفضلات والسموم، وتمنع الإصابة بالتشنجات العضلية. يعالج الالتهابات المعوية والتهابات المسالك البولية ويقضي على البكتيريا. يُستخدم في الصناعات الغذائية وخصوصاً في تخمير العجين ومضاعفة حجمه. يعمل كمبيد للحشرات وخصوصاً النمل، وذلك برش القليل منه على المناطق التي تتواجد فيها الحشرات. يساعد في التخلص من رائحة الفم الكريهة. يساعد في علاج احتقان الحلق وتطهير الفم واللثة. يدخل في صناعة المنظفات وخصوصاً الصابون والشامبو بمختلف أنواعه.

فوائد بيكربونات الصوديوم للمهبل

فوائد بيكربونات الصوديوم للمهبل

بواسطة: - آخر تحديث: 23 أبريل، 2018

مركب بيكربونات الصوديوم

يُعدّ مركب بيكربونات الصوديوم من المركبات الكيميائية القلوبة المعروفة وذات الاستخدامات الكثيرة، حيث يُستخدم في العديد من الصناعات الغذائية بالإضافة إلى استخداماته الطبية المتعددة، ويُعرف باسم صودا الخبز، أما صيغته الكيميائية فهي NaHCO3، يكون على شكل مسحوق أبيض بلوري يذوب في الماء، ويتم تحضيره كيميائياً بحسب المعادلة الكيميائية التالية: Na2CO3 + CO2+H2O ⇌ 2NaHCO3، وفي هذا المقال سيتم عرض فوائد بيكربونات الصوديوم العامة، بالإضافة إلى ذكر فوائد بيكربونات الصوديوم للمهبل.

فوائد بيكربونات الصوديوم للمهبل

يقدم بيكربونات الصوديوم فوائد عديدة للمهبل عند استخدامه على شكل مغطس مائي من قبل النساء، حيث يتم إضافة القليل من بيكربونات الصوديوم إلى كمية مناسبة من الماء، وعمل مغطس مهبلي بمعدل ثلاث مرات يومياً للحصول على الفائدة المرجوة، أما أهم فوائده ما يلي:

  • يقضي على جرثومة التريكوموناس التي تسبب التهابات المهبل، كما يعالج التهابات المهبل بشكل عام ويقضي على مسببات الأمراض والجراثيم المعدية.
  • يخلص المهبل من الرائحة الكريهة.
  • يخلص المهبل من الإفرازات الصفراء المزعجة، ويقلل من حموضة المهبل.
  • يمنع تهيج المهبل ويزيل الشعور بالحكة.
  • يعالج ارتخاء عضلات المهبل ويشدّها، ويساعد في تضييقه.
  • لتطهير المهبل بعد الدورة الشهرية وبعد انقضاء فترة النفاس.

فوائد بيكربونات الصوديوم العامة

من أهم فوائد بيكربونات الصوديوم الصحية والغذائية ما يلي:

  • يعالج حب الشباب، ويقلل من التهابات البشرة ويعمل على موازنة حموضة الجلد.
  • يساعد في تبييض الأسنان وتخليصها من البقع الصفراء.
  • يعالج حروق الشمس ويمنع تهيج البشرة واحمرارها، كما يزيل الشعور بالحكة، ويخلص البشرة من الخلايا الميتة ويوحد لونها.
  • يخلص الجسم من الرائحة الكريهة ويعمل كمضاد للتعرق، ويقضي على البكتيريا التي تسبب رائحة العرق.
  • يعالج قشرة الرأس ويقضي على الفطريات والجراثيم التي تسبب الحكة.
  • يعالج الفطريات التي تنمو على الأظافر، مما يجعل مظهرها صحياً أكثر.
  • يعالج الهربس والتقرحات الجلدية.
  • يعالج حموضة المعدة، كما يدخل في تصنيع الأدوية التي تعالج الحموضة.
  • يرفع من قلوية الدم، مما يساعد في تقوية مناعة الجسم.
  • تخلص الجسم من الفضلات والسموم، وتمنع الإصابة بالتشنجات العضلية.
  • يعالج الالتهابات المعوية والتهابات المسالك البولية ويقضي على البكتيريا.
  • يُستخدم في الصناعات الغذائية وخصوصاً في تخمير العجين ومضاعفة حجمه.
  • يعمل كمبيد للحشرات وخصوصاً النمل، وذلك برش القليل منه على المناطق التي تتواجد فيها الحشرات.
  • يساعد في التخلص من رائحة الفم الكريهة.
  • يساعد في علاج احتقان الحلق وتطهير الفم واللثة.
  • يدخل في صناعة المنظفات وخصوصاً الصابون والشامبو بمختلف أنواعه.