البحث عن مواضيع

يجهل الكثير من الناس فوائد النعناع للحامل وللجنين، فهو من الأعشاب التي ينصح الأطباء بتناوله للحاظ على صحة الحامل، حيث تم استخدام النعناع منذ قديم الزمان، باعتباره أحد أهم الأعشاب الطبية المعروفة عالمياً ومحلياً، فلا يكاد يخلو أي مطبخ عربي من هذه النبتة الخضراء، التي تحتوي على طعم طيّب ورائحة مميزة، وتكثر زراعته في ساحات البيوت المنزلية، فهي نبتة سهلة الزراعة ومنظرها الأخضر الجميل مريح نفسياً، وقد اُجريت أبحاث كثيرة أكدت فوائده العظيمة للإنسان. فوائد النعناع للحامل أما بخصوص أهمية تناول الحامل للنعناع وفوائده الإيجابية والصحيّة فهي كثيرة، وأبرزها : تناول المنقوع من مشروب النعناع يساعد المرأة الحامل على التخلص من حالات الإغماء والغثيان التي تصيبها خلال فترة الحمل. يُزوّد النعناع المرأة الحامل بعدد كبير من الفيتامينات والمعادن المفيدة مثل الحديد، البوتاسيوم، وفيتامين (أ) وفيتامين (ج) وفيتامين (ب)، ويُعدّ من أهم الأعشاب المحتويّة على مركب المنثور ومضادات الأكسدة. تعزيز المناعة عند المرأة الحامل ضد الأمراض والفيروسات المُعديّة، وخاصة في حالات الرشح والإنفلونزا. تتعرض المرأة خلال فترة الحمل لحالات اكتئاب وقلق، فيساعد النعناع في تهدئة الأعصاب والتوتر، وتنظيم الهرمونات والناقلات في جسم المرأة. تخفيف حالة القيء والانتفاخ والغازات المصاحبة للحمل. علاج حالات الإمساك والإسهال الناتجة عن مشاكل الجهاز الهضمي. معالجة المرارة الحاصلة في الحلق، والتخلص منها. معالجة التهاب اللثة والنزيف، حيث يُمكن استخدامه عن طريق الغرغرة بالفم. يُعالج نوبات الأرق وإضطرابات النوم ، وخاصة في الشهور الأخيرة للحمل. يُساعد في مشكلة عسر الهضم، كما يُعتبر فاتح للشهية. تناول النعناع يعمل على تحسين الذاكرة لدى المرأة الحامل، لأنها تكون معرضة لعدم التركيز والنسيان. النعناع منعش للنفس لطعمه ورائحته العطرة، ومعالج لرائحة الفم الكريهة. معالجة حالة ارتفاع ضغط الدم وتنظيمه في فترة الحمل. يعالج مشاكل الجهاز التنفسي مثل السعال والربو، الذي قد يصيب المرأة الحامل بسبب التغيرات النفسية والتعرض للبرد. يُساعد في تسكين آلام الحمل، حتى بعد الولادة ومرحلة النفاس للمرأة كما يساعد على التخلص من اضطرابات النفاس. ينصح بعدم تناول النعناع للمرأه الحامل في الثلاث شهور الأولى، لأنه يعمل كمنشط للرحم وقد يسبب الاجهاض. أضرار الإكثار من النعناع للمرأة الحامل بالرغم من الفوائد العديدة لتناول المرأة الحامل لمشروب النعناع، إلا أن تناوله بكثرة وبشكل غير منظم، قد يسبب مشاكل ويعطي نتائج عكسية على صحة الحامل والجنين مثل:- الحرقة في المعدة. الصداع. قرح الفم. يتفاعل مع بعض أدوية مضاد الحموضة التي تستخدمة المرأة الحامل لتخفيف ألم وحرقة المعدة، مما يسبب القيء والجفاف في حال كثرة تناوله. شرب الكثير من شاي النعناع أثناء الحمل يسبب حدوث آلام العضلات، والنعاس. عدم انتظام ضربات القلب، وارتعاش في الأطراف. المراجع: 1 2

فوائد النعناع للحامل

فوائد النعناع للحامل
بواسطة: - آخر تحديث: 20 فبراير، 2017

يجهل الكثير من الناس فوائد النعناع للحامل وللجنين، فهو من الأعشاب التي ينصح الأطباء بتناوله للحاظ على صحة الحامل، حيث تم استخدام النعناع منذ قديم الزمان، باعتباره أحد أهم الأعشاب الطبية المعروفة عالمياً ومحلياً، فلا يكاد يخلو أي مطبخ عربي من هذه النبتة الخضراء، التي تحتوي على طعم طيّب ورائحة مميزة، وتكثر زراعته في ساحات البيوت المنزلية، فهي نبتة سهلة الزراعة ومنظرها الأخضر الجميل مريح نفسياً، وقد اُجريت أبحاث كثيرة أكدت فوائده العظيمة للإنسان.

فوائد النعناع للحامل

أما بخصوص أهمية تناول الحامل للنعناع وفوائده الإيجابية والصحيّة فهي كثيرة، وأبرزها :

  • تناول المنقوع من مشروب النعناع يساعد المرأة الحامل على التخلص من حالات الإغماء والغثيان التي تصيبها خلال فترة الحمل.
  • يُزوّد النعناع المرأة الحامل بعدد كبير من الفيتامينات والمعادن المفيدة مثل الحديد، البوتاسيوم، وفيتامين (أ) وفيتامين (ج) وفيتامين (ب)، ويُعدّ من أهم الأعشاب المحتويّة على مركب المنثور ومضادات الأكسدة.
  • تعزيز المناعة عند المرأة الحامل ضد الأمراض والفيروسات المُعديّة، وخاصة في حالات الرشح والإنفلونزا.
  • تتعرض المرأة خلال فترة الحمل لحالات اكتئاب وقلق، فيساعد النعناع في تهدئة الأعصاب والتوتر، وتنظيم الهرمونات والناقلات في جسم المرأة.
  • تخفيف حالة القيء والانتفاخ والغازات المصاحبة للحمل.
  • علاج حالات الإمساك والإسهال الناتجة عن مشاكل الجهاز الهضمي.
  • معالجة المرارة الحاصلة في الحلق، والتخلص منها.
  • معالجة التهاب اللثة والنزيف، حيث يُمكن استخدامه عن طريق الغرغرة بالفم.
  • يُعالج نوبات الأرق وإضطرابات النوم ، وخاصة في الشهور الأخيرة للحمل.
  • يُساعد في مشكلة عسر الهضم، كما يُعتبر فاتح للشهية.
  • تناول النعناع يعمل على تحسين الذاكرة لدى المرأة الحامل، لأنها تكون معرضة لعدم التركيز والنسيان.
  • النعناع منعش للنفس لطعمه ورائحته العطرة، ومعالج لرائحة الفم الكريهة.
  • معالجة حالة ارتفاع ضغط الدم وتنظيمه في فترة الحمل.
  • يعالج مشاكل الجهاز التنفسي مثل السعال والربو، الذي قد يصيب المرأة الحامل بسبب التغيرات النفسية والتعرض للبرد.
  • يُساعد في تسكين آلام الحمل، حتى بعد الولادة ومرحلة النفاس للمرأة كما يساعد على التخلص من اضطرابات النفاس.
  • ينصح بعدم تناول النعناع للمرأه الحامل في الثلاث شهور الأولى، لأنه يعمل كمنشط للرحم وقد يسبب الاجهاض.

أضرار الإكثار من النعناع للمرأة الحامل

بالرغم من الفوائد العديدة لتناول المرأة الحامل لمشروب النعناع، إلا أن تناوله بكثرة وبشكل غير منظم، قد يسبب مشاكل ويعطي نتائج عكسية على صحة الحامل والجنين مثل:-

  • الحرقة في المعدة.
  • الصداع.
  • قرح الفم.
  • يتفاعل مع بعض أدوية مضاد الحموضة التي تستخدمة المرأة الحامل لتخفيف ألم وحرقة المعدة، مما يسبب القيء والجفاف في حال كثرة تناوله.
  • شرب الكثير من شاي النعناع أثناء الحمل يسبب حدوث آلام العضلات، والنعاس.
  • عدم انتظام ضربات القلب، وارتعاش في الأطراف.

المراجع: 1 2