المغنيسيوم هو رابع أكثر المعادن وفرة في جسم الإنسان، وثاني أكثر العناصر وفرةً في الخلايا البشرية، وهو المادة التاسعة الأكثر وفرة في الكون، ويمكن العثور عليه في الطبيعة، في أشكال عديدة ومختلفة، وهو مرتبط مع ذرات وعناصر أخرى، بينما يولد الإنسان وعظامه تحتوي على ما يقارب 50% من مجموع المغنيسيوم في الجسم، وبنسبة 1% في الدم فقط، حيث تبدو نسبته بالدم قليلة جداً، إلا أنّها مهمّة لصحة الإنسان، ويمكن أن يحصل الجسم على المغنيسيوم، عن طريق الطعام والمكملات الغذائية، والتي يتم تفكيكها وإطلاقها في الجسم على شكل أيونات، وتعدّ فوائد المغنيسيوم للجنس كثيرة ومهمة لدرجة كبيرة.  فوائد المغنيسيوم للجنس النشاط الجنسي هو واحد من النشاطات الإنسانية المهمّة جداً، والتي تعدّ ضرورية لبقاء واستمرار الجنس البشري، كما ينطوي على ممارسته العديد من الفوائد، وللقيام بالنشاط الجنسي على أتم وجه لا بدّ أن تكون الصحة النفسيّة والجسدية في أحسن أحوالها، ففي بعض الأحيان قد يتعرّض الإنسان لعدة مشاكل تعيق أدائه لهذا النشاط على الوجه المطلوب، أو قد يرجع السبب في ذلك إلى نقص بعض المعادن والعناصر الأساسية في الجسم وبالأخص المغنيسوم، حيث إنّ فوائد المغنيسيوم للجنس تتعدّى ما قد يتخيله البعض، ومن أهم هذه الفوائد ما يأتي: يعزّز المغنيسيوم مستويات هرمون التستوستيرون الحر، وهو هرمون الذكورة، الذي يساعد على إنتاج الحيوانات المنوية، ويؤدي إلى تكوين خصائص جنسية ثانوية، بعد البلوغ لدى الجنسين، كنمو شعر الجسم، وتطوير الكتلة العضلية، والحفاظ على الرغبة الجنسية والمزاج العام. يساعد المغنيسيوم على إنتاج الهرمونات الجنسية، مثل: الأندروجين والأستروجين، حيث يمكن لهذه الهرمونات تحسين الرغبة والأداء الجنسي، كما أنه يساعد على الاسترخاء. يعزز الأداء الجنسيّ ويمنح الانتعاش عند ممارسة الجنس، يفقد الجسم السوائل، بما في ذلك المغنيسيوم والإلكتروليتات الأخرى، وبدوره فإن انخفاض مستوى المغنيسيوم قد يؤدي إلى إضعاف القدرة الجنسية، وزيادة التأثير السلبي للممارسة. يساعد المغنيسيوم على إنتاج الهرمونات التي تدخل في النواقل العصبية، مثل: الدوبامين والأدرينالين، والتي تعدل الدافع الجنسي. أفادت دراسة أجرتها مجلة العلوم والطب أن مكملات المغنيسيوم لها تأثير إيجابي على كل من ضغط الدم وتوازن السوائل بعد الممارسة الجنسية، كما تزيد حاجة الجسم للمغنيسيوم بنسبة تتراوح ما بين 10 إلى 20 بالمائة، بعد الممارسة الجنسية. السيروتونين الكيميائي في الدماغ يحتاج إلى كميات كافية من المغنيسيوم، للمساعدة على الحفاظ على مزاج متوازن وتحسين أداء الجهاز العصبي، وهذا بالضبط ما يحتاجه الإنسان لزيادة الرغبة في الممارسة الجنسية. يزيد من الدورة الدموية، ويرخي العضلات ويهدئ الأعصاب، وبشكل عام فإن تناول الفيتامينات والمعادن ومن ضمنها المغنيسيوم، له تأثير على صحة وسلامة الجسم، ومن المعروف أن الجسم السليم هو الأساس لعلاقة جنسية سليمة. فوائد المغنيسيوم للصحة بعد التعرف على فوائد المغنيسيوم للجنس، يبقي التعرف على فوائد المغنيسيوم لصحة الانسان، والتي تتلخص فيما يأتي: يحارب الكآبة. يخفض ضغط الدم. يساعد على التقليل من الالتهابات. يمنع الإصابة بالصداع النصفي. يقلل مقاومة الإنسولين. يخفف الإمساك. يعالج الاضطرابات النفسية. يمنع الاصابة بالربو. يحافظ على صحة العظام. يقي القلب ويحافظ على سلامة الشرايين. يخفف من الأعراض الجانبية للدورة الشهرية. يعزز امتصاص المعادن.

فوائد المغنيسيوم للجنس

فوائد المغنيسيوم للجنس

بواسطة: - آخر تحديث: 24 أبريل، 2018

المغنيسيوم

هو رابع أكثر المعادن وفرة في جسم الإنسان، وثاني أكثر العناصر وفرةً في الخلايا البشرية، وهو المادة التاسعة الأكثر وفرة في الكون، ويمكن العثور عليه في الطبيعة، في أشكال عديدة ومختلفة، وهو مرتبط مع ذرات وعناصر أخرى، بينما يولد الإنسان وعظامه تحتوي على ما يقارب 50% من مجموع المغنيسيوم في الجسم، وبنسبة 1% في الدم فقط، حيث تبدو نسبته بالدم قليلة جداً، إلا أنّها مهمّة لصحة الإنسان، ويمكن أن يحصل الجسم على المغنيسيوم، عن طريق الطعام والمكملات الغذائية، والتي يتم تفكيكها وإطلاقها في الجسم على شكل أيونات، وتعدّ فوائد المغنيسيوم للجنس كثيرة ومهمة لدرجة كبيرة.

 فوائد المغنيسيوم للجنس

النشاط الجنسي هو واحد من النشاطات الإنسانية المهمّة جداً، والتي تعدّ ضرورية لبقاء واستمرار الجنس البشري، كما ينطوي على ممارسته العديد من الفوائد، وللقيام بالنشاط الجنسي على أتم وجه لا بدّ أن تكون الصحة النفسيّة والجسدية في أحسن أحوالها، ففي بعض الأحيان قد يتعرّض الإنسان لعدة مشاكل تعيق أدائه لهذا النشاط على الوجه المطلوب، أو قد يرجع السبب في ذلك إلى نقص بعض المعادن والعناصر الأساسية في الجسم وبالأخص المغنيسوم، حيث إنّ فوائد المغنيسيوم للجنس تتعدّى ما قد يتخيله البعض، ومن أهم هذه الفوائد ما يأتي:

  • يعزّز المغنيسيوم مستويات هرمون التستوستيرون الحر، وهو هرمون الذكورة، الذي يساعد على إنتاج الحيوانات المنوية، ويؤدي إلى تكوين خصائص جنسية ثانوية، بعد البلوغ لدى الجنسين، كنمو شعر الجسم، وتطوير الكتلة العضلية، والحفاظ على الرغبة الجنسية والمزاج العام.
  • يساعد المغنيسيوم على إنتاج الهرمونات الجنسية، مثل: الأندروجين والأستروجين، حيث يمكن لهذه الهرمونات تحسين الرغبة والأداء الجنسي، كما أنه يساعد على الاسترخاء.
  • يعزز الأداء الجنسيّ ويمنح الانتعاش عند ممارسة الجنس، يفقد الجسم السوائل، بما في ذلك المغنيسيوم والإلكتروليتات الأخرى، وبدوره فإن انخفاض مستوى المغنيسيوم قد يؤدي إلى إضعاف القدرة الجنسية، وزيادة التأثير السلبي للممارسة.
  • يساعد المغنيسيوم على إنتاج الهرمونات التي تدخل في النواقل العصبية، مثل: الدوبامين والأدرينالين، والتي تعدل الدافع الجنسي.
  • أفادت دراسة أجرتها مجلة العلوم والطب أن مكملات المغنيسيوم لها تأثير إيجابي على كل من ضغط الدم وتوازن السوائل بعد الممارسة الجنسية، كما تزيد حاجة الجسم للمغنيسيوم بنسبة تتراوح ما بين 10 إلى 20 بالمائة، بعد الممارسة الجنسية.
  • السيروتونين الكيميائي في الدماغ يحتاج إلى كميات كافية من المغنيسيوم، للمساعدة على الحفاظ على مزاج متوازن وتحسين أداء الجهاز العصبي، وهذا بالضبط ما يحتاجه الإنسان لزيادة الرغبة في الممارسة الجنسية.
  • يزيد من الدورة الدموية، ويرخي العضلات ويهدئ الأعصاب، وبشكل عام فإن تناول الفيتامينات والمعادن ومن ضمنها المغنيسيوم، له تأثير على صحة وسلامة الجسم، ومن المعروف أن الجسم السليم هو الأساس لعلاقة جنسية سليمة.

فوائد المغنيسيوم للصحة

بعد التعرف على فوائد المغنيسيوم للجنس، يبقي التعرف على فوائد المغنيسيوم لصحة الانسان، والتي تتلخص فيما يأتي:

  • يحارب الكآبة.
  • يخفض ضغط الدم.
  • يساعد على التقليل من الالتهابات.
  • يمنع الإصابة بالصداع النصفي.
  • يقلل مقاومة الإنسولين.
  • يخفف الإمساك.
  • يعالج الاضطرابات النفسية.
  • يمنع الاصابة بالربو.
  • يحافظ على صحة العظام.
  • يقي القلب ويحافظ على سلامة الشرايين.
  • يخفف من الأعراض الجانبية للدورة الشهرية.
  • يعزز امتصاص المعادن.