ما هو الكوليسترول الكوليسترول هو مركب كيميائي، يستخدمه الجسم كلبنة أساسية لبناء أغشية الخلايا وللهرمونات، مثل: هرمون الأستروجين، وهرمون التستوستيرون، وينتج الكبد حوالي 80% من كوليسترول الجسم، والباقي يتم الحصول عليه من الأغذية، مثل: اللحوم، والبيض واللبن، ومنتجات الألبان، والأطعمة نباتية المصدر لا تحتوي على الكوليسترول، ويقوم الكبد بتنظيم محتوى الكوليسترول الموجود في الدم، وبعد تناول الطعام، تقوم الأمعاء الدقيقة بامتصاص الكوليسترول، ويقوم الكبد بتخزينه، وعندما يحتاج الجسم إلى الكوليسترول، يفرزه الكبد، حيث أن فوائد الكوليسترول عديدة لأجهزة الجسم المختلفة.((Cholesterol Management, "www.medicinenet.com", Retrieved in 31-8-2018, Edited.)) أنواع الكوليسترول لا يتحرك الكوليسترول بشكل حر في الدم، بل يرتبط ببروتينات دهنية، وهناك ثلاثة أنواع من البروتينات الدهنية، والتي تصنف بالاعتماد على كمية البروتين الموجودة بالنسبة لكمية الكوليسترول، وهذه الأنواع هي: ((Cholesterol Management, "www.medicinenet.com", Retrieved in 31-8-2018, Edited.)) البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة: تحتوي على كمية أكبر من الكوليسترول بالنسبة للبروتين، وهي تُعتبر كوليسترول ضار، وارتفاع مستوى البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، والجلطة وأمراض الشريان الطرفي، من خلال إسهامها في تكوين ترسبات كوليسترول في داخل جدران الشريان، ومع الوقت تزداد هذه الترسبات، فيضيق الشريان، ويقل تدفق الدم، وإذا تمزقت هذه الترسبات؛ يمكن أن تتسبب بحدوث تخثر في الدم؛ مما يمنع تدفق الدم، وهذا التخثر يتسبب بنوبة قلبية، أو احتشاء في عضلة القلب إذا حدث التخثر في الشرايين التاجية. البروتينات الدهنية عالية الكثافة: تتكون من مستوى أعلى من البروتين، ومستوى منخفض من الكوليسترول، وتعد هذه البروتينات كوليسترول مفيد، وارتفاع مستوى البروتينات عالية الكثافة عن البروتينات منخفضة الكثافة أفضل لصحة الإنسان؛ لأنه يشكل وقاية من أمراض القلب، والجلطة وأمراض الشريان الطرفي. البروتينات الدهنية ذات الكثافة المنخفضة جدًا: تحتوي نسبة بروتين أقل من البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة، وتشترك معها بالارتباط بتشكل الترسبات. الدهون الثلاثية: قد تسهم في زيادة الترسبات المحتوية على الكوليسترول إذا كان مستوى البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة مرتفعًا، ومستوى البروتينات الدهنية عالية الكثافة منخفضًا. نسبة الكوليسترول الطبيعية هناك فحص مخبري للدم يمكن من خلاله قياس مستوى الكوليسترول، حيث يعطي هذا الفحص معلومات عن الكمية الكلية للكوليسترول في الدم والتي تشمل نسبة البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة والبروتينات الدهنية مرتفعة الكثافة، بالإضافة إلى نسبة كل منهما وحدها، ونسبة الكوليسترول دون البروتينات الدهنية مرتفعة الكثافة، ويبين أيضًا نسبة الدهون الثلاثية في الدم، وتعرض الجداول الآتية النسب الطبيعية للكوليسترول حسب الجنس والعمر:((Cholesterol Levels: What You Need to Know, "medlineplus.gov", Retrieved in 31-8-2018, Edited.)) أي شخص دون عمر التاسعة عشرة: نوع الكوليسترول المستوى الطبيعي الكوليسترول الكلي أقل من  170ملغم/ديسيلتر الكوليسترول دون البروتينات الدهنية عالية الكثافة أقل من  120ملغم/ديسيلتر البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة أقل من  100ملغم/ديسيلتر البروتينات الدهنية مرتفعة الكثافة أكثر من  45ملغم/ديسيلتر الذكور من عمر عشرين وأكثر نوع الكوليسترول المستوى الطبيعي الكوليسترول الكلي من 125 إلى 200ملغم/ديسيلتر الكوليسترول دون البروتينات الدهنية عالية الكثافة أقل من 130ملغم/ديسيلتر البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة أقل من 100ملغم/ديسيلتر البروتينات الدهنية مرتفعة الكثافة 40ملغم/ديسيلتر أو أعلى الإناث من عمر عشرين وأكثر نوع الكوليسترول المستوى الطبيعي الكوليسترول الكلي 125 إلى  200ملغم/ديسيلتر الكوليسترول دون البروتينات الدهنية عالية الكثافة أقل من 130ملغم/ديسيلتر البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة أقل من 100ملغم/ديسيلتر البروتينات الدهنية مرتفعة الكثافة 50ملغم/ديسيلتر أو أكثر فوائد الكوليسترول الكوليسترول نفسه غير ضار، بل يحتاجه الجسم لإنتاج الهرمونات، وفيتامين د والسوائل الهضمية، ويلعب كذلك الكوليسترول دورًا في مساعدة الأعضاء على القيام بوظائفها على نحو سليم، وفيما يلي فوائد الكوليسترول لأجهزة الجسم المختلفة:((The Effects of High Cholesterol on the Body, "www.healthline.com", Retrieved in 31-8-2018, Edited.)) جهاز الغدد الصم: فوائد الكوليسترول في هذا الجهاز كبيرة، حيث تستخدمه الغدد المنتجة للهرمونات لإنتاج الهرمونات، مثل: الأستروجين، والتستوستيرون والكورتيزول، والهرمونات كذلك لها تأثير على مستويات الكوليسترول في الجسم. الجهاز العصبي: يعد الكوليسترول مكون أساسي لدماغ الإنسان، حيث يحتوي الدماغ على 25% من كوليسترول الجسم، وتظهر فوائد الكوليسترول في أنه ضروري لتطور وحماية الخلايا العصبية، والتي بدورها تمكّن الدماغ من من التواصل مع باقي أجزاء الجسم. الجهاز الهضمي: وفوائد الكوليسترول للجهاز الهضمي تتمثل بأنه ضروري لإنتاج العصارة الصفراوية، وهي عبارة عن مادة تساعد الجسم على تكسير الطعام، وامتصاص المواد الغذائية في الأمعاء. أضرار الكوليسترول رغم فوائد الكوليسترول، إلا أن ارتفاعه يمكن أن يتسبب بحدوث تصلب الشرايين، وهو تراكم خطير للكوليسترول وترسبات أخرى على جدران الشرايين، وهذه الترسبات يمكن أن تقلل من تدفق الدم خلال الشرايين، مما يؤدي إلى حدوث مضاعفات، مثل:((High cholesterol, "www.mayoclinic.org," Retrieved 31-8-2018, Edited.)) ألم في الصدر: إذا تأثرت الشرايين التي تغذي القلب (الشرايين التاجية)، قد يحدث ألم في الصدر أو أعراض أخرى لمرض الشرايين. نوبة قلبية: إذا حدث تمزق في هذه الرواسب، يمكن أن تتشكل خثرة دم في هذا المكان، والتي تمنع تدفق الدم في الشريان، فإذا توقف تدفق الدم للقلب تحدث النوبة القلبية. الجلطة: تشبه النوبة القلبية، لكن تحدث إذا انقطع الدم عن الدماغ بسبب خثرة. فيديو عن حمية لارتفاع الكوليسترول لمزيد من المعلومات، يُنصح بمشاهدة الفيديو الآني، والذي تتحدث به أخصائية التغذية: دانا بردقجي، عن حمية لعلاج ارتفاع الكوليسترول في الدم، وتعرض أبرز الأغذية الغنية بالكوليسترول، وبدائل عنها، ونصائح أخرى لمن يعانون من ارتفاع الكوليسترول: ((Dana Bardaqji, "www.youtube.com", Retrieved in 31-8-2018, Edited.)) 

فوائد الكوليسترول

فوائد الكوليسترول

بواسطة: - آخر تحديث: 4 سبتمبر، 2018

ما هو الكوليسترول

الكوليسترول هو مركب كيميائي، يستخدمه الجسم كلبنة أساسية لبناء أغشية الخلايا وللهرمونات، مثل: هرمون الأستروجين، وهرمون التستوستيرون، وينتج الكبد حوالي 80% من كوليسترول الجسم، والباقي يتم الحصول عليه من الأغذية، مثل: اللحوم، والبيض واللبن، ومنتجات الألبان، والأطعمة نباتية المصدر لا تحتوي على الكوليسترول، ويقوم الكبد بتنظيم محتوى الكوليسترول الموجود في الدم، وبعد تناول الطعام، تقوم الأمعاء الدقيقة بامتصاص الكوليسترول، ويقوم الكبد بتخزينه، وعندما يحتاج الجسم إلى الكوليسترول، يفرزه الكبد، حيث أن فوائد الكوليسترول عديدة لأجهزة الجسم المختلفة.1)Cholesterol Management, “www.medicinenet.com”, Retrieved in 31-8-2018, Edited.

أنواع الكوليسترول

لا يتحرك الكوليسترول بشكل حر في الدم، بل يرتبط ببروتينات دهنية، وهناك ثلاثة أنواع من البروتينات الدهنية، والتي تصنف بالاعتماد على كمية البروتين الموجودة بالنسبة لكمية الكوليسترول، وهذه الأنواع هي: 2)Cholesterol Management, “www.medicinenet.com”, Retrieved in 31-8-2018, Edited.

  • البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة: تحتوي على كمية أكبر من الكوليسترول بالنسبة للبروتين، وهي تُعتبر كوليسترول ضار، وارتفاع مستوى البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، والجلطة وأمراض الشريان الطرفي، من خلال إسهامها في تكوين ترسبات كوليسترول في داخل جدران الشريان، ومع الوقت تزداد هذه الترسبات، فيضيق الشريان، ويقل تدفق الدم، وإذا تمزقت هذه الترسبات؛ يمكن أن تتسبب بحدوث تخثر في الدم؛ مما يمنع تدفق الدم، وهذا التخثر يتسبب بنوبة قلبية، أو احتشاء في عضلة القلب إذا حدث التخثر في الشرايين التاجية.
  • البروتينات الدهنية عالية الكثافة: تتكون من مستوى أعلى من البروتين، ومستوى منخفض من الكوليسترول، وتعد هذه البروتينات كوليسترول مفيد، وارتفاع مستوى البروتينات عالية الكثافة عن البروتينات منخفضة الكثافة أفضل لصحة الإنسان؛ لأنه يشكل وقاية من أمراض القلب، والجلطة وأمراض الشريان الطرفي.
  • البروتينات الدهنية ذات الكثافة المنخفضة جدًا: تحتوي نسبة بروتين أقل من البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة، وتشترك معها بالارتباط بتشكل الترسبات.
  • الدهون الثلاثية: قد تسهم في زيادة الترسبات المحتوية على الكوليسترول إذا كان مستوى البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة مرتفعًا، ومستوى البروتينات الدهنية عالية الكثافة منخفضًا.

نسبة الكوليسترول الطبيعية

هناك فحص مخبري للدم يمكن من خلاله قياس مستوى الكوليسترول، حيث يعطي هذا الفحص معلومات عن الكمية الكلية للكوليسترول في الدم والتي تشمل نسبة البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة والبروتينات الدهنية مرتفعة الكثافة، بالإضافة إلى نسبة كل منهما وحدها، ونسبة الكوليسترول دون البروتينات الدهنية مرتفعة الكثافة، ويبين أيضًا نسبة الدهون الثلاثية في الدم، وتعرض الجداول الآتية النسب الطبيعية للكوليسترول حسب الجنس والعمر:3)Cholesterol Levels: What You Need to Know, “medlineplus.gov”, Retrieved in 31-8-2018, Edited.

أي شخص دون عمر التاسعة عشرة:

نوع الكوليسترول المستوى الطبيعي
الكوليسترول الكلي أقل من  170ملغم/ديسيلتر
الكوليسترول دون البروتينات الدهنية عالية الكثافة أقل من  120ملغم/ديسيلتر
البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة أقل من  100ملغم/ديسيلتر
البروتينات الدهنية مرتفعة الكثافة أكثر من  45ملغم/ديسيلتر

الذكور من عمر عشرين وأكثر

نوع الكوليسترول المستوى الطبيعي
الكوليسترول الكلي من 125 إلى 200ملغم/ديسيلتر
الكوليسترول دون البروتينات الدهنية عالية الكثافة أقل من 130ملغم/ديسيلتر
البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة أقل من 100ملغم/ديسيلتر
البروتينات الدهنية مرتفعة الكثافة 40ملغم/ديسيلتر أو أعلى

الإناث من عمر عشرين وأكثر

نوع الكوليسترول المستوى الطبيعي
الكوليسترول الكلي 125 إلى  200ملغم/ديسيلتر
الكوليسترول دون البروتينات الدهنية عالية الكثافة أقل من 130ملغم/ديسيلتر
البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة أقل من 100ملغم/ديسيلتر
البروتينات الدهنية مرتفعة الكثافة 50ملغم/ديسيلتر أو أكثر

فوائد الكوليسترول

الكوليسترول نفسه غير ضار، بل يحتاجه الجسم لإنتاج الهرمونات، وفيتامين د والسوائل الهضمية، ويلعب كذلك الكوليسترول دورًا في مساعدة الأعضاء على القيام بوظائفها على نحو سليم، وفيما يلي فوائد الكوليسترول لأجهزة الجسم المختلفة:4)The Effects of High Cholesterol on the Body, “www.healthline.com”, Retrieved in 31-8-2018, Edited.

  • جهاز الغدد الصم: فوائد الكوليسترول في هذا الجهاز كبيرة، حيث تستخدمه الغدد المنتجة للهرمونات لإنتاج الهرمونات، مثل: الأستروجين، والتستوستيرون والكورتيزول، والهرمونات كذلك لها تأثير على مستويات الكوليسترول في الجسم.
  • الجهاز العصبي: يعد الكوليسترول مكون أساسي لدماغ الإنسان، حيث يحتوي الدماغ على 25% من كوليسترول الجسم، وتظهر فوائد الكوليسترول في أنه ضروري لتطور وحماية الخلايا العصبية، والتي بدورها تمكّن الدماغ من من التواصل مع باقي أجزاء الجسم.
  • الجهاز الهضمي: وفوائد الكوليسترول للجهاز الهضمي تتمثل بأنه ضروري لإنتاج العصارة الصفراوية، وهي عبارة عن مادة تساعد الجسم على تكسير الطعام، وامتصاص المواد الغذائية في الأمعاء.

أضرار الكوليسترول

رغم فوائد الكوليسترول، إلا أن ارتفاعه يمكن أن يتسبب بحدوث تصلب الشرايين، وهو تراكم خطير للكوليسترول وترسبات أخرى على جدران الشرايين، وهذه الترسبات يمكن أن تقلل من تدفق الدم خلال الشرايين، مما يؤدي إلى حدوث مضاعفات، مثل:5)High cholesterol, “www.mayoclinic.org,” Retrieved 31-8-2018, Edited.

  • ألم في الصدر: إذا تأثرت الشرايين التي تغذي القلب (الشرايين التاجية)، قد يحدث ألم في الصدر أو أعراض أخرى لمرض الشرايين.
  • نوبة قلبية: إذا حدث تمزق في هذه الرواسب، يمكن أن تتشكل خثرة دم في هذا المكان، والتي تمنع تدفق الدم في الشريان، فإذا توقف تدفق الدم للقلب تحدث النوبة القلبية.
  • الجلطة: تشبه النوبة القلبية، لكن تحدث إذا انقطع الدم عن الدماغ بسبب خثرة.

فيديو عن حمية لارتفاع الكوليسترول

لمزيد من المعلومات، يُنصح بمشاهدة الفيديو الآني، والذي تتحدث به أخصائية التغذية: دانا بردقجي، عن حمية لعلاج ارتفاع الكوليسترول في الدم، وتعرض أبرز الأغذية الغنية بالكوليسترول، وبدائل عنها، ونصائح أخرى لمن يعانون من ارتفاع الكوليسترول: 6)Dana Bardaqji, “www.youtube.com”, Retrieved in 31-8-2018, Edited.

المراجع

1, 2. Cholesterol Management, “www.medicinenet.com”, Retrieved in 31-8-2018, Edited.
3. Cholesterol Levels: What You Need to Know, “medlineplus.gov”, Retrieved in 31-8-2018, Edited.
4. The Effects of High Cholesterol on the Body, “www.healthline.com”, Retrieved in 31-8-2018, Edited.
5. High cholesterol, “www.mayoclinic.org,” Retrieved 31-8-2018, Edited.
6. Dana Bardaqji, “www.youtube.com”, Retrieved in 31-8-2018, Edited.