يعاني عدد كبير من الأشخاص من السُمنة وزيادة وزن أجسامهم عن المعدل الطبيعي وتكدس الدهون في مناطق الجسم المختلفة، الأمر الذي يستدعي إلى البحث عن الحلول الكفيلة بإنقاص الوزن والحصول على جسدٍ رشيق، وهناك العديد من الأضرار الناجمة عن الإصابة بالسُمنة أبرزها المظهر المزعج للجسم، والإصابة بأمراضٍ قد تكون خطيرة مثل السكري والضغط وبعض أنواع الأمراض السرطانية، كما أنها تعيق عملية التنفس السليم، وفي سبيل التخلص من هذه المشكلة يجب اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية، وترطيب الجسم عن طريق شرب الماء، والابتعاد عن تناول الأطعمة الدسمة، وتناول المشروبات العشبية التي تساعد على حرق الدهون الزائدة والتي يُعد مشروب الشعير المغلي أحد أم هذه المشروبات، وسنتعرف في هذا المقال عن فوائد الشعير المغلي للتخسيس و تخفيف وزن الجسم وطريقة تحضيره، إضافةً إلى فوائده الصحية الأخرى. فوائد الشعير المغلي للتخسيس يساعد على تحسين الأيض المعروفة بعملية التمثيل الغذائي في الجسم، وذلك لاحتوائه على الألياف الغذائية. يحد من تراكم الدهون الضارة في الجسم. يساعد على حرق نسبة كبيرة من الدهون. يمنح المعدة شعوراً أكبر بالشبع مما يقلل من كمية الطعام المُتناول. يخفض نسبة السكر في الدم. يساهم في التخلص من دهون البطن التي تعد من الدهون القاسية والتي يصعب التخلص منها بسهولة. طريقة تحضير مشروب الشعير المغلي نحضر خمسون غراماً من الشعير ونقوم بتنظيفه وغسله جيداً بالماء، ثم نضع إناء مناسب الحجم على النار ونضع فيه لتراً من الماء ونتركه حتى يغلي، بعد ذلك نضيف إليه الشعير ونتركه لمدة خمس دقائق، ثم نقوم بتصفيته ونتركه ليبرد، ويُفضل أن نحتفظ بمشروب الشعير في الثلاجة لحين الاستخدام، حيث يجب أن نتناول كمية منه كل يوم. فوائد مشروب الشعير العامة يعالج الجسم ويحميه من مرض الأنيميا أو فقر الدم، وذلك لاحتوائه على النحاس والحديد. يعمل على تغذية البشرة بفضل احتوائه على نسبةٍ جيدة من المعادن أبرزها السيلينيوم. يعالج البشرة من البقع الداكنة. يساهم في تأخير ظهور علامات الشيخوخة المبكرة مثل التجاعيد. يزيد من نضارة الجلد ويحافظ على صحته. يساعد على تقوية عظام الجسم، الأمر الذي يساهم في حماية العظام والعضلات من الإصابة بالهشاشة، وذلك لاحتوائه على الفسفور والنحاس والمنغنيز والكالسيوم. يحمي المسالك البولية من الالتهاب. يساعد على إدرار البول والتخلص من كمية الماء المحتبسة في الجسم. يخلص الكلى من كمية الأملاح المترسبة فيها. يحمي الكلى من تكون الحصوات. ينشط الدورة الدموية في الجسم. يقي من الإصابة بالإمساك. يضبط معدلات السكر في الدم، الأمر الذي يساهم في الحماية من الإصابة بمرض السكري. يفيد المرأة الحامل بحيث يعمل على تخفيف أعراض الحمل مثل القيء والغثيان، كما يحمي قدميها من الإصابة بالتورم أثناء فترة الحمل.

فوائد الشعير المغلي للتخسيس

فوائد الشعير المغلي للتخسيس

بواسطة: - آخر تحديث: 31 يوليو، 2018

يعاني عدد كبير من الأشخاص من السُمنة وزيادة وزن أجسامهم عن المعدل الطبيعي وتكدس الدهون في مناطق الجسم المختلفة، الأمر الذي يستدعي إلى البحث عن الحلول الكفيلة بإنقاص الوزن والحصول على جسدٍ رشيق، وهناك العديد من الأضرار الناجمة عن الإصابة بالسُمنة أبرزها المظهر المزعج للجسم، والإصابة بأمراضٍ قد تكون خطيرة مثل السكري والضغط وبعض أنواع الأمراض السرطانية، كما أنها تعيق عملية التنفس السليم، وفي سبيل التخلص من هذه المشكلة يجب اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية، وترطيب الجسم عن طريق شرب الماء، والابتعاد عن تناول الأطعمة الدسمة، وتناول المشروبات العشبية التي تساعد على حرق الدهون الزائدة والتي يُعد مشروب الشعير المغلي أحد أم هذه المشروبات، وسنتعرف في هذا المقال عن فوائد الشعير المغلي للتخسيس و تخفيف وزن الجسم وطريقة تحضيره، إضافةً إلى فوائده الصحية الأخرى.

فوائد الشعير المغلي للتخسيس

  • يساعد على تحسين الأيض المعروفة بعملية التمثيل الغذائي في الجسم، وذلك لاحتوائه على الألياف الغذائية.
  • يحد من تراكم الدهون الضارة في الجسم.
  • يساعد على حرق نسبة كبيرة من الدهون.
  • يمنح المعدة شعوراً أكبر بالشبع مما يقلل من كمية الطعام المُتناول.
  • يخفض نسبة السكر في الدم.
  • يساهم في التخلص من دهون البطن التي تعد من الدهون القاسية والتي يصعب التخلص منها بسهولة.

طريقة تحضير مشروب الشعير المغلي

نحضر خمسون غراماً من الشعير ونقوم بتنظيفه وغسله جيداً بالماء، ثم نضع إناء مناسب الحجم على النار ونضع فيه لتراً من الماء ونتركه حتى يغلي، بعد ذلك نضيف إليه الشعير ونتركه لمدة خمس دقائق، ثم نقوم بتصفيته ونتركه ليبرد، ويُفضل أن نحتفظ بمشروب الشعير في الثلاجة لحين الاستخدام، حيث يجب أن نتناول كمية منه كل يوم.

فوائد مشروب الشعير العامة

  • يعالج الجسم ويحميه من مرض الأنيميا أو فقر الدم، وذلك لاحتوائه على النحاس والحديد.
  • يعمل على تغذية البشرة بفضل احتوائه على نسبةٍ جيدة من المعادن أبرزها السيلينيوم.
  • يعالج البشرة من البقع الداكنة.
  • يساهم في تأخير ظهور علامات الشيخوخة المبكرة مثل التجاعيد.
  • يزيد من نضارة الجلد ويحافظ على صحته.
  • يساعد على تقوية عظام الجسم، الأمر الذي يساهم في حماية العظام والعضلات من الإصابة بالهشاشة، وذلك لاحتوائه على الفسفور والنحاس والمنغنيز والكالسيوم.
  • يحمي المسالك البولية من الالتهاب.
  • يساعد على إدرار البول والتخلص من كمية الماء المحتبسة في الجسم.
  • يخلص الكلى من كمية الأملاح المترسبة فيها.
  • يحمي الكلى من تكون الحصوات.
  • ينشط الدورة الدموية في الجسم.
  • يقي من الإصابة بالإمساك.
  • يضبط معدلات السكر في الدم، الأمر الذي يساهم في الحماية من الإصابة بمرض السكري.
  • يفيد المرأة الحامل بحيث يعمل على تخفيف أعراض الحمل مثل القيء والغثيان، كما يحمي قدميها من الإصابة بالتورم أثناء فترة الحمل.