السيليكا السيليكا، وتسمّى أيضاً ثاني أكسيد السيليكون، وهو مركب كيميائي أبيض أو عديم اللون، يتكون من اثنين من أكثر العناصر وفرة في الأرض وفي قشرتها، حيث يتكون من السيليكيون والأكسجين، وتبلغ نسبة السيليكا 59% من نسبة القشرة الأرضية، وهي المكون الأساسي لأكثر 95% من الصخور المعروفة، وتوجد السيليكا عادة في الحالة البلورية ونادرة ما تكون في حالة غير متبلورة، ويعتقد أنه قد تم اكتشاف السيليكا منذ خمسة آلاف سنة قبل الميلاد، وكانت هذه المادة آنذاك تستخدم في صناعة الأواني، وقد واصلت هذه المادة دعم التقدم البشري على مرّ التاريخ، ولا تقتصر فوائد السيليكا على الصناعة بل إنّ لها عدة فوائد أخرى. فوائد السيليكا فوائد السيليكا عديدة ومتنوعة فهي تعدّ مفيدة للصحة، حيث يمكن الحصول على السيليكيا من مكمّلات السيليكا الغذائية، كما ويمكن إيجاد السيليكا في بعض الأطعمة، ومن أهم فوائد السيليكا للصحة ما يأتي: تمنح السيليكا قوة للمفاصل، حيث إنها مفيدة للمرضى الذين يعانون من التهاب المفاصل، كما أنها تزيد من مرونة المفاصل وتنشط الغضاريف والأربطة. تسمح للجسم باستخدام الكالسيوم بشكل مثالي، كما أنها تقوي العظام، ولها القدرة على شفاء كسور العظام، وتحافظ على سلامة النسيج الضامّ. تعمل السيليكا على إزالة السموم والمعادن الثقيلة من الجسم، حيث تمنع امتصاص هذه السموم والمعادن في القناة الهضمية. تقوي السيليكا جهاز المناعة في جسم الإنسان، حيث تحفز البيئة القلوية وتحيد الحموضة الزائدة التي تؤثّر على جهاز المناعة، وأيضاً من خلال الحفاظ على الأظافر والجلد وتعزيز عملية شفاء الجروح، وتسمح للبشرة بلعب دور أكثر أهمية كحاجز لمنع مسببات الأمراض. تمنع تراكم الترسبات في الشرايين، ممّا يؤدي إلى منع انسداد الأوعية الدموية ومنع ارتفاع ضغط الدم، وتعزز صحة وسلامة القلب. تساعد على ترميم الغشاء المخاطي في الجهاز التنفسي، حيث يسمح امتصاص الغشاء المخاطي للسيليكا، باستعادة دوره في منع دخول مزيد من العدوى إلى الجهاز التنفسي السفلي. تعزيز سلامة البشرة والشعر والأظافر، حيث تساعد في تسطيح جداول بصيلات الشعر، وبالتالي تمنح الشعر لمعاناً مميزاً، وتحافظ على مرونة البشرة واستعادة توهجها، كما تقوي الأظافر، بالإضافة إلى استخدامها في علاج حالات الصلع. استخدامات السيليكا بعد التعرف على فوائد السيليكا الصحية، يجب التعرف على فوائد السيليكا الصناعية، حيث أن للسيليكا دوراً في التطور العمراني والتكنولوجي، ومن أهم استخدامات السيليكا في هذه المجالات ما يأتي: البناء والعمران: تدخل السيليكا كمكوّن رئيس في صناعة الأسمنت، الذي يستخدم في عمليات البناء. صناعة الزجاج: تستخدم السيليكا لصناعة العديد من أنواع الزجاجيات. صناعة السيراميك: تدخل رمال السيليكا في صناعة السيراميك كمكوّن أساسي لتزجيج السيراميك، ودونها لا تستطيع المكونات الأخرى الارتباط مع بعضها. صناعة الألياف البصرية: وهي الألياف الخاصة بالاتصالات حيث أن لها درجة عالية من التوصيل الحراري، إضافة إلى قدرتها العالية على تحمل الضغط الضوئي العالي. صناعة الإلكترونيات الدقيقة: تستخدم السيليكا في أنقى صورها لصناعة الإلكترونيات الدقيقة، مثل الشرائح الإلكترونية والأقراص المدمجة. استخراج الحمض النووي: تعدّ السيليكا مفيدة جداً في المختبرات الطبية، حيث تعرف باسم عامل إزالة المادة المشبعة.

فوائد السيليكا

فوائد السيليكا

بواسطة: - آخر تحديث: 2 مايو، 2018

السيليكا

السيليكا، وتسمّى أيضاً ثاني أكسيد السيليكون، وهو مركب كيميائي أبيض أو عديم اللون، يتكون من اثنين من أكثر العناصر وفرة في الأرض وفي قشرتها، حيث يتكون من السيليكيون والأكسجين، وتبلغ نسبة السيليكا 59% من نسبة القشرة الأرضية، وهي المكون الأساسي لأكثر 95% من الصخور المعروفة، وتوجد السيليكا عادة في الحالة البلورية ونادرة ما تكون في حالة غير متبلورة، ويعتقد أنه قد تم اكتشاف السيليكا منذ خمسة آلاف سنة قبل الميلاد، وكانت هذه المادة آنذاك تستخدم في صناعة الأواني، وقد واصلت هذه المادة دعم التقدم البشري على مرّ التاريخ، ولا تقتصر فوائد السيليكا على الصناعة بل إنّ لها عدة فوائد أخرى.

فوائد السيليكا

فوائد السيليكا عديدة ومتنوعة فهي تعدّ مفيدة للصحة، حيث يمكن الحصول على السيليكيا من مكمّلات السيليكا الغذائية، كما ويمكن إيجاد السيليكا في بعض الأطعمة، ومن أهم فوائد السيليكا للصحة ما يأتي:

  • تمنح السيليكا قوة للمفاصل، حيث إنها مفيدة للمرضى الذين يعانون من التهاب المفاصل، كما أنها تزيد من مرونة المفاصل وتنشط الغضاريف والأربطة.
  • تسمح للجسم باستخدام الكالسيوم بشكل مثالي، كما أنها تقوي العظام، ولها القدرة على شفاء كسور العظام، وتحافظ على سلامة النسيج الضامّ.
  • تعمل السيليكا على إزالة السموم والمعادن الثقيلة من الجسم، حيث تمنع امتصاص هذه السموم والمعادن في القناة الهضمية.
  • تقوي السيليكا جهاز المناعة في جسم الإنسان، حيث تحفز البيئة القلوية وتحيد الحموضة الزائدة التي تؤثّر على جهاز المناعة، وأيضاً من خلال الحفاظ على الأظافر والجلد وتعزيز عملية شفاء الجروح، وتسمح للبشرة بلعب دور أكثر أهمية كحاجز لمنع مسببات الأمراض.
  • تمنع تراكم الترسبات في الشرايين، ممّا يؤدي إلى منع انسداد الأوعية الدموية ومنع ارتفاع ضغط الدم، وتعزز صحة وسلامة القلب.
  • تساعد على ترميم الغشاء المخاطي في الجهاز التنفسي، حيث يسمح امتصاص الغشاء المخاطي للسيليكا، باستعادة دوره في منع دخول مزيد من العدوى إلى الجهاز التنفسي السفلي.
  • تعزيز سلامة البشرة والشعر والأظافر، حيث تساعد في تسطيح جداول بصيلات الشعر، وبالتالي تمنح الشعر لمعاناً مميزاً، وتحافظ على مرونة البشرة واستعادة توهجها، كما تقوي الأظافر، بالإضافة إلى استخدامها في علاج حالات الصلع.

استخدامات السيليكا

بعد التعرف على فوائد السيليكا الصحية، يجب التعرف على فوائد السيليكا الصناعية، حيث أن للسيليكا دوراً في التطور العمراني والتكنولوجي، ومن أهم استخدامات السيليكا في هذه المجالات ما يأتي:

  • البناء والعمران: تدخل السيليكا كمكوّن رئيس في صناعة الأسمنت، الذي يستخدم في عمليات البناء.
  • صناعة الزجاج: تستخدم السيليكا لصناعة العديد من أنواع الزجاجيات.
  • صناعة السيراميك: تدخل رمال السيليكا في صناعة السيراميك كمكوّن أساسي لتزجيج السيراميك، ودونها لا تستطيع المكونات الأخرى الارتباط مع بعضها.
  • صناعة الألياف البصرية: وهي الألياف الخاصة بالاتصالات حيث أن لها درجة عالية من التوصيل الحراري، إضافة إلى قدرتها العالية على تحمل الضغط الضوئي العالي.
  • صناعة الإلكترونيات الدقيقة: تستخدم السيليكا في أنقى صورها لصناعة الإلكترونيات الدقيقة، مثل الشرائح الإلكترونية والأقراص المدمجة.
  • استخراج الحمض النووي: تعدّ السيليكا مفيدة جداً في المختبرات الطبية، حيث تعرف باسم عامل إزالة المادة المشبعة.