البحث عن مواضيع

يعرف السدر باسم (النبق)، والاسم العلمي للسدر هو (jujube,Christ thorn)، وقد تكون هذه النبتة على شكل شجيراتٍ صغيرة، أو على شكل أشجار قد يصل طولها إلى أمتار عديدة، ويلاحظ انتشار نبات السدر في المناطق الصحراويّة أكثر من غيرها، وتعتبر هذه الشجرة من الأشجار المثمرة ذات ثمار صغيرة في حجمها وشهيّة في مذاقها، كما أنها ذات قيمة غذائية مرتفعة إذ إنها تضم العديد من العناصر الغذائية والتي من أهمها الفيتامينات، والأملاح، والمعادن، ويدخل السدر في الاستخدامات المختلفة والعديدة لما له من فوائد كثيرة ومختلفة على صحة الإنسان، وسنتحدث في هذا المقال حول فوائد السدر للوجه. فوائد السدر للوجه تفتيح البشرة يعتبر السدر ذو مفعول في تفتيح البشرة ومنحها النضارة والإشراق. يتم استخدام السدر في هذه الحالة من خلال تجفيف أوراقه، ومن ثم القيام بطحنها لتصبح على شكل بودرة. يتم استخدام هذه البودرة كبديل لغسول الوجه، وتستخدم بشكل يومي. يلاحظ بأن هذه الوصفة قادرة على تنظيف البشرة من الأوساخ والزيوت والجراثيم المتجمعة عليها، كما أنها تجعلها ناعمةً ومشرقةً نظراً لغناها بالعديد من العناصر التي تساهم في ذلك. إن هذه الطريقة مفيدة وذات مفعول على بشرة الوجه والجسم. علاج حب الشباب يمكن الاعتماد على السدر في حل مشكلة حب الشباب عند استخدامه كغسول للبشرة بشكل يومي. يعتبر السدر ذو مفعول في إزالة حب الشباب خاصة ذاك الذي يظهر على البشرة الدهنيّة. لا تقتص أهميته على تخليص البشرة من حب الشباب، وإنما يساهم في حماية البشرة من ظهوره مرة أخرى أيضاً، نظراً لاحتوائه على العديد من العناصر المعقّمة للبشرة. إزالة البقع الداكنة والرؤوس السوداء يمتاز السدر باحتوائه على العديد من العناصر التي تعقم البشرة. إن المداومة على استخدام السدر للبشرة يساهم في تخليصها من الزيوت، وبالتالي إغلاق مساماتها، وهذا بدوره يعمل على إزالة ما فيها من رؤوس سوداء. يمكن استخدام السدر كماسك على الوجه يتم وضعه قبل وضع المكياج بساعتين. شد البشرة ومنع ظهور التجاعيد فيها للحصول على بشرة مشدودة فإنه يجب المواظبة على استخدامه بصورة دوريّة. تقشير البشرة ومنحها النضارة يساهم السدر في إزالة الخلايا الميتة من البشرة وذلك بعد تقشيرها، وبالتالي يساعد على تجديد خلايا البشرة. يمنع السدر خروج الزيوت والدهون إلى السطح. بالإمكان استخدام السدر مع الحليب لزيادة فعاليّته في تقشير البشرة. كما أن السدر يساهم في منح البشرة الإشراق والنضارة.

فوائد السدر للوجه

فوائد السدر للوجه
بواسطة: - آخر تحديث: 14 يونيو، 2017

يعرف السدر باسم (النبق)، والاسم العلمي للسدر هو (jujube,Christ thorn)، وقد تكون هذه النبتة على شكل شجيراتٍ صغيرة، أو على شكل أشجار قد يصل طولها إلى أمتار عديدة، ويلاحظ انتشار نبات السدر في المناطق الصحراويّة أكثر من غيرها، وتعتبر هذه الشجرة من الأشجار المثمرة ذات ثمار صغيرة في حجمها وشهيّة في مذاقها، كما أنها ذات قيمة غذائية مرتفعة إذ إنها تضم العديد من العناصر الغذائية والتي من أهمها الفيتامينات، والأملاح، والمعادن، ويدخل السدر في الاستخدامات المختلفة والعديدة لما له من فوائد كثيرة ومختلفة على صحة الإنسان، وسنتحدث في هذا المقال حول فوائد السدر للوجه.

فوائد السدر للوجه

تفتيح البشرة

  • يعتبر السدر ذو مفعول في تفتيح البشرة ومنحها النضارة والإشراق.
  • يتم استخدام السدر في هذه الحالة من خلال تجفيف أوراقه، ومن ثم القيام بطحنها لتصبح على شكل بودرة.
  • يتم استخدام هذه البودرة كبديل لغسول الوجه، وتستخدم بشكل يومي.
  • يلاحظ بأن هذه الوصفة قادرة على تنظيف البشرة من الأوساخ والزيوت والجراثيم المتجمعة عليها، كما أنها تجعلها ناعمةً ومشرقةً نظراً لغناها بالعديد من العناصر التي تساهم في ذلك.
  • إن هذه الطريقة مفيدة وذات مفعول على بشرة الوجه والجسم.

علاج حب الشباب

  • يمكن الاعتماد على السدر في حل مشكلة حب الشباب عند استخدامه كغسول للبشرة بشكل يومي.
  • يعتبر السدر ذو مفعول في إزالة حب الشباب خاصة ذاك الذي يظهر على البشرة الدهنيّة.
  • لا تقتص أهميته على تخليص البشرة من حب الشباب، وإنما يساهم في حماية البشرة من ظهوره مرة أخرى أيضاً، نظراً لاحتوائه على العديد من العناصر المعقّمة للبشرة.

إزالة البقع الداكنة والرؤوس السوداء

  • يمتاز السدر باحتوائه على العديد من العناصر التي تعقم البشرة.
  • إن المداومة على استخدام السدر للبشرة يساهم في تخليصها من الزيوت، وبالتالي إغلاق مساماتها، وهذا بدوره يعمل على إزالة ما فيها من رؤوس سوداء.
  • يمكن استخدام السدر كماسك على الوجه يتم وضعه قبل وضع المكياج بساعتين.

شد البشرة ومنع ظهور التجاعيد فيها

  • للحصول على بشرة مشدودة فإنه يجب المواظبة على استخدامه بصورة دوريّة.

تقشير البشرة ومنحها النضارة

  • يساهم السدر في إزالة الخلايا الميتة من البشرة وذلك بعد تقشيرها، وبالتالي يساعد على تجديد خلايا البشرة.
  • يمنع السدر خروج الزيوت والدهون إلى السطح.
  • بالإمكان استخدام السدر مع الحليب لزيادة فعاليّته في تقشير البشرة.
  • كما أن السدر يساهم في منح البشرة الإشراق والنضارة.