البحث عن مواضيع

يعقد مهرجان التاناباتا أو مهرجان النجوم في السابع من شهر تموز من كل عام في اليابان، حيث تتزين المدن اليابانية والمحطات اليابانية بالزخارف والقصاصات المستطيلة ذو الألوان المختلفة مع أعواد الخيزران، ويكتب على هذه القصاصات أمنيات يتمنى صاحبها أن تتحقق، ويعتبر هذا المهرجان من أكثر الميزات التي تميز فصل الصيف في اليابان، ولهذا المهرجان طقوس معينة وله طابع فريد يميزه عن غيره من المهرجات التي تحدث على مدار العام في مختلف أنحاء العالم، وسنعرض في هذا المقال فعاليات مهرجان التاناباتا. فعاليات مهرجان التاناباتا وصل هذا المهرجان من الصين إلى اليابان، حيث أنه كان يحتفل به في القصر الإمبرطوري في اليابان في قديم الزمان. يعتبر هذا المهرجان هو مهرجان للنجوم وأحد المهرجانات الموسمية الخمسة. يتم عقد هذا المهرجان في السابع من تموز من كل عام، وهذا اليوم هو اليوم الوحيد في السنة الذي تتواعد فيه ”أوريهيميه“ (نجم النشر الواقع/فيغا) والتي تتميز بإجادتها لتربية دود الحرير وأشغال الحياكة والحرير مع ”هيكوبوشي“ (نجم النسر الطائر/ألتير) وهو الذي يبغلنا بمواسم الزراعة. تعتبر أسطورة تاناباتا الحالية هي مزيج من الثقافة الصينية بالثقافة اليابانية. تحكي هذه الأسطورة عن النجمين "أوريهيميه" و"هيكوبوشي"، حيث أنهما زوجان سمح لهما بأن يلتقيا مرة واحدة فقط في العام. من الفعاليات في هذا المهرجان الإضاءة الخاصة المميزة لكل من برج طوكيو سكاي تري" و"برج طوكيو". توجد فعاليات خاصة بالمهرجان في "ديزني لاند" وإضاءة نهر "أووكاوا" في أوساكا حيث يكون ذلك تشبيهاً بدرب التبانة. عندما وصل هذا المهرجان إلى اليابان كان مقتصراً على طبقة النبلاء والأرستقراطيين في البلاط الإمبراطوري في بداياته. كان أفراد هذه الطبقة يحتفلون بالمهرجان عن طريق مشاهدة النجوم والقيام بكتابة الأشعار. بعد ذلك شاع مهرجان التاناباتا بين عامة الشعب والتي من أبرز طقوسه القيام بكتابة أمنياتهم التي يريدون أن تتحقق على قصاصات مستطيلة يطلق عليها اسم "تانزاكو" ويتم ربطها في أعواد الخيزران. ومن الزينة التقليدية التي يتم تزيين أعواد الخيزران بها  زينة ترمز إلى إجادة الغزل على النول. يوجد زينة على شكل شبكة صيد حيث أنها ترمز إلى الصيد الوفير، بالإضافة إلى وجود زينة على شكل حافظة نقود وذلك حتى تتحقق أمنية أن يكون الشخص غنيا. كان الناس يقومون بإلقاء بتلك الزينة مع أعواد الخيزران في الأنهار قديما، وكان ذلك تمنياً منهم بتحققهاً. إلا أنه وفي الوقت الحالي لا يتم فعل ذلك وذلك لظروف المحافظة على البيئة. المراجع:  1  2

فعاليات مهرجان التاناباتا

فعاليات مهرجان التاناباتا
بواسطة: - آخر تحديث: 17 أبريل، 2017

يعقد مهرجان التاناباتا أو مهرجان النجوم في السابع من شهر تموز من كل عام في اليابان، حيث تتزين المدن اليابانية والمحطات اليابانية بالزخارف والقصاصات المستطيلة ذو الألوان المختلفة مع أعواد الخيزران، ويكتب على هذه القصاصات أمنيات يتمنى صاحبها أن تتحقق، ويعتبر هذا المهرجان من أكثر الميزات التي تميز فصل الصيف في اليابان، ولهذا المهرجان طقوس معينة وله طابع فريد يميزه عن غيره من المهرجات التي تحدث على مدار العام في مختلف أنحاء العالم، وسنعرض في هذا المقال فعاليات مهرجان التاناباتا.

فعاليات مهرجان التاناباتا

  • وصل هذا المهرجان من الصين إلى اليابان، حيث أنه كان يحتفل به في القصر الإمبرطوري في اليابان في قديم الزمان.
  • يعتبر هذا المهرجان هو مهرجان للنجوم وأحد المهرجانات الموسمية الخمسة.
  • يتم عقد هذا المهرجان في السابع من تموز من كل عام، وهذا اليوم هو اليوم الوحيد في السنة الذي تتواعد فيه ”أوريهيميه“ (نجم النشر الواقع/فيغا) والتي تتميز بإجادتها لتربية دود الحرير وأشغال الحياكة والحرير مع ”هيكوبوشي“ (نجم النسر الطائر/ألتير) وهو الذي يبغلنا بمواسم الزراعة.
  • تعتبر أسطورة تاناباتا الحالية هي مزيج من الثقافة الصينية بالثقافة اليابانية.
  • تحكي هذه الأسطورة عن النجمين “أوريهيميه” و”هيكوبوشي”، حيث أنهما زوجان سمح لهما بأن يلتقيا مرة واحدة فقط في العام.
  • من الفعاليات في هذا المهرجان الإضاءة الخاصة المميزة لكل من برج طوكيو سكاي تري” و”برج طوكيو”.
  • توجد فعاليات خاصة بالمهرجان في “ديزني لاند” وإضاءة نهر “أووكاوا” في أوساكا حيث يكون ذلك تشبيهاً بدرب التبانة.
  • عندما وصل هذا المهرجان إلى اليابان كان مقتصراً على طبقة النبلاء والأرستقراطيين في البلاط الإمبراطوري في بداياته.
  • كان أفراد هذه الطبقة يحتفلون بالمهرجان عن طريق مشاهدة النجوم والقيام بكتابة الأشعار.
  • بعد ذلك شاع مهرجان التاناباتا بين عامة الشعب والتي من أبرز طقوسه القيام بكتابة أمنياتهم التي يريدون أن تتحقق على قصاصات مستطيلة يطلق عليها اسم “تانزاكو” ويتم ربطها في أعواد الخيزران.
  • ومن الزينة التقليدية التي يتم تزيين أعواد الخيزران بها  زينة ترمز إلى إجادة الغزل على النول.
  • يوجد زينة على شكل شبكة صيد حيث أنها ترمز إلى الصيد الوفير، بالإضافة إلى وجود زينة على شكل حافظة نقود وذلك حتى تتحقق أمنية أن يكون الشخص غنيا.
  • كان الناس يقومون بإلقاء بتلك الزينة مع أعواد الخيزران في الأنهار قديما، وكان ذلك تمنياً منهم بتحققهاً.
  • إلا أنه وفي الوقت الحالي لا يتم فعل ذلك وذلك لظروف المحافظة على البيئة.

المراجع:  1  2