ضعف الدورة الدموية الدورة الدموية هي العصب الرئيسي بالنسبة للجسم، وضعفها يعني حدوث خلل كبير في وظائف الجسم الحيوية، فهذا يعني عدم كفاءتها في إيصال الدم المحمل بالغذاء والأكسجين إلى جميع أنحاء الجسم وخصوصاً الأطراف نظراً لبعدها عن القلب، ويحدث ضعف الدورة الدموية سواء في الجسم ككل أو في الأطراف نتيجة أسباب عديدة، ويمكن علاج هذه الأسباب وتنشيط الدورة الدموية لتصبح بكفاءة عالية، وفي هذا المقال سنذكر طرق علاج ضعف الدورة الدموية في الأطراف. أسباب ضعف الدورة الدموية لضعف الدورة الدموية وخصوصاً في الأطراف أسباب كثيرة أهمها ما يلي: الإصابة بمرض السكري، الذي يؤثر بشكل كبير على الشعيرات الدموية الدقيقة. الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وعدم قدرة عضلة القلب على ضخ الدم بالقوة المطلوبة. ارتفاع وزن الجسم والإصابة بالسمنة. عدم الحصول على الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة اللازمة من الأكل. الإصابة بتجلط الدم في الشعيرات الدموية الدقيقة. الإفراط في تناول المشروبات الكحولية. الحمل بالنسبة للمرأة. التدخين بشكل مفرط. الإصابة بفقر الدم "الأنيميا". الوقوف أو الجلوس لفتراتٍ طويلة، وارتداء الكعب العالي بالنسبة للنساء. أعراض ضعف الدورة الدموية في الأطراف الشعور بالتعب والإعياء المستمر وعدم القدرة على الوقوف أو المشي لفترات طويلة. خدر اليدين والرجلين وتنميلهما بشكل مستمر. برودة اليدين والقدمين الدائمة. ضعف عضلات اليدين والقدمين. تورم وانتفاخ القدمين بشكلٍ واضح، وذلك بسبب قلة تدفق الدم من القدمين باتجاه الكلى، وعدم قدرة الأوعية الدموية على حفظ السوائل داخلها، مما يسبب تجمع السوائل داخل الأنسجة. علاج ضعف الدورة الدموية في الأطراف ممارسة التمارين الرياضية بانتظام وخصوصاً المشي السريع والسباحة. الإلتزام بنمط غذائي صحي لتعويض النقص في الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة اللازمة لتنشيط الدورة الدموية في الجسم ككل وفي الأطراف. الحفاظ على قوة دم طبيعية في الجسم وتناول الأغذية الغنية بالحديد والنحاس وفيتامين ج. تجنب الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة، والحركة بين وقت وآخر لتنشيط الدورة الدموية. تدليك اليدين والقدمين وعمل مساج منتظم لهما وخصوصاً أطراف الأصابع للتنشيط الدورة الدموية فيها. رفع القدمين لأعلى في وضعية النوم لمنع تورم القدمين. تجنب الأسباب التي تؤدي إلى قلة نشاط الدورة الدموية مثل الدخان بكافة أشكاله والمشروبات الكحولية. محاولة ضبط مستويات السكر في الدم قدر الإمكان. تناول بعض الأطعمة المفيدة في هذه الحالة مثل: الحمضيات وبذور اليقطين والثوم والزنجبيل والبطيخ والكركم والمكسرات والشاي الأخضر والحبوب الكاملة. شرب كميات كبيرة من الماء، وتجنب تناول الكثير من ملح الطعام. لمزيد من المعلومات ننصحكم بمشاهدة الفيديو التالي الذي يتحدث فيه خبير الأعشاب والنباتات الطبية خالد القطناني عن كيفية تنشيط الدورة الدموية بالأعشاب.

علاج ضعف الدورة الدموية في الأطراف

علاج ضعف الدورة الدموية في الأطراف

بواسطة: - آخر تحديث: 10 ديسمبر، 2017

ضعف الدورة الدموية

الدورة الدموية هي العصب الرئيسي بالنسبة للجسم، وضعفها يعني حدوث خلل كبير في وظائف الجسم الحيوية، فهذا يعني عدم كفاءتها في إيصال الدم المحمل بالغذاء والأكسجين إلى جميع أنحاء الجسم وخصوصاً الأطراف نظراً لبعدها عن القلب، ويحدث ضعف الدورة الدموية سواء في الجسم ككل أو في الأطراف نتيجة أسباب عديدة، ويمكن علاج هذه الأسباب وتنشيط الدورة الدموية لتصبح بكفاءة عالية، وفي هذا المقال سنذكر طرق علاج ضعف الدورة الدموية في الأطراف.

أسباب ضعف الدورة الدموية

لضعف الدورة الدموية وخصوصاً في الأطراف أسباب كثيرة أهمها ما يلي:

  • الإصابة بمرض السكري، الذي يؤثر بشكل كبير على الشعيرات الدموية الدقيقة.
  • الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وعدم قدرة عضلة القلب على ضخ الدم بالقوة المطلوبة.
  • ارتفاع وزن الجسم والإصابة بالسمنة.
  • عدم الحصول على الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة اللازمة من الأكل.
  • الإصابة بتجلط الدم في الشعيرات الدموية الدقيقة.
  • الإفراط في تناول المشروبات الكحولية.
  • الحمل بالنسبة للمرأة.
  • التدخين بشكل مفرط.
  • الإصابة بفقر الدم الأنيميا“.
  • الوقوف أو الجلوس لفتراتٍ طويلة، وارتداء الكعب العالي بالنسبة للنساء.

أعراض ضعف الدورة الدموية في الأطراف

  • الشعور بالتعب والإعياء المستمر وعدم القدرة على الوقوف أو المشي لفترات طويلة.
  • خدر اليدين والرجلين وتنميلهما بشكل مستمر.
  • برودة اليدين والقدمين الدائمة.
  • ضعف عضلات اليدين والقدمين.
  • تورم وانتفاخ القدمين بشكلٍ واضح، وذلك بسبب قلة تدفق الدم من القدمين باتجاه الكلى، وعدم قدرة الأوعية الدموية على حفظ السوائل داخلها، مما يسبب تجمع السوائل داخل الأنسجة.

علاج ضعف الدورة الدموية في الأطراف

  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام وخصوصاً المشي السريع والسباحة.
  • الإلتزام بنمط غذائي صحي لتعويض النقص في الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة اللازمة لتنشيط الدورة الدموية في الجسم ككل وفي الأطراف.
  • الحفاظ على قوة دم طبيعية في الجسم وتناول الأغذية الغنية بالحديد والنحاس وفيتامين ج.
  • تجنب الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة، والحركة بين وقت وآخر لتنشيط الدورة الدموية.
  • تدليك اليدين والقدمين وعمل مساج منتظم لهما وخصوصاً أطراف الأصابع للتنشيط الدورة الدموية فيها.
  • رفع القدمين لأعلى في وضعية النوم لمنع تورم القدمين.
  • تجنب الأسباب التي تؤدي إلى قلة نشاط الدورة الدموية مثل الدخان بكافة أشكاله والمشروبات الكحولية.
  • محاولة ضبط مستويات السكر في الدم قدر الإمكان.
  • تناول بعض الأطعمة المفيدة في هذه الحالة مثل: الحمضيات وبذور اليقطين والثوم والزنجبيل والبطيخ والكركم والمكسرات والشاي الأخضر والحبوب الكاملة.
  • شرب كميات كبيرة من الماء، وتجنب تناول الكثير من ملح الطعام.

لمزيد من المعلومات ننصحكم بمشاهدة الفيديو التالي الذي يتحدث فيه خبير الأعشاب والنباتات الطبية خالد القطناني عن كيفية تنشيط الدورة الدموية بالأعشاب.