البحث عن مواضيع

يصاب الأطفال بشكلٍ عام بالعديد من المشاكل الصحية، ويرجع السبب في ذلك نتيجةً لإصابة جهازهم المناعي بالضعف أو لعدم اكتمال نموه، الأمر الذي يسهل هجوم الفيروسات والبكتيريا على خلايا الجسم الداخلية، مما يؤدي إلى إصابة الأطفال بعدوى بكتيرية في سنٍ مبكرة، ومن أبرز المشاكل الصحية التي قد تصيب الأطفال وجود الصديد في السائل البولي، ولعلاج هذه المشكلة يتم اللجوء إلى الطبيب المختص أو استخدام بعض الوسائل الطبيعية، و سنقوم بتقديم أهم المعلومات حول علاج صديد البول عند الأطفال طبيعياً وطبياً خلال هذا االمقال. علاج صديد البول عند الأطفال للقيام بعلاج صديد البول يقوم الطبيب في البداية بالبحث عن السبب الرئيسي والمؤدي للإصابة بهذه المشكلة الصحية، وذلك عن طريق تحديد نوع البكتيريا أو الميكروب الذي كان عاملاً مباشراً لحدوث الإصابة، ثم يقوم الطبيب بصرف العلاج الطبي ومعرفة نوع المضاد الحيوي المفيد لحالة الطفل المصاب بصديد البول. علاج صديد البول عند الأطفال بطرقٍ طبيعية البقدونس: إضافة البقدونس لأطباق السلطة أو إلى مختلف أنواع الأطعمة التي يتناولها الطفل يُعد خياراً ممتازاً لتنظيف الكلى والتخلص من التهابات المسالك البولية. الشاي الأخضر: يعد الشاي الأخضر من أكثر الأعشاب المحتوية على نسبةٍ عالية من مضادات الأكسدة، الأمر الذي يجعل منه علاجاً طبيعياً فعّالاً في القضاء على الفيروسات المتواجدة في الجسم، مما يحفز عمل جهاز المناعة وعلاج مشاكل المسالك البولية لدى الأطفال. الجرجير: الجرجير عشبة مليئة بالفوائد الصحية لجسم الإنسان، وذلك بسبب احتوائه على عنصر اليود والحديد والبوتاسيوم، حيث تساعد هذه العناصر على تنظيف الكلى من السموم وتساهم في علاج احتباس البول الأمر الذي يساعد على إدراره، والجدير بالذكر بأنّ الجرجير يتكون من جليكوسيدات تعمل بشكلٍ فعّال في مكافحة البكتيريا المتسببة بإصابة الطفل بصديد البول. الريحان: تحتوي أوراق الريحان على مضادات الأكسدة بالإضافة إلى مضادات للالتهابات والبكتيريا، الأمر الي يجعل من الريحان علاجاً فعّالاً في تنظيف المسالك البولية وتطهيرها، كما أنّه يمنع من تكون الحصوات في الكليتين ويساعد على إدرار البول وبالتالي تسهيل طرد السموم خارج الجسم وعلاج صديد البول، ويُستخدم عن طريق إعطاء الطفل في الصباح خمسة أوراق ريحان نظيفة وحثه على مضغها، ويجب أن يشرب بعد ذلك كوياً من الماء، ويُكرر هذا العلاج مرةً ثانية في المساء وقبل الذهاب إلى النوم. البصل: يعد البصل من الخضروات المعروفة في مجال التغذية، إذ يحتوي على نسبةٍ مرتفعة من العناصر الغذائية الهامة والضرورية لصحة الجسم بشكلٍ عام، ونظراً لاحتواء البصل على الفلافونويد والبوتاسيوم والكبريت وغيرها من مضادات الالتهابات إضافةً إلى خصائصه المطهرة وقدرته على قتل البكتيريا والميكروبات المسببة للعديد من الأمراض في الجسم، فذلك يجعله من أفضل المواد الطبيعية التي يجب أن نواظب على أكلها بشكلٍ يومي، والجدير بالذكر بأنّ للبصل قدرة كبيرة في علاج الأطفال والكبار من صديد البول وذلك لأنه يطهر المسالك البولية ويساهم في إدرار البول، حيث يُعطى الطفل قطعة من البصل بعد تقطيعه وإضافة كمية قليلة من السكر إليه كل يوم صباحاً وعلى معدةٍ خاوية، كما يمكن أن نقدم للطفل طريقةً أخرى وهي إضافة ربع كأس من البصل المفروم إلى كأسين من الماء، ثم يوضع المزيج على النار ويُغلى حتى يتبخر نصفه، بعد ذلك يُصفى ويُقدم للطفل. الماء: تشجيع الطفل المصاب بشرب كمياتٍ كبيرة من الماء لمساعدة جسمه على طرد السموم والتخلص منها. الفواكه: تناول الفاكهة الغنية بفيتامين (ج) والألياف الغذائية مثل البطيخ والفراولة والعنب والبرتقال والأناناس والتفاح يساعد في علاج الصديد وتطهير الجهاز الهضمي والمسالك البولية. المراجع:  1  

علاج صديد البول عند الأطفال

علاج صديد البول عند الأطفال
بواسطة: - آخر تحديث: 16 يوليو، 2017

يصاب الأطفال بشكلٍ عام بالعديد من المشاكل الصحية، ويرجع السبب في ذلك نتيجةً لإصابة جهازهم المناعي بالضعف أو لعدم اكتمال نموه، الأمر الذي يسهل هجوم الفيروسات والبكتيريا على خلايا الجسم الداخلية، مما يؤدي إلى إصابة الأطفال بعدوى بكتيرية في سنٍ مبكرة، ومن أبرز المشاكل الصحية التي قد تصيب الأطفال وجود الصديد في السائل البولي، ولعلاج هذه المشكلة يتم اللجوء إلى الطبيب المختص أو استخدام بعض الوسائل الطبيعية، و سنقوم بتقديم أهم المعلومات حول علاج صديد البول عند الأطفال طبيعياً وطبياً خلال هذا االمقال.

علاج صديد البول عند الأطفال

للقيام بعلاج صديد البول يقوم الطبيب في البداية بالبحث عن السبب الرئيسي والمؤدي للإصابة بهذه المشكلة الصحية، وذلك عن طريق تحديد نوع البكتيريا أو الميكروب الذي كان عاملاً مباشراً لحدوث الإصابة، ثم يقوم الطبيب بصرف العلاج الطبي ومعرفة نوع المضاد الحيوي المفيد لحالة الطفل المصاب بصديد البول.

علاج صديد البول عند الأطفال بطرقٍ طبيعية

  • البقدونس: إضافة البقدونس لأطباق السلطة أو إلى مختلف أنواع الأطعمة التي يتناولها الطفل يُعد خياراً ممتازاً لتنظيف الكلى والتخلص من التهابات المسالك البولية.
  • الشاي الأخضر: يعد الشاي الأخضر من أكثر الأعشاب المحتوية على نسبةٍ عالية من مضادات الأكسدة، الأمر الذي يجعل منه علاجاً طبيعياً فعّالاً في القضاء على الفيروسات المتواجدة في الجسم، مما يحفز عمل جهاز المناعة وعلاج مشاكل المسالك البولية لدى الأطفال.
  • الجرجير: الجرجير عشبة مليئة بالفوائد الصحية لجسم الإنسان، وذلك بسبب احتوائه على عنصر اليود والحديد والبوتاسيوم، حيث تساعد هذه العناصر على تنظيف الكلى من السموم وتساهم في علاج احتباس البول الأمر الذي يساعد على إدراره، والجدير بالذكر بأنّ الجرجير يتكون من جليكوسيدات تعمل بشكلٍ فعّال في مكافحة البكتيريا المتسببة بإصابة الطفل بصديد البول.
  • الريحان: تحتوي أوراق الريحان على مضادات الأكسدة بالإضافة إلى مضادات للالتهابات والبكتيريا، الأمر الي يجعل من الريحان علاجاً فعّالاً في تنظيف المسالك البولية وتطهيرها، كما أنّه يمنع من تكون الحصوات في الكليتين ويساعد على إدرار البول وبالتالي تسهيل طرد السموم خارج الجسم وعلاج صديد البول، ويُستخدم عن طريق إعطاء الطفل في الصباح خمسة أوراق ريحان نظيفة وحثه على مضغها، ويجب أن يشرب بعد ذلك كوياً من الماء، ويُكرر هذا العلاج مرةً ثانية في المساء وقبل الذهاب إلى النوم.
  • البصل: يعد البصل من الخضروات المعروفة في مجال التغذية، إذ يحتوي على نسبةٍ مرتفعة من العناصر الغذائية الهامة والضرورية لصحة الجسم بشكلٍ عام، ونظراً لاحتواء البصل على الفلافونويد والبوتاسيوم والكبريت وغيرها من مضادات الالتهابات إضافةً إلى خصائصه المطهرة وقدرته على قتل البكتيريا والميكروبات المسببة للعديد من الأمراض في الجسم، فذلك يجعله من أفضل المواد الطبيعية التي يجب أن نواظب على أكلها بشكلٍ يومي، والجدير بالذكر بأنّ للبصل قدرة كبيرة في علاج الأطفال والكبار من صديد البول وذلك لأنه يطهر المسالك البولية ويساهم في إدرار البول، حيث يُعطى الطفل قطعة من البصل بعد تقطيعه وإضافة كمية قليلة من السكر إليه كل يوم صباحاً وعلى معدةٍ خاوية، كما يمكن أن نقدم للطفل طريقةً أخرى وهي إضافة ربع كأس من البصل المفروم إلى كأسين من الماء، ثم يوضع المزيج على النار ويُغلى حتى يتبخر نصفه، بعد ذلك يُصفى ويُقدم للطفل.
  • الماء: تشجيع الطفل المصاب بشرب كمياتٍ كبيرة من الماء لمساعدة جسمه على طرد السموم والتخلص منها.
  • الفواكه: تناول الفاكهة الغنية بفيتامين (ج) والألياف الغذائية مثل البطيخ والفراولة والعنب والبرتقال والأناناس والتفاح يساعد في علاج الصديد وتطهير الجهاز الهضمي والمسالك البولية.

المراجع:  1