البحث عن مواضيع

يعتبر روماتيزم القلب من الأمراض التي تصيب القلب، ويحدث هذا المرض تحديدا بعد إصابة الشخص بمرض الحمى الروماتيزم الحادة، ويحدث هذا النوع من أمراض القلب عادة بين عمر الخامسة إلى عمر الخامسة عشر، وسنتحدث في هذا المقال عن روماتيزم القلب وعلاجه. روماتيزم القلب ما هي عوامل الخطر التي قد تزيد من احتمالية الإصابة بهذا المرض؟ إذا ما تعرض الشخص للنوبات المتكررة من الحمى الروماتيزم. إذا لم يحصل الشخص على الرعاية الصحية المناسبة. إذا كان الشخص يقطن في المناطق التي تعاني من الفقر والاكتظاظ. ما هي العلامات والأعراض التي تدل على الإصابة بروماتيزم القلب؟ الإصابة بالسكتة الدماغية. حدوث خفقان في القلب. الشعور بضيق وألم في الصدر. إذا ما كان الشخص يواجه مشاكل وصعوبات في التنفس عند استلقائه. وجود بحة في الصوت. ظهور التورم والوذمات. ظهور الطفح الجلدي. حدوث التهاب في المفاصل. قد يعاني الشخص أحيانا من فقدان في الشهية. الإصابة بالحمى. الالتهاب البكتيري للحلق دون العلاج أو استخدام المضادات الحيوية. حدوث نوبات من الإغماء. كيف يتم تشخيص روماتيزم القلب؟ يتم إجراء الفحص البدني والسريري للمريض. يتم النظر إلى التاريخ الطبي للمريض وعائلته. يتم تصوير الصدر عن طريق الأشعة السينية وذلك للتأكد من وجود سوائل على الرئتين أو لا. يتم عمل تخطيط القلب الكهربائي ECG. يتم إجراء مخطط صدى القلب للمريض والذي يكشف عن صمامات القلب والأذى الذي قد تكون قد تعرضت له بفعل الإصابة بروماتيزم القلب. كيف يتم علاج الأشخاص المصابين بروماتيزم القلب؟ يتم وصف المضادات الحيوية وذلك لعلاج العدوى والالتهابات التي أصابت صمامات القلب. يتم إجراء الجراحة المناسبة لفتح صمامات القلب المغلقة أو العالقة. يتم إدخال المريض للمستشفى لعلاج قصور القلب لديه بالإجراء المناسب. يتم وصف الدواء المناسب لمنع حدوث السكتات الدماغية. يتم وصف الأدوية المناسبة لمنع حدوث تجلط الدم. قد يستدعي الأمر إجراء بعض العمليات الجراحية بهدف إستبدال أو إصلاح التالف من الصمامات. ما هي الإجراءات المتبعة للوقاية من الإصابة بروماتيزم القلب؟ العمل على إجراء فحوصات منتظمة للقلب، للتأكد من سلامته وعدم وجود أي خلل. أخذ المضادات الحيوية التي يصفها الطبيب بانتظام وذلك لعلاج الالتهابات البكتيرية. عدم إهمال التهاب الحلق ومراجعة الطبيب فورا عند ظهور الأعراض. العمل على تقديم الرعاية المناسبة للمرأة الحامل. المحافظة على صحة الأسنان عن طريق زيارة طبيب الأسنان بشكل دوري، وتنظيفها باستمرار، حيث إن البكتيريا الموجودة في فم الإنسان قد تدخل مجرى الدم وتنتقل إلى القلب مسببه له الضرر والأذى. اقرأ أيضا: الأعراض المبكرة للجلطة رفة القلب أسبابها، أعراضها، علاجها ثقب القلب عند الأطفال حديثي الولادة

طريقة علاج روماتيزم القلب

علاج روماتيزم القلب
بواسطة: - آخر تحديث: 9 يناير، 2017

يعتبر روماتيزم القلب من الأمراض التي تصيب القلب، ويحدث هذا المرض تحديدا بعد إصابة الشخص بمرض الحمى الروماتيزم الحادة، ويحدث هذا النوع من أمراض القلب عادة بين عمر الخامسة إلى عمر الخامسة عشر، وسنتحدث في هذا المقال عن روماتيزم القلب وعلاجه.

روماتيزم القلب

ما هي عوامل الخطر التي قد تزيد من احتمالية الإصابة بهذا المرض؟

  • إذا ما تعرض الشخص للنوبات المتكررة من الحمى الروماتيزم.
  • إذا لم يحصل الشخص على الرعاية الصحية المناسبة.
  • إذا كان الشخص يقطن في المناطق التي تعاني من الفقر والاكتظاظ.

ما هي العلامات والأعراض التي تدل على الإصابة بروماتيزم القلب؟

  • الإصابة بالسكتة الدماغية.
  • حدوث خفقان في القلب.
  • الشعور بضيق وألم في الصدر.
  • إذا ما كان الشخص يواجه مشاكل وصعوبات في التنفس عند استلقائه.
  • وجود بحة في الصوت.
  • ظهور التورم والوذمات.
  • ظهور الطفح الجلدي.
  • حدوث التهاب في المفاصل.
  • قد يعاني الشخص أحيانا من فقدان في الشهية.
  • الإصابة بالحمى.
  • الالتهاب البكتيري للحلق دون العلاج أو استخدام المضادات الحيوية.
  • حدوث نوبات من الإغماء.

كيف يتم تشخيص روماتيزم القلب؟

  • يتم إجراء الفحص البدني والسريري للمريض.
  • يتم النظر إلى التاريخ الطبي للمريض وعائلته.
  • يتم تصوير الصدر عن طريق الأشعة السينية وذلك للتأكد من وجود سوائل على الرئتين أو لا.
  • يتم عمل تخطيط القلب الكهربائي ECG.
  • يتم إجراء مخطط صدى القلب للمريض والذي يكشف عن صمامات القلب والأذى الذي قد تكون قد تعرضت له بفعل الإصابة بروماتيزم القلب.

كيف يتم علاج الأشخاص المصابين بروماتيزم القلب؟

  • يتم وصف المضادات الحيوية وذلك لعلاج العدوى والالتهابات التي أصابت صمامات القلب.
  • يتم إجراء الجراحة المناسبة لفتح صمامات القلب المغلقة أو العالقة.
  • يتم إدخال المريض للمستشفى لعلاج قصور القلب لديه بالإجراء المناسب.
  • يتم وصف الدواء المناسب لمنع حدوث السكتات الدماغية.
  • يتم وصف الأدوية المناسبة لمنع حدوث تجلط الدم.
  • قد يستدعي الأمر إجراء بعض العمليات الجراحية بهدف إستبدال أو إصلاح التالف من الصمامات.

ما هي الإجراءات المتبعة للوقاية من الإصابة بروماتيزم القلب؟

  • العمل على إجراء فحوصات منتظمة للقلب، للتأكد من سلامته وعدم وجود أي خلل.
  • أخذ المضادات الحيوية التي يصفها الطبيب بانتظام وذلك لعلاج الالتهابات البكتيرية.
  • عدم إهمال التهاب الحلق ومراجعة الطبيب فورا عند ظهور الأعراض.
  • العمل على تقديم الرعاية المناسبة للمرأة الحامل.
  • المحافظة على صحة الأسنان عن طريق زيارة طبيب الأسنان بشكل دوري، وتنظيفها باستمرار، حيث إن البكتيريا الموجودة في فم الإنسان قد تدخل مجرى الدم وتنتقل إلى القلب مسببه له الضرر والأذى.

اقرأ أيضا:
الأعراض المبكرة للجلطة
رفة القلب أسبابها، أعراضها، علاجها
ثقب القلب عند الأطفال حديثي الولادة

مواضيع من نفس التصنيف