البحث عن مواضيع

يحتوي مفصل الركبة على غضاريف ناعمةٍ وهي التي تساعد الجسم على الحركة بسهولةٍ ويسر، ولكن عندما تضعف وتتآكل هذه الغضاريف فإن مفصل الركبة يصبح خالياً من السائل المسؤول عن حرية حركة المفصل مما يؤدي إلى احتكاك العظام معاً وهو ما يسمى ب "خشونة المفاصل أو خشونة الركبة"، لذلك سنقوم بتقديم أبرز المعلومات حول علاج خشونة المفاصل بالطب النبوي خلال هذا المقال بالتفصيل. أسباب خشونة الركبة العوامل الوراثية، فقد أشارت الدراسات إلى وجود علاقةً وثيقةً بين الإصابة بخشونة الركبة والعوامل الوراثية. زيادة الوزن، فالوزن الزائد يضغط على الركبة ويحمّلها ثقلاً كبيراً يسبب تآكل الغضاريف فيها. إصابة الركبة بالمشاكل مثل الكسور وقطع الأربطة، أو الإصابة بالأمراض الروماتيزمية مثل الروماتويد والنقرس. إصابة الساقين بالتقوس مما يجعل الوزن والثقل عليها يتوزّع بشكلٍ غير متساوٍ ويضغط على المفصل بشكلٍ أكبر. النساء بعد عمر الخمسين أكثر عرضةً للإصابة بخشونة المفاصل أكثر من الرجال. تعريض مفصل الركبة للإجهاد الشديد مثل هبوط السلالم وصعودها بكثرة، أو الجلوس بشكلٍ خاطئ لفتراتٍ طويلةٍ مثل الجلوس بجلسة القرفصاء. التقدم في العمر، فالتقدم في العمر يؤدي إلى تآكل الغضاريف وجفاف السائل في مفصل الركبة. أعراض خشونة المفاصل الشعور بالألم، ويزداد هذا الألم مع تطور المرض والقيام بمجهود إضافي على الركبة مثل صعود السلالم أو هبوطها. فقدان القدرة على المشي أو الحركة بتحريك المفصل مثل ثني الركبة. علاج خشونة المفاصل بالطب النبوي تناول الغذاء الصحي الغني بمضادات الأكسدة مثل الخضار (مثل الفلفل، الكرفس، الثوم، الفجل، البقدونس، الجزر) والابتعاد عن الأغذية المعلبة فهي تحتوي على الكثير من المواد الحافظة التي تسبب التهاب المفاصل فهي تزيد من حموضة الجهاز الهضمي فتقلل من المعادن في العظام، كما يجب الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على حمض اليوريا مثل اللحوم الحمراء والطماطم والبيض والقهوة. شرب البابونج، أو الزنجبيل، أو العرق سوس، أو الكرفس، فهي تساعد على علاج التهاب المفاصل والتقليل من الارتشاح الذي قد يصيبها. تدليك المفاصل بزيت الكافور أو زيت الخردل أو زيت الزنجبيل فذلك يقلل من الألم. القيام بجلسات حجامة فهي تخرج الدم الفاسد من الجسم وتنشّط الدورة الدموية وتساعد على علاج التهاب المفاصل. نصائح أخرى لعلاج خشونة المفاصل ممارسة بعض التمارين الرياضية، ثم أخذ قسط كافٍ من الراحة. الابتعاد عن الجلوس لفتراتٍ طويلة، وإن طالت مدة الجلوس فيجب القيام بتمارين الشد للتقليل من الاحتكاك بين العظام. الإمساك بحاجز السلم عند الصعود والهبوط للتقليل من الضغط الواقع على مفاصل الركب. ارتداء الأحذية الطبية عند التنقل من مكانٍ لآخر. تخفيف الوزن الزائد للتقليل من الضغط على المفاصل.

علاج خشونة المفاصل بالطب النبوي

علاج خشونة المفاصل بالطب النبوي
بواسطة: - آخر تحديث: 16 أغسطس، 2017

يحتوي مفصل الركبة على غضاريف ناعمةٍ وهي التي تساعد الجسم على الحركة بسهولةٍ ويسر، ولكن عندما تضعف وتتآكل هذه الغضاريف فإن مفصل الركبة يصبح خالياً من السائل المسؤول عن حرية حركة المفصل مما يؤدي إلى احتكاك العظام معاً وهو ما يسمى ب “خشونة المفاصل أو خشونة الركبة”، لذلك سنقوم بتقديم أبرز المعلومات حول علاج خشونة المفاصل بالطب النبوي خلال هذا المقال بالتفصيل.

أسباب خشونة الركبة

  • العوامل الوراثية، فقد أشارت الدراسات إلى وجود علاقةً وثيقةً بين الإصابة بخشونة الركبة والعوامل الوراثية.
  • زيادة الوزن، فالوزن الزائد يضغط على الركبة ويحمّلها ثقلاً كبيراً يسبب تآكل الغضاريف فيها.
  • إصابة الركبة بالمشاكل مثل الكسور وقطع الأربطة، أو الإصابة بالأمراض الروماتيزمية مثل الروماتويد والنقرس.
  • إصابة الساقين بالتقوس مما يجعل الوزن والثقل عليها يتوزّع بشكلٍ غير متساوٍ ويضغط على المفصل بشكلٍ أكبر.
  • النساء بعد عمر الخمسين أكثر عرضةً للإصابة بخشونة المفاصل أكثر من الرجال.
  • تعريض مفصل الركبة للإجهاد الشديد مثل هبوط السلالم وصعودها بكثرة، أو الجلوس بشكلٍ خاطئ لفتراتٍ طويلةٍ مثل الجلوس بجلسة القرفصاء.
  • التقدم في العمر، فالتقدم في العمر يؤدي إلى تآكل الغضاريف وجفاف السائل في مفصل الركبة.

أعراض خشونة المفاصل

  • الشعور بالألم، ويزداد هذا الألم مع تطور المرض والقيام بمجهود إضافي على الركبة مثل صعود السلالم أو هبوطها.
  • فقدان القدرة على المشي أو الحركة بتحريك المفصل مثل ثني الركبة.

علاج خشونة المفاصل بالطب النبوي

  • تناول الغذاء الصحي الغني بمضادات الأكسدة مثل الخضار (مثل الفلفل، الكرفس، الثوم، الفجل، البقدونس، الجزر) والابتعاد عن الأغذية المعلبة فهي تحتوي على الكثير من المواد الحافظة التي تسبب التهاب المفاصل فهي تزيد من حموضة الجهاز الهضمي فتقلل من المعادن في العظام، كما يجب الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على حمض اليوريا مثل اللحوم الحمراء والطماطم والبيض والقهوة.
  • شرب البابونج، أو الزنجبيل، أو العرق سوس، أو الكرفس، فهي تساعد على علاج التهاب المفاصل والتقليل من الارتشاح الذي قد يصيبها.
  • تدليك المفاصل بزيت الكافور أو زيت الخردل أو زيت الزنجبيل فذلك يقلل من الألم.
  • القيام بجلسات حجامة فهي تخرج الدم الفاسد من الجسم وتنشّط الدورة الدموية وتساعد على علاج التهاب المفاصل.

نصائح أخرى لعلاج خشونة المفاصل

  • ممارسة بعض التمارين الرياضية، ثم أخذ قسط كافٍ من الراحة.
  • الابتعاد عن الجلوس لفتراتٍ طويلة، وإن طالت مدة الجلوس فيجب القيام بتمارين الشد للتقليل من الاحتكاك بين العظام.
  • الإمساك بحاجز السلم عند الصعود والهبوط للتقليل من الضغط الواقع على مفاصل الركب.
  • ارتداء الأحذية الطبية عند التنقل من مكانٍ لآخر.
  • تخفيف الوزن الزائد للتقليل من الضغط على المفاصل.