البحث عن مواضيع

يحدث تليف الثدي نتيجة تغيرات في أنسجة الثدي، حيث تتكون كتل وأكياس وهذا ما يسبب لدى المرأة الشعور بالإنزعاج وعدم الراحة، وعادة ما يصيب السيدات اللواتي تتراوح أعمارهن بين الثلاثين والخمسين، ويعتبر تليف الثدي من الأورام الحميدة غير الخبيثة، وعادة ما تشعر المرأة المصابة بتليف الثدي بالألم في المنطقة العلوية من الثدي، وسنتحدث في هذا المقال عن أسباب تليف الثدي وكيفية علاجه. أسباب إصابة المرأة بتليف الثدي وجود تاريخ عائلي يدل على إحتمالية الإصابة بتليف الثدي. قيام المرأة بتكرار الحمل والرضاعة، حيث أن ذلك يؤثر على الغدد اللبنية الموجودة في الثدي. إصابة المرأة بالتهابات في الثدي. تأثر الثدي بهرمونات مختلفة، ومن أهمها هرمون اللبن والخلايا الدهنية وهرمون النمو وهرمون الثيروكسين. الاختلاف في نسبة هرمون الإستروجين والبروجيستيرون بين النساء، حيث أن تلك الهرمونات تتحكم بنمو خلايا الثدي عند السيدات. تشخيص وعلاج تليف الثدي عند السيدات أولا يتم إجراء الفحص السريري والذي يهدف إلى الكشف عن وجود تغيرات أو تكتلات غير طبيعية في منطقة الثدي أو تحت الإبط. يتم إجراء التصوير بالماموغرام والذي يهدف إلى استخدام الأشعة السينية في الكشف عن وجود أي تغيرات أو تكتلات غير طبيعية في منطقة الثدي، ويتم إجراء هذا الفحص بشكل دوري للنساء اللواتي بلغن الثلاثين من العمر سواء بوجود أو بدون وجود أعراض قد تدل على الإصابة بورم معين. يتم إجراء تصوير الالتراساوند، والذي يهدف للكشف عن السوائل والكتل التي قد تكون موجودة في الأنسجة الضامة في الثدي. يتم إجراء خزعة الثدي والقيام بفحصها تحت المجهر وذلك بهدف التعرف على نوع الكتلة الموجودة (حميدة أو خبيثة). أما عن العلاج فإنه يبدأ بسحب التكيسات والسوائل الموجودة في الثدي وذلك باستخدام إبرة طويلة. يتم وصف بعض المسكنات وذلك بهدف تخفيف الألم، ومن هذه المسكنات الإيبروفين والأسيتامينوفين أيضا. يجب استخدام حبوب الحمل تحت إشراف طبيب مختص، حيث أن حبوب الحمل عبارة عن هرمونات قد تؤدي إلى حدوث التليف. في بعض الحالات يتم وصف الدانازول، والذي يستخدم كمسكن للآلام، وفي نفس الوقت فهو يعمل على خفض مستوى الهرمونات. بالإضافة إلى ذلك فإنه ينصح باتباع النمط الغذائي الصحي، وتجنب تناول الأطعمة الغنية بالدهون. هذا ويجب على السيدات تعلم كيفية إجراء الفحص الذاتي للثدي بعد كل دورة شهرية للتأكد من عدم وجود أي أورام. بالإضافة إلى ذلك فإنه يجب مراقبة حجم الثدي ومراجعة الطبيب إذا ما لاحظت المرأة وجود إفرازات صفراء أو بنية اللون. اقرأ ايضا: الأطعمة تمنع الإصابة بمرض سرطان الثدي اضرار العلاج الهرموني لسرطان الثدي الأورام الليفية في الثدي أعراضها و علاجها

علاج تليف الثدي

علاج تليف الثدي
بواسطة: - آخر تحديث: 17 يوليو، 2017

يحدث تليف الثدي نتيجة تغيرات في أنسجة الثدي، حيث تتكون كتل وأكياس وهذا ما يسبب لدى المرأة الشعور بالإنزعاج وعدم الراحة، وعادة ما يصيب السيدات اللواتي تتراوح أعمارهن بين الثلاثين والخمسين، ويعتبر تليف الثدي من الأورام الحميدة غير الخبيثة، وعادة ما تشعر المرأة المصابة بتليف الثدي بالألم في المنطقة العلوية من الثدي، وسنتحدث في هذا المقال عن أسباب تليف الثدي وكيفية علاجه.

أسباب إصابة المرأة بتليف الثدي

  • وجود تاريخ عائلي يدل على إحتمالية الإصابة بتليف الثدي.
  • قيام المرأة بتكرار الحمل والرضاعة، حيث أن ذلك يؤثر على الغدد اللبنية الموجودة في الثدي.
  • إصابة المرأة بالتهابات في الثدي.
  • تأثر الثدي بهرمونات مختلفة، ومن أهمها هرمون اللبن والخلايا الدهنية وهرمون النمو وهرمون الثيروكسين.
  • الاختلاف في نسبة هرمون الإستروجين والبروجيستيرون بين النساء، حيث أن تلك الهرمونات تتحكم بنمو خلايا الثدي عند السيدات.

تشخيص وعلاج تليف الثدي عند السيدات

  • أولا يتم إجراء الفحص السريري والذي يهدف إلى الكشف عن وجود تغيرات أو تكتلات غير طبيعية في منطقة الثدي أو تحت الإبط.
  • يتم إجراء التصوير بالماموغرام والذي يهدف إلى استخدام الأشعة السينية في الكشف عن وجود أي تغيرات أو تكتلات غير طبيعية في منطقة الثدي، ويتم إجراء هذا الفحص بشكل دوري للنساء اللواتي بلغن الثلاثين من العمر سواء بوجود أو بدون وجود أعراض قد تدل على الإصابة بورم معين.
  • يتم إجراء تصوير الالتراساوند، والذي يهدف للكشف عن السوائل والكتل التي قد تكون موجودة في الأنسجة الضامة في الثدي.
  • يتم إجراء خزعة الثدي والقيام بفحصها تحت المجهر وذلك بهدف التعرف على نوع الكتلة الموجودة (حميدة أو خبيثة).
  • أما عن العلاج فإنه يبدأ بسحب التكيسات والسوائل الموجودة في الثدي وذلك باستخدام إبرة طويلة.
  • يتم وصف بعض المسكنات وذلك بهدف تخفيف الألم، ومن هذه المسكنات الإيبروفين والأسيتامينوفين أيضا.
  • يجب استخدام حبوب الحمل تحت إشراف طبيب مختص، حيث أن حبوب الحمل عبارة عن هرمونات قد تؤدي إلى حدوث التليف.
  • في بعض الحالات يتم وصف الدانازول، والذي يستخدم كمسكن للآلام، وفي نفس الوقت فهو يعمل على خفض مستوى الهرمونات.
  • بالإضافة إلى ذلك فإنه ينصح باتباع النمط الغذائي الصحي، وتجنب تناول الأطعمة الغنية بالدهون.
  • هذا ويجب على السيدات تعلم كيفية إجراء الفحص الذاتي للثدي بعد كل دورة شهرية للتأكد من عدم وجود أي أورام.
  • بالإضافة إلى ذلك فإنه يجب مراقبة حجم الثدي ومراجعة الطبيب إذا ما لاحظت المرأة وجود إفرازات صفراء أو بنية اللون.

اقرأ ايضا:
الأطعمة تمنع الإصابة بمرض سرطان الثدي
اضرار العلاج الهرموني لسرطان الثدي
الأورام الليفية في الثدي أعراضها و علاجها