النقرس هو حالة مرضية تصيب المفاصل بشكل رئيسي وتُحدث التهاباً متكرراً يصاحبه حرارة مرتفعة وتورم واحمرار للجلد، و سنستعرض في هذه المقالة أهم المعلومات عن هذا المرض مع ذكر بعض الحلول العلاجية لمرض النقرس بالأعشاب والشفاء منه. أهم المعلومات حول مرض النقرس يصيب داء النقرس غالباً اصبع القدم الكبير لهذا يُعرف بداء الأصبع الكبير، تحديداً عند المفصل السلامي عند القاعدة للقدم. يُشخص الأطباء سبب الإصابة بارتفاع مستوى البول في الدم وهو ناتج عن خلل في الكلى، وتبلور الحمض وتترسب البلورات في المفاصل والأوتار والأنسجة المحيطة. يعتقد البعض أن سبب الإصابة بداء النقرس هو تناول كميات كبيرة من اللحوم بما يفوق الحد الطبيعي في الجسم، ولهذا يطلق عليه أيضا داء الأغنياء أو داء الملوك. تتزايد معدلات الإصابة بداء النقرس بشكل مستمر. يتم تشخيص الإصابة بدا النقرس عن طريق أخذ عينة من بلورات السائل المفصلي. يعمل الأطباء على تقليل كمية الحمض في البول. علاج مرض النقرس بالأعشاب 1 . شاي الزنجبيل يمكن غلي القليل من شاي الزنجبيل المجفف ( أو بمقدار ملعقة صغيرة)  لمدة عشرة دقائق، وشربه بمعدل ثلاثة أكواب كل يوم. 2 . شاي سن الأسد نقوم بغلي القليل من شاي سن الأسد وهو متوافر في محلات العطارة (بمقدار ملعقة صغيرة)  لمدة عشرة دقائق، وشربه بمعدل ثلاثة أكواب كل يوم. 3 . جذور الأرقطيون نقوم بتقطيع الجذور إلى شرائح مستديرة، ثم نضعها بماء بمقدار 750 ملي لتر، ونغليها ثم نتركها حتى تبرد. لاحقاً نضيف لها نصف لتر حليب والقليل من العسل لإضفاء حلاوة على الطعم كي يصبح مقبول(بمعدل 3 ملاعق من العسل). يتم نتناول منقوع جذور الأرقطيون بمعدل كوب صباحي وكوب مسائي. 4 . حبوب الكرفس نضع القليل من حبوب الكرفس، ونطحنها ثم نضعها في الماء ونقوم بغليها لمدة عشر دقائق. نتركها لتبرد لاحقاً، ثم نتناولها بمعدل ثلاثة أكواب يومية. 5 . زيت الخروج وهذه الطريقة هي الأسهل اذ تتم باحضار زيت الخروع ووضع القليل منه على الأقدام وتدليكها باستمرار اثناء الجلوس بمعدل ثلاثة مرات يومياً. ويلجا الكثير إلى علاج داء النقرس باستخدام مضادات الإلتهابات الستيرويدية أو مضادات الكولشيسين أو مضادات الستيرويدات، وأدوية أخرى كالبروبينيسيد الألوبيورينول، وهي ذات فاعلية جيدة وتعمل على الوقاية من داء النقرس وتقوم بتخفيض معدل حمض البول فيه، بحيث تعيد الكلى إلى وضعها في العمل بشكل ناجع، ولكن الخلطات الطبيعية تعتبر ذات فاعلية ممتازة أيضاً بحسب تجارب العديد من المرضى المصابين بهذا الداء.

علاج النقرس بالأعشاب

علاج النقرس بالأعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: 25 مارس، 2018

تصفح أيضاً

النقرس هو حالة مرضية تصيب المفاصل بشكل رئيسي وتُحدث التهاباً متكرراً يصاحبه حرارة مرتفعة وتورم واحمرار للجلد، و سنستعرض في هذه المقالة أهم المعلومات عن هذا المرض مع ذكر بعض الحلول العلاجية لمرض النقرس بالأعشاب والشفاء منه.

أهم المعلومات حول مرض النقرس

  • يصيب داء النقرس غالباً اصبع القدم الكبير لهذا يُعرف بداء الأصبع الكبير، تحديداً عند المفصل السلامي عند القاعدة للقدم.
  • يُشخص الأطباء سبب الإصابة بارتفاع مستوى البول في الدم وهو ناتج عن خلل في الكلى، وتبلور الحمض وتترسب البلورات في المفاصل والأوتار والأنسجة المحيطة.
  • يعتقد البعض أن سبب الإصابة بداء النقرس هو تناول كميات كبيرة من اللحوم بما يفوق الحد الطبيعي في الجسم، ولهذا يطلق عليه أيضا داء الأغنياء أو داء الملوك.
  • تتزايد معدلات الإصابة بداء النقرس بشكل مستمر.
  • يتم تشخيص الإصابة بدا النقرس عن طريق أخذ عينة من بلورات السائل المفصلي.
  • يعمل الأطباء على تقليل كمية الحمض في البول.

علاج مرض النقرس بالأعشاب

1 . شاي الزنجبيل
يمكن غلي القليل من شاي الزنجبيل المجفف ( أو بمقدار ملعقة صغيرة)  لمدة عشرة دقائق، وشربه بمعدل ثلاثة أكواب كل يوم.

2 . شاي سن الأسد
نقوم بغلي القليل من شاي سن الأسد وهو متوافر في محلات العطارة (بمقدار ملعقة صغيرة)  لمدة عشرة دقائق، وشربه بمعدل ثلاثة أكواب كل يوم.

3 . جذور الأرقطيون

  • نقوم بتقطيع الجذور إلى شرائح مستديرة، ثم نضعها بماء بمقدار 750 ملي لتر، ونغليها ثم نتركها حتى تبرد.
  • لاحقاً نضيف لها نصف لتر حليب والقليل من العسل لإضفاء حلاوة على الطعم كي يصبح مقبول(بمعدل 3 ملاعق من العسل).
  • يتم نتناول منقوع جذور الأرقطيون بمعدل كوب صباحي وكوب مسائي.

4 . حبوب الكرفس

  • نضع القليل من حبوب الكرفس، ونطحنها ثم نضعها في الماء ونقوم بغليها لمدة عشر دقائق.
  • نتركها لتبرد لاحقاً، ثم نتناولها بمعدل ثلاثة أكواب يومية.

5 . زيت الخروج
وهذه الطريقة هي الأسهل اذ تتم باحضار زيت الخروع ووضع القليل منه على الأقدام وتدليكها باستمرار اثناء الجلوس بمعدل ثلاثة مرات يومياً.

ويلجا الكثير إلى علاج داء النقرس باستخدام مضادات الإلتهابات الستيرويدية أو مضادات الكولشيسين أو مضادات الستيرويدات، وأدوية أخرى كالبروبينيسيد الألوبيورينول، وهي ذات فاعلية جيدة وتعمل على الوقاية من داء النقرس وتقوم بتخفيض معدل حمض البول فيه، بحيث تعيد الكلى إلى وضعها في العمل بشكل ناجع، ولكن الخلطات الطبيعية تعتبر ذات فاعلية ممتازة أيضاً بحسب تجارب العديد من المرضى المصابين بهذا الداء.