النغزات الصدرية يشعر الكثير من الأشخاص بآلام متفرقة في منطقة الصدر تشبه الصدمة الكهربائية الخفيفة، وتكون على شكل نغزات أو وخزات، والبعض يشعر بالقلق من هذه النغزات ويساوره اعتقاد بأنها بسبب مرض أو إصابة خطيرة في القلب، والجدير بالذكر أن النغزات الصدرية تصيب جميع الأشخاص والفئات العمرية المختلفة، وقد يشعر بها الشخص في عمرٍ مبكر، ومعظم هذه الآلام لا يجوز تجاهلها أبداً، لأنه فعلياً قد تكون عرضاً لمرضٍ في القلب، وفي هذا المقال سنذكر أسباب هذه النغزات، بالإضافة إلى ذكر علاج النغزات الصدرية. أسباب النغزات الصدرية تترافق النغزات الصدرية بأعراض عدة مثل ضيق التنفس والشعور بالغثيان والألم المصحوب بخدر غريب في منطقة الصدر، أما أهم أسبابها ما يلي: أسباب مرضية مثل إصابة الشرايين بالانقباض، أو تصلب الشريان التاجي. حدوث ارتخاء في صمام القلب الميترالي. وجود اعتلال وخلل في عضلة القلب، وعدم قدرتها على ضخ الدم بكفاءة كاملة. التعرض لضغوط شديدة في الحياة اليومية، والتي يصاحبها الكثير من القلق والتوتر والسد العصبي. التغيرات الهرمونية في الجسم، وهذا السبب شائع جداً عند النساء الشابات، اللواتي يعتبرن الأكثر عرضة للإصابة بهذا الحالة. نقص التروية القلبية، وحدوث اضطراب في دقات القلب، وعدم تدفق الأكسجين إلى الخلايا والأنسجة بشكل كافٍ. وجود التهاب في عضلة القلب، أو التهاب شغاف القلب. الإصابة بالحمى أو بأمراض الرئتين. ممارسة بعض العادات الخاطئة مثل التدخين. كثرة التعرض لملوثات الهواء، واستنشاق الأبخرة السامة والغازات الملوثة التي تسبب تهيج الرئتين وتؤثر على كميات الأكسجين التي تدخل إلى الرئتين. علاج النغزات الصدرية يجب عمل تخطيط للقلب للتأكد من سلامتهن ولتشخيص سبب النغزات، كما يجب عمل فحض الإيكو باستخدام جهاز الموجات فوق الصوتية، وذلك لقياس جهد القلب خصوصاً أثناء ممارسة جهد بدني، وأهم طرق علاجها ما يلي: تجنب التوتر والقلق والشد العصبي والضغوطات النفسية قدر الإمكان. الخلود إلى الراحة، والبعد عن الإرهاق والتعب الشديدين. ممارسة رياضة التأمل "اليوجا" بانتظام. ممارسة التمارين الرياضية التي تطرد الطاقة السلبية من الجسم. تناول غذاء متكامل صحي يحتوي على الفيتامينات والعناصر المعدنية ومضادات الأكسدة، والإكثار من تناول الأطعمة المفدية لصحة القلب مثل المكسرات والخضراوات الورقية، والابتعاد عن الأطعمة التي تسبب تهيج المعدة او القولون مثل الأطعمة المقلية. تقديم العلاج المناسب في حال كان السبب وجود مرض ما في القلب.

علاج النغزات الصدرية

علاج النغزات الصدرية

بواسطة: - آخر تحديث: 7 يناير، 2018

تصفح أيضاً

النغزات الصدرية

يشعر الكثير من الأشخاص بآلام متفرقة في منطقة الصدر تشبه الصدمة الكهربائية الخفيفة، وتكون على شكل نغزات أو وخزات، والبعض يشعر بالقلق من هذه النغزات ويساوره اعتقاد بأنها بسبب مرض أو إصابة خطيرة في القلب، والجدير بالذكر أن النغزات الصدرية تصيب جميع الأشخاص والفئات العمرية المختلفة، وقد يشعر بها الشخص في عمرٍ مبكر، ومعظم هذه الآلام لا يجوز تجاهلها أبداً، لأنه فعلياً قد تكون عرضاً لمرضٍ في القلب، وفي هذا المقال سنذكر أسباب هذه النغزات، بالإضافة إلى ذكر علاج النغزات الصدرية.

أسباب النغزات الصدرية

تترافق النغزات الصدرية بأعراض عدة مثل ضيق التنفس والشعور بالغثيان والألم المصحوب بخدر غريب في منطقة الصدر، أما أهم أسبابها ما يلي:

  • أسباب مرضية مثل إصابة الشرايين بالانقباض، أو تصلب الشريان التاجي.
  • حدوث ارتخاء في صمام القلب الميترالي.
  • وجود اعتلال وخلل في عضلة القلب، وعدم قدرتها على ضخ الدم بكفاءة كاملة.
  • التعرض لضغوط شديدة في الحياة اليومية، والتي يصاحبها الكثير من القلق والتوتر والسد العصبي.
  • التغيرات الهرمونية في الجسم، وهذا السبب شائع جداً عند النساء الشابات، اللواتي يعتبرن الأكثر عرضة للإصابة بهذا الحالة.
  • نقص التروية القلبية، وحدوث اضطراب في دقات القلب، وعدم تدفق الأكسجين إلى الخلايا والأنسجة بشكل كافٍ.
  • وجود التهاب في عضلة القلب، أو التهاب شغاف القلب.
  • الإصابة بالحمى أو بأمراض الرئتين.
  • ممارسة بعض العادات الخاطئة مثل التدخين.
  • كثرة التعرض لملوثات الهواء، واستنشاق الأبخرة السامة والغازات الملوثة التي تسبب تهيج الرئتين وتؤثر على كميات الأكسجين التي تدخل إلى الرئتين.

علاج النغزات الصدرية

يجب عمل تخطيط للقلب للتأكد من سلامتهن ولتشخيص سبب النغزات، كما يجب عمل فحض الإيكو باستخدام جهاز الموجات فوق الصوتية، وذلك لقياس جهد القلب خصوصاً أثناء ممارسة جهد بدني، وأهم طرق علاجها ما يلي:

  • تجنب التوتر والقلق والشد العصبي والضغوطات النفسية قدر الإمكان.
  • الخلود إلى الراحة، والبعد عن الإرهاق والتعب الشديدين.
  • ممارسة رياضة التأمل “اليوجا” بانتظام.
  • ممارسة التمارين الرياضية التي تطرد الطاقة السلبية من الجسم.
  • تناول غذاء متكامل صحي يحتوي على الفيتامينات والعناصر المعدنية ومضادات الأكسدة، والإكثار من تناول الأطعمة المفدية لصحة القلب مثل المكسرات والخضراوات الورقية، والابتعاد عن الأطعمة التي تسبب تهيج المعدة او القولون مثل الأطعمة المقلية.
  • تقديم العلاج المناسب في حال كان السبب وجود مرض ما في القلب.