السواد حول الفم تعتبر مشكلة السواد حول الفم من المشاكل المزعجة التي تؤثر على جمال الوجه، وتسبب تشويهاً فيه، حيث تكون بظهور بقع داكنة أو سمراء حول الفم، وذلك نتيجة حدوث إفراط في إنتاج صبغة الميلانين في هذه المنطقة، وتسمى هذه الحالة بفرط التصبغ، والتي تحدث نتيجة أسباب وعوامل عديدة، وللتخلص من هذه المشكلة يجب القيام بعدة خطوات لعلاجها والتخلص من أي بقع حول الفم، وفي هذا المقال سنذكر طرق علاج السواد حول الفم. أسباب السواد حول الفم تعرض البشرة المحيطة بالفم إلى الجفاف الشديد نتيجة العوامل الجوية أو نتيجة عوامل داخلية. الإفراط في التعرض للشمس دون وضع واقي. وجود خلل هرموني في الجسم، مما يسبب الإصابة بالكلف في مناطق مختلفة من الجسم ومنها منطقة حول الفم. الحمل بالنسبة للمرأة. تناول بعض أنواع العقاقير والأدوية مثل حبوب منع الحمل. الإصابة بفرط التصبغ، خصوصاً بالنسبة للأشخاص الذين يملكون بشرة داكنة. الإصابة بالحروق والبثور في تلك المنطقة. الإصابة بالجفاف نتيجة برودة الطقس، أو بسبب اللجوء إلى لعق المنطقة المحيطة بالفم بدلاً من ترطيبها بكريم مرطب. علاج السواد حول الفم استخدام المقشرات لتقشير الجلد والتخلص من الجلد المتصبغ. استخدام الكريمات المرطبة التي تحافظ على رطوبة البشرة حول الفم، وتمنع جفافها وتصبغها. تدليك الوجه بالمقشرات الكيميائية والطبيعية التي تزيد من نشاط الدورة الدموية وتزيد من حيوية البشرة في تلك المنطقة. الحرص على وضع واقي الشمس على الوجه وخصوصاً حول منطقة الفم لمنع الإصابة بحروق الشمس. عدم استخدام مستحضرات التجميل الرديئة التي تؤذي البشرة الرقيقة حول الفم وتسبب سوادها. استخدام كريمات التفتيح التي تفتح لون البشرة، وخصوصاً التي تحتوي على مواد طبيعية مثل فيتامين ج أو الأربوتين أو حمض الكوجيك أو حمض الأزليك أو خلاصة بذور العنبـ إذ أن هذه المواد تمنع إنزيم التيروزينات الذي يُساهم في إنتاج الميلامين. عمل بعض الخلطات الطبيعية التي تساعد في تفتيح تلك المنطقة مثل مزج كميات متساوية من عصير الخيار وعصير الليمون وتطبيقه على البشرة مباشرة. استخدام الكريمات التي تحتوي على الهيدروكينون، وهو الذي يمنع إنتاج صبغة الميلانين. استخدام تقنية العلاج بالليزر، التي تعمل على تقشير البشرةـ أو التقشير باستخدام حمض الساليسيليك. تطبيق مزيج ملعقة من عصير الليمون مع ملعقة من عسل النحل أو ملعقة من لبن الزبادي على المنطقة المحيطة بالفم. وضع طبقة من جل الصبار على المنطقة المحيطة بالفم لتفتيحها وتخليصها من السواد والجفاف.

علاج السواد حول الفم

علاج السواد حول الفم

بواسطة: - آخر تحديث: 28 ديسمبر، 2017

تصفح أيضاً

السواد حول الفم

تعتبر مشكلة السواد حول الفم من المشاكل المزعجة التي تؤثر على جمال الوجه، وتسبب تشويهاً فيه، حيث تكون بظهور بقع داكنة أو سمراء حول الفم، وذلك نتيجة حدوث إفراط في إنتاج صبغة الميلانين في هذه المنطقة، وتسمى هذه الحالة بفرط التصبغ، والتي تحدث نتيجة أسباب وعوامل عديدة، وللتخلص من هذه المشكلة يجب القيام بعدة خطوات لعلاجها والتخلص من أي بقع حول الفم، وفي هذا المقال سنذكر طرق علاج السواد حول الفم.

أسباب السواد حول الفم

  • تعرض البشرة المحيطة بالفم إلى الجفاف الشديد نتيجة العوامل الجوية أو نتيجة عوامل داخلية.
  • الإفراط في التعرض للشمس دون وضع واقي.
  • وجود خلل هرموني في الجسم، مما يسبب الإصابة بالكلف في مناطق مختلفة من الجسم ومنها منطقة حول الفم.
  • الحمل بالنسبة للمرأة.
  • تناول بعض أنواع العقاقير والأدوية مثل حبوب منع الحمل.
  • الإصابة بفرط التصبغ، خصوصاً بالنسبة للأشخاص الذين يملكون بشرة داكنة.
  • الإصابة بالحروق والبثور في تلك المنطقة.
  • الإصابة بالجفاف نتيجة برودة الطقس، أو بسبب اللجوء إلى لعق المنطقة المحيطة بالفم بدلاً من ترطيبها بكريم مرطب.

علاج السواد حول الفم

  • استخدام المقشرات لتقشير الجلد والتخلص من الجلد المتصبغ.
  • استخدام الكريمات المرطبة التي تحافظ على رطوبة البشرة حول الفم، وتمنع جفافها وتصبغها.
  • تدليك الوجه بالمقشرات الكيميائية والطبيعية التي تزيد من نشاط الدورة الدموية وتزيد من حيوية البشرة في تلك المنطقة.
  • الحرص على وضع واقي الشمس على الوجه وخصوصاً حول منطقة الفم لمنع الإصابة بحروق الشمس.
  • عدم استخدام مستحضرات التجميل الرديئة التي تؤذي البشرة الرقيقة حول الفم وتسبب سوادها.
  • استخدام كريمات التفتيح التي تفتح لون البشرة، وخصوصاً التي تحتوي على مواد طبيعية مثل فيتامين ج أو الأربوتين أو حمض الكوجيك أو حمض الأزليك أو خلاصة بذور العنبـ إذ أن هذه المواد تمنع إنزيم التيروزينات الذي يُساهم في إنتاج الميلامين.
  • عمل بعض الخلطات الطبيعية التي تساعد في تفتيح تلك المنطقة مثل مزج كميات متساوية من عصير الخيار وعصير الليمون وتطبيقه على البشرة مباشرة.
  • استخدام الكريمات التي تحتوي على الهيدروكينون، وهو الذي يمنع إنتاج صبغة الميلانين.
  • استخدام تقنية العلاج بالليزر، التي تعمل على تقشير البشرةـ أو التقشير باستخدام حمض الساليسيليك.
  • تطبيق مزيج ملعقة من عصير الليمون مع ملعقة من عسل النحل أو ملعقة من لبن الزبادي على المنطقة المحيطة بالفم.
  • وضع طبقة من جل الصبار على المنطقة المحيطة بالفم لتفتيحها وتخليصها من السواد والجفاف.