البحث عن مواضيع

يعرف ديسك الظهر علمياً بالعديد من المصطلحات والتي من أبرزها Herniated Disc أو Ruptured Disc، وتكمن أهمية الديسك في قدرته على امتصاص الضغط والصدمات التي يتعرض لها العمود الفقري، أما عن تركيبته فإنه يتكون من مادة جيلاتينية، وتسبب هذه المادة الضغط على النخاع الشوكي أو على جذور الأعصاب عن تعرض الجسم للضغوط والصدمات بشكل متكرر وقوي، حيث أنه يحدث تهتك للدسك الموجود بين فقرات العمود الفقري، ويوجد العديد من العوامل والأسباب التي تؤدي إلى إصابة الشخص بهذه الحالة من أبرزها العامل الوراثي، أو التقدم في السن، أو حمل الأوزان الثقيلة بشكل مستمر خاصة لأولئك الذي تتطلب طبيعة عملهم القيام بذلك، أو عند التعرض لحادث قوي يؤثر على العمود الفقري، ويمكن علاج الدسك بالطرق المختلفة والتي من أبرزها الجراحة، إلا أنه يمكن الاستعاضة عن الجراحة بالطرق الأخرى، وسنتحدث حول طرق علاج الديسك الضاغط على العصب في هذا المقال. علاج الديسك الضاغط على العصب التمارين الرياضية يوجد العديد من التمارين الرياضية المخصصة للأشخاص الذين يعانون من الديسك. عند ممارسة هذه التمارين فإنه يجب الابتعاد عن ثني العمود الفقري أو  القيام بدورانه إلى أحد الجانبين. في أثناء القايم بأداء هذه التمارين فإنه يلزم الحفاظ والالتزام بالانحناءة الطبيعية للعمود الفقري. إن تمرين اليوجا الذي يطلق عليه تسمية وضعية “ابو الهول” أو Sphinx Pose أحد الطرق المستخدمة في علاج الدسك. يوجد تمرين وضعية يوجا والتي تسمى بال Tractio، حيث أنه وفي هذا التمرين يتم القيام برفع الضغط عن فقرات الظهر. بعد السيطرة على الألم فإنه يتم الانتقال إلى تلك التمارين التي تساهم في الإبقاء والحفاظ على الانحناءة الطبيعية للظهر طيلة الوقت بالوضعية السليمة. هناك تمارين مخصصة لهؤلاء الأشخاص والتي تهدف إلى تقوية عضلات الأرجل وأسفل الظهر. إن تقوية العضلات يلعب دوراً مهماً في إزاحة الثقل عن ظهر الشخص المصاب بالديسك. الغذاء والمكملات الغذائية الماء، حيث أن الإكثار من شرب المياه يساهم في نقل المغذيات إلى فقرات الظهر والديسك وبالتالي تحسين الظهر ومعافاته. يمتاز فيتامين سي بأن له خصائص مضادة للأكسدة، وهذا ما يجعله قادراً على تخليص الجسم من السموم والفضلات، كما أنه يساهم في علاج الأنسجة التالفة في الجسم، وهذا ما يسرع شفاء الإنسان من مشاكل الديسك. يعتبر زيت السمك الغني بالأحماض الأمينية أوميغا 3 من مضادات الالتهاب المفيدة في حالات الديسك. يوجد مكمل غذائي معروف بإسم  Joint complex، ويتكون من الجلوكوسامين وال MSM والكوندروتين والذي يساهم في حل مشكلة الديسك.

علاج الديسك الضاغط على العصب

علاج الديسك الضاغط على العصب
بواسطة: - آخر تحديث: 17 يوليو، 2017

يعرف ديسك الظهر علمياً بالعديد من المصطلحات والتي من أبرزها Herniated Disc أو Ruptured Disc، وتكمن أهمية الديسك في قدرته على امتصاص الضغط والصدمات التي يتعرض لها العمود الفقري، أما عن تركيبته فإنه يتكون من مادة جيلاتينية، وتسبب هذه المادة الضغط على النخاع الشوكي أو على جذور الأعصاب عن تعرض الجسم للضغوط والصدمات بشكل متكرر وقوي، حيث أنه يحدث تهتك للدسك الموجود بين فقرات العمود الفقري، ويوجد العديد من العوامل والأسباب التي تؤدي إلى إصابة الشخص بهذه الحالة من أبرزها العامل الوراثي، أو التقدم في السن، أو حمل الأوزان الثقيلة بشكل مستمر خاصة لأولئك الذي تتطلب طبيعة عملهم القيام بذلك، أو عند التعرض لحادث قوي يؤثر على العمود الفقري، ويمكن علاج الدسك بالطرق المختلفة والتي من أبرزها الجراحة، إلا أنه يمكن الاستعاضة عن الجراحة بالطرق الأخرى، وسنتحدث حول طرق علاج الديسك الضاغط على العصب في هذا المقال.

علاج الديسك الضاغط على العصب

التمارين الرياضية

  • يوجد العديد من التمارين الرياضية المخصصة للأشخاص الذين يعانون من الديسك.
  • عند ممارسة هذه التمارين فإنه يجب الابتعاد عن ثني العمود الفقري أو  القيام بدورانه إلى أحد الجانبين.
  • في أثناء القايم بأداء هذه التمارين فإنه يلزم الحفاظ والالتزام بالانحناءة الطبيعية للعمود الفقري.
  • إن تمرين اليوجا الذي يطلق عليه تسمية وضعية “ابو الهول” أو Sphinx Pose أحد الطرق المستخدمة في علاج الدسك.
  • يوجد تمرين وضعية يوجا والتي تسمى بال Tractio، حيث أنه وفي هذا التمرين يتم القيام برفع الضغط عن فقرات الظهر.
  • بعد السيطرة على الألم فإنه يتم الانتقال إلى تلك التمارين التي تساهم في الإبقاء والحفاظ على الانحناءة الطبيعية للظهر طيلة الوقت بالوضعية السليمة.
  • هناك تمارين مخصصة لهؤلاء الأشخاص والتي تهدف إلى تقوية عضلات الأرجل وأسفل الظهر.
  • إن تقوية العضلات يلعب دوراً مهماً في إزاحة الثقل عن ظهر الشخص المصاب بالديسك.

الغذاء والمكملات الغذائية

  • الماء، حيث أن الإكثار من شرب المياه يساهم في نقل المغذيات إلى فقرات الظهر والديسك وبالتالي تحسين الظهر ومعافاته.
  • يمتاز فيتامين سي بأن له خصائص مضادة للأكسدة، وهذا ما يجعله قادراً على تخليص الجسم من السموم والفضلات، كما أنه يساهم في علاج الأنسجة التالفة في الجسم، وهذا ما يسرع شفاء الإنسان من مشاكل الديسك.
  • يعتبر زيت السمك الغني بالأحماض الأمينية أوميغا 3 من مضادات الالتهاب المفيدة في حالات الديسك.
  • يوجد مكمل غذائي معروف بإسم  Joint complex، ويتكون من الجلوكوسامين وال MSM والكوندروتين والذي يساهم في حل مشكلة الديسك.