الجنف هو عملية إعوجاج وإنحناء العمود الفقري بالظهر بثلاثة أبعاد تكون مختلفة، ويكون شكل الإنحناء إلى جهة واحدة من الجسم، وتنتج الإصابة بالجنف عن عدة أسباب مثل أمراض العضلات ووجود تشوهات خلقية في العمود الفقري أو الإصابة بشلل الأطفال وتناقل الأمراض الجينية والوراثية مثل متلازمة داون، ويكون عرضه للإصابة بمرض الجنف كلا الجنسين الذكر والأنثى على حد سواء، وسنقدم طرق علاج الجنف بالتمارين الرياضية خلال هذا المقال. أنواع الجنف وإنحراف العمود الفقري يُصنّف الأطباء المختصون نوع وموقع منحنى الجنف عند المريض حسب الفئات العمرية التالية: الفئة الأولى: وتسمى الجنف الطفولي وتصيب الأطفال من لحظة الولادة وحتى عمر الثلاث سنوات. الفئة الثانية: وتصيب الأطفال في سن الثلاث سنوات وحتى التسع سنوات. الفئة الثالثة: تصيب الأطفال من سن العاشرة وحتى الثامنة عشر. مكان وجود الجنف والإنحناء في العمود الفقري الإنحناء في فقرات الجزء السفلي من الصدر والجزء العلوي القطني بالعمود الفقري. الإنحناء في وسط الصدر للعمود الفقري، وهذا الإنحناء الأكثر شيوعاً. الإنحناء الحاصل في أسفل الظهر في الجزء السفلي للعمود الفقري. هنالك تمارين رياضية خاصة تساعد المصابين في تعديل الإعوجاج وتقويم الإنحراف الجانبي للعمود الفقري (الجنف)، فممارسة الرياضة هي أفضل وسيلة لتعزيز وتجنب الانحناء إلى جانب واحد، وتدريبات تفيد المرضى في وضعية النوم التي تراعي نوع الإعوجاج بالعمود الفقري كأن يكون على شكل حرف(S)، وتكون تدريبات مصاب الجنف التمدد بالإتجاه المعاكس وممارسة رياضة اليوغا التي تفيد في عملية التوازن، والسباحة والمشي بحرية الحركة المساعدة في تقوية وثبات العضلات الأساسية بالجسم، وتعد ممارسة الرياضة من أهم وأفضل الوسائل في معالجة وتفادي مشكلة الإنحناء إلى جهة وجانب واحد في العمود الفقري. علاج الجنف بالتمارين الرياضية تمرين رفع عضلة الذراعين: يفيد هذا التمرين في تعزيز الجذع، والإستعانة برفع الأوزان أو يفضل استخدام جهاز يساعد في رفع الذراعين للأعلى خلف الرأس، ويقوم المريض بتحريك ساعد اليد بالأثقال التي يحملها نحو الأعلى والأسفل بعدة مرات. تمرين تمدد الطير: يفيد هذا التمرين بالبداية بمعالجة انحراف العمود الفقري، حيث يعمل على تحسين وضعية الإنحراف بالجسم مع حدوث ألم بسيط، حيث يتم بواسطة الإستلقاء على كرة، ويقوم المريض بطريقة مدّ يده اليمنى نحو القدم الأيسر وتركيز ثقل الجسم بإتجاه القدم اليمنى ليُصبح على شكل وضعية الطائر. تمرين إرخاء العمود الفقري: حيث يقوم المريض بعمل هذا التمرين فوق السرير أو على الأرض، بحيث يعمل على رفع ركبتيه على شكل حرف (T) ويحركهما في الجهة المعاكسة، مع بقاء الكتفين ثابتين على الأرض وتنزيل الركبتين حسب درجة تحمّل المريض ما أمكن. تمرين Pilates: يعتبر أداء هذا التمرين أهم تمرين يمكن إجراؤه في بداية التمارين السابقة، ويقوم به المريض بالوقوف أو الاستلقاء نحو الجدار، ودفع الحوض عكس الأرض أو الجدار، ويفيد هذا التمرين في تقوية العضلات وفي زيادة مقاومة الجسم لتصحيح الجنف والإعوجاج في العمود الفقري. تمرين شروث الألماني: الذي أثبت نجاحه وقدرته في معالجة وتعديل انحراف فقرات العمود الفقري، والى تقوية العضلات الضعيفة وشدّها. تمرين التنفس الدائري:ويساعد في زيادة تدفق الدم وفي تمديد العضلات الثانوية بالجسم، وخاصة التي تكون حول القفص الصدري والعمود الفقري. تمرين الجسر: يستلقي المريض على الأرض ثم يقوم برفع فقرات العمود الفقري للأعلى، ثم يعيد الفقرات إلى الأسفل مع إبقاء القدمين ملامستين لسطح الأرض وثنيّ الركبتين، ورفع الحوض نحو الأعلى، مع إعادة هذا التمرين أكثر من مرة وحسب قدرة تحمّل المريض. تمرين رفع كامل الجسم بالضغط على الأطراف: ويفيد هذا التمرين في تقوية عضلات العمود الفقري، والمساعدة في تعديل الإنحراف الحاصل في فقرات العمود الفقري، وينصح الأطباء بإجراء هذا التمرين للمبتدئين في العلاج لإرتكازه على استخدام أصابع القدمين واليدين. تمرين رياضة اليوغا: ويفيد في تقوية وتعزيز العضلات والجذع للعمود الفقري وفي تقويم وتعديل الإنحراف به.

علاج الجنف بالتمارين الرياضية

علاج الجنف بالتمارين الرياضية

بواسطة: - آخر تحديث: 13 أغسطس، 2017

تصفح أيضاً

الجنف هو عملية إعوجاج وإنحناء العمود الفقري بالظهر بثلاثة أبعاد تكون مختلفة، ويكون شكل الإنحناء إلى جهة واحدة من الجسم، وتنتج الإصابة بالجنف عن عدة أسباب مثل أمراض العضلات ووجود تشوهات خلقية في العمود الفقري أو الإصابة بشلل الأطفال وتناقل الأمراض الجينية والوراثية مثل متلازمة داون، ويكون عرضه للإصابة بمرض الجنف كلا الجنسين الذكر والأنثى على حد سواء، وسنقدم طرق علاج الجنف بالتمارين الرياضية خلال هذا المقال.

أنواع الجنف وإنحراف العمود الفقري

يُصنّف الأطباء المختصون نوع وموقع منحنى الجنف عند المريض حسب الفئات العمرية التالية:

  • الفئة الأولى: وتسمى الجنف الطفولي وتصيب الأطفال من لحظة الولادة وحتى عمر الثلاث سنوات.
  • الفئة الثانية: وتصيب الأطفال في سن الثلاث سنوات وحتى التسع سنوات.
  • الفئة الثالثة: تصيب الأطفال من سن العاشرة وحتى الثامنة عشر.

مكان وجود الجنف والإنحناء في العمود الفقري

  • الإنحناء في فقرات الجزء السفلي من الصدر والجزء العلوي القطني بالعمود الفقري.
  • الإنحناء في وسط الصدر للعمود الفقري، وهذا الإنحناء الأكثر شيوعاً.
  • الإنحناء الحاصل في أسفل الظهر في الجزء السفلي للعمود الفقري.

هنالك تمارين رياضية خاصة تساعد المصابين في تعديل الإعوجاج وتقويم الإنحراف الجانبي للعمود الفقري (الجنف)، فممارسة الرياضة هي أفضل وسيلة لتعزيز وتجنب الانحناء إلى جانب واحد، وتدريبات تفيد المرضى في وضعية النوم التي تراعي نوع الإعوجاج بالعمود الفقري كأن يكون على شكل حرف(S)، وتكون تدريبات مصاب الجنف التمدد بالإتجاه المعاكس وممارسة رياضة اليوغا التي تفيد في عملية التوازن، والسباحة والمشي بحرية الحركة المساعدة في تقوية وثبات العضلات الأساسية بالجسم، وتعد ممارسة الرياضة من أهم وأفضل الوسائل في معالجة وتفادي مشكلة الإنحناء إلى جهة وجانب واحد في العمود الفقري.

علاج الجنف بالتمارين الرياضية

  • تمرين رفع عضلة الذراعين: يفيد هذا التمرين في تعزيز الجذع، والإستعانة برفع الأوزان أو يفضل استخدام جهاز يساعد في رفع الذراعين للأعلى خلف الرأس، ويقوم المريض بتحريك ساعد اليد بالأثقال التي يحملها نحو الأعلى والأسفل بعدة مرات.
  • تمرين تمدد الطير: يفيد هذا التمرين بالبداية بمعالجة انحراف العمود الفقري، حيث يعمل على تحسين وضعية الإنحراف بالجسم مع حدوث ألم بسيط، حيث يتم بواسطة الإستلقاء على كرة، ويقوم المريض بطريقة مدّ يده اليمنى نحو القدم الأيسر وتركيز ثقل الجسم بإتجاه القدم اليمنى ليُصبح على شكل وضعية الطائر.
  • تمرين إرخاء العمود الفقري: حيث يقوم المريض بعمل هذا التمرين فوق السرير أو على الأرض، بحيث يعمل على رفع ركبتيه على شكل حرف (T) ويحركهما في الجهة المعاكسة، مع بقاء الكتفين ثابتين على الأرض وتنزيل الركبتين حسب درجة تحمّل المريض ما أمكن.
  • تمرين Pilates: يعتبر أداء هذا التمرين أهم تمرين يمكن إجراؤه في بداية التمارين السابقة، ويقوم به المريض بالوقوف أو الاستلقاء نحو الجدار، ودفع الحوض عكس الأرض أو الجدار، ويفيد هذا التمرين في تقوية العضلات وفي زيادة مقاومة الجسم لتصحيح الجنف والإعوجاج في العمود الفقري.
  • تمرين شروث الألماني: الذي أثبت نجاحه وقدرته في معالجة وتعديل انحراف فقرات العمود الفقري، والى تقوية العضلات الضعيفة وشدّها.
  • تمرين التنفس الدائري:ويساعد في زيادة تدفق الدم وفي تمديد العضلات الثانوية بالجسم، وخاصة التي تكون حول القفص الصدري والعمود الفقري.
  • تمرين الجسر: يستلقي المريض على الأرض ثم يقوم برفع فقرات العمود الفقري للأعلى، ثم يعيد الفقرات إلى الأسفل مع إبقاء القدمين ملامستين لسطح الأرض وثنيّ الركبتين، ورفع الحوض نحو الأعلى، مع إعادة هذا التمرين أكثر من مرة وحسب قدرة تحمّل المريض.
  • تمرين رفع كامل الجسم بالضغط على الأطراف: ويفيد هذا التمرين في تقوية عضلات العمود الفقري، والمساعدة في تعديل الإنحراف الحاصل في فقرات العمود الفقري، وينصح الأطباء بإجراء هذا التمرين للمبتدئين في العلاج لإرتكازه على استخدام أصابع القدمين واليدين.
  • تمرين رياضة اليوغا: ويفيد في تقوية وتعزيز العضلات والجذع للعمود الفقري وفي تقويم وتعديل الإنحراف به.