النخاع الشوكي النخاعُ الشوكيّ (Spinal cord) وهو جزءٌ من الجهاز العصبي المركزي إذ يقعُ في الدماغِ ويبدأ من قاعدةِ المخّ ويمتدُّ إلى العمود الفقريّ، وبالنسبةِ إلى شكلِ النخاع الشوكيّ فإنّ شكلَه أنبوبي، إنّ المهام الأساسية للنخاع الشوكي كثيرة منها بأنّه المسؤول عن حركة أجزاء الجسم؛ إذ إنّه بفقدانِه أو إصابته بأذىً يؤدّي إلى خلل، وعدم القدرة على توازنِ الجسم بأكمله، وقد يؤدّي إلى إصابةِ الجسم بالشلل التامّ، إضافة إلى أنّه يقوم بنقلِ المعلومات الحركية والحسيّة، وأيضًا يعدّ المركز الرئيسَ للأفعال الانعكاسية ونقل الإشارات العصبية، إنّ النخاع الشوكي قد يتعرّضُ إلى أمراض منها التهاب النخاع الشوكي، وفي هذا المقال سيتمّ التعرف على علاج التهاب النخاع الشوكي بالأعشاب. أسباب التهاب النخاع الشوكي إنّ التهاب النخاع الشوكي ناتجٌ عن التهابات الحبل الشوكي المسمى (التهاب متلازمة ديفيتش)، إذ إنّ هذه المتلازمة تحدثُ في الجهاز العصبيّ، ممّا ينتجُ عنها التهاب النخاع الشوكي والأعصاب، كما أنّ العمر الأكثر عرضةً لهذا الالتهاب من هم في سنّ الأربعين، إذ يسبّب تلفًا في غشاء الميالين (وهي مادة دهنية محاطة بالألياف العصبية وتقوم بنقل الإشارات العصبية بين الخلايا) فيؤدّي إلى اضطراباتٍ تؤثّر في عملِ الأعصاب، ومن الأسبابِ التي تؤدّي إلى التهاب النخاع الشوكي ما يأتي: الإصابة ببعض الأمراض كأمراض ضعف المناعة مثل: مرض الذئبة الحمامية والتصلب اللويحي ومرض شوغرن. تعرض الجسم لجلطة في أحد الأوعية الدموية التي تغذّي المنطقة. الإصابة الفيروسيّة. أعراض التهاب النخاع الشوكي إنّ التهاب النخاع الشوكي يؤدي إلى ظهور أعراض على الشخص المصاب تؤثر سلبًا على حياةِ الإنسان، ومن أهمّ هذه الأعراض ما يأتي: ألم في الظهر. التهاب العصب البصري، مما يؤدّي إلى ضعف في الرؤية. عدم القدرة على الحركة. التنميل. الضعف العامّ. عدم القدرة على السيطرة على عمليتيْ التبوّل والبُراز. علاج التهاب النخاع الشوكي بالأعشاب مع تطوّر الطبّ إلا أنّه إلى اليوم لم يتمَّ التوصّلُ إلى علاج تامّ للقضاءِ على الالتهاب، ولكن ما يمكنُ عمله هو التخفيف من الأعراض، والوقاية من مرض التهاب النخاع الشوكي، بتناول الطعام الصحيّ، الاستيقاظ مبكرًا وممارسة التمارين الرياضية حتى تمدَّ الجسم بالطاقة، إضافةً إلى أنّه أفضل ما يهدئ الأعصاب والنخاع الشوكي الأعشاب، وفيما يأتي طرق علاج التهاب النخاع الشوكي بالأعشاب:  الفراولة: الفراولة تساعدُ على التقليلِ من تدهورِ وظائف الجهاز العصبيّ والدماغ، وبالتالي تعمل على حماية الأنسجة؛ وذلك لاحتوائها على اليود الذي يعمل على تحسين سير الإشارات العصبية في الخلايا العصبية.  الخس: الخس يهدّئ الأعصاب لاحتوائه على فيتامين ب، هـ، والمغنيسيوم، والكالسيوم، وبالتالي يقلّلُ من التوتّر العصبي. الزنجبيل: إضافة ملعقة من الزنجبيل إلى عصير الأناناس يساعدُ في علاج الالتهابات. الكيوي: ويمتاز بأنّه يدخل في تركيبه البوتاسيوم الذي يقوي الجهاز العصبي، أيضًا يحتوي على السيروتونين التي تقوم بتهدئة الجهاز العصبيّ وتخفف من الاضطرابات والتوتّر.  الموز: وهو مصد مهم للحفاظ على صحة الدماغ والجهاز العصبي، وذلك لأنه يحتوي على البوتاسيوم وفيتامين B6 B12، التي تحافظ على النخاع الشوكي، أيضًا يتكون من مادة التربتوفان؛ وهي حمض أميني مهم يساعد في إنتاج السيروتونين المهمة للدماغ والخلايا العصبية. الكركم: يساعد في علاج التهاب النخاع الشوكي لذا يمكن إضافته إلى الوجبات الرئيسة، أو عن طريق غليه بالماء وشربه على الريق في كل صباح. هناك الكثير من الأعشاب التي من شأنها معالجة والتخفيف من التهاب النخاع الشوكي ومشاكل الأعصاب والدماغ أهمها؛ التوت البري، والقراص، وإكليل الجبل، والبابونج.

علاج التهاب النخاع الشوكي بالأعشاب

علاج التهاب النخاع الشوكي بالأعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: 26 يوليو، 2018

النخاع الشوكي

النخاعُ الشوكيّ (Spinal cord) وهو جزءٌ من الجهاز العصبي المركزي إذ يقعُ في الدماغِ ويبدأ من قاعدةِ المخّ ويمتدُّ إلى العمود الفقريّ، وبالنسبةِ إلى شكلِ النخاع الشوكيّ فإنّ شكلَه أنبوبي، إنّ المهام الأساسية للنخاع الشوكي كثيرة منها بأنّه المسؤول عن حركة أجزاء الجسم؛ إذ إنّه بفقدانِه أو إصابته بأذىً يؤدّي إلى خلل، وعدم القدرة على توازنِ الجسم بأكمله، وقد يؤدّي إلى إصابةِ الجسم بالشلل التامّ، إضافة إلى أنّه يقوم بنقلِ المعلومات الحركية والحسيّة، وأيضًا يعدّ المركز الرئيسَ للأفعال الانعكاسية ونقل الإشارات العصبية، إنّ النخاع الشوكي قد يتعرّضُ إلى أمراض منها التهاب النخاع الشوكي، وفي هذا المقال سيتمّ التعرف على علاج التهاب النخاع الشوكي بالأعشاب.

أسباب التهاب النخاع الشوكي

إنّ التهاب النخاع الشوكي ناتجٌ عن التهابات الحبل الشوكي المسمى (التهاب متلازمة ديفيتش)، إذ إنّ هذه المتلازمة تحدثُ في الجهاز العصبيّ، ممّا ينتجُ عنها التهاب النخاع الشوكي والأعصاب، كما أنّ العمر الأكثر عرضةً لهذا الالتهاب من هم في سنّ الأربعين، إذ يسبّب تلفًا في غشاء الميالين (وهي مادة دهنية محاطة بالألياف العصبية وتقوم بنقل الإشارات العصبية بين الخلايا) فيؤدّي إلى اضطراباتٍ تؤثّر في عملِ الأعصاب، ومن الأسبابِ التي تؤدّي إلى التهاب النخاع الشوكي ما يأتي:

  • الإصابة ببعض الأمراض كأمراض ضعف المناعة مثل: مرض الذئبة الحمامية والتصلب اللويحي ومرض شوغرن.
  • تعرض الجسم لجلطة في أحد الأوعية الدموية التي تغذّي المنطقة.
  • الإصابة الفيروسيّة.

أعراض التهاب النخاع الشوكي

إنّ التهاب النخاع الشوكي يؤدي إلى ظهور أعراض على الشخص المصاب تؤثر سلبًا على حياةِ الإنسان، ومن أهمّ هذه الأعراض ما يأتي:

  • ألم في الظهر.
  • التهاب العصب البصري، مما يؤدّي إلى ضعف في الرؤية.
  • عدم القدرة على الحركة.
  • التنميل.
  • الضعف العامّ.
  • عدم القدرة على السيطرة على عمليتيْ التبوّل والبُراز.

علاج التهاب النخاع الشوكي بالأعشاب

مع تطوّر الطبّ إلا أنّه إلى اليوم لم يتمَّ التوصّلُ إلى علاج تامّ للقضاءِ على الالتهاب، ولكن ما يمكنُ عمله هو التخفيف من الأعراض، والوقاية من مرض التهاب النخاع الشوكي، بتناول الطعام الصحيّ، الاستيقاظ مبكرًا وممارسة التمارين الرياضية حتى تمدَّ الجسم بالطاقة، إضافةً إلى أنّه أفضل ما يهدئ الأعصاب والنخاع الشوكي الأعشاب، وفيما يأتي طرق علاج التهاب النخاع الشوكي بالأعشاب:

  •  الفراولة: الفراولة تساعدُ على التقليلِ من تدهورِ وظائف الجهاز العصبيّ والدماغ، وبالتالي تعمل على حماية الأنسجة؛ وذلك لاحتوائها على اليود الذي يعمل على تحسين سير الإشارات العصبية في الخلايا العصبية.
  •  الخس: الخس يهدّئ الأعصاب لاحتوائه على فيتامين ب، هـ، والمغنيسيوم، والكالسيوم، وبالتالي يقلّلُ من التوتّر العصبي.
  • الزنجبيل: إضافة ملعقة من الزنجبيل إلى عصير الأناناس يساعدُ في علاج الالتهابات.
  • الكيوي: ويمتاز بأنّه يدخل في تركيبه البوتاسيوم الذي يقوي الجهاز العصبي، أيضًا يحتوي على السيروتونين التي تقوم بتهدئة الجهاز العصبيّ وتخفف من الاضطرابات والتوتّر.
  •  الموز: وهو مصد مهم للحفاظ على صحة الدماغ والجهاز العصبي، وذلك لأنه يحتوي على البوتاسيوم وفيتامين B6 B12، التي تحافظ على النخاع الشوكي، أيضًا يتكون من مادة التربتوفان؛ وهي حمض أميني مهم يساعد في إنتاج السيروتونين المهمة للدماغ والخلايا العصبية.
  • الكركم: يساعد في علاج التهاب النخاع الشوكي لذا يمكن إضافته إلى الوجبات الرئيسة، أو عن طريق غليه بالماء وشربه على الريق في كل صباح.

هناك الكثير من الأعشاب التي من شأنها معالجة والتخفيف من التهاب النخاع الشوكي ومشاكل الأعصاب والدماغ أهمها؛ التوت البري، والقراص، وإكليل الجبل، والبابونج.