التهاب القولون التقرحي يصاب القولون بالعديد من الالتهابات ويعتبر التهاب القولون التقرحي أحد هذه الالتهابات والتي تحدث بصورةٍ كبيرة، حيث يصاب القولون بالتقرحات نتيجةً لإصابة غشاء المستقيم المخاطي لالتهابٍ حاد، يرافق هذه المشكلة الصحية ظهور العديد من الأعراض كالإصابة بالإمساك والإسهال، ويختلف تأثير التهاب القولون التقرحي على الأشخاص المصابين، ويجب أخذ التدابير الوقائية والالتزام بالعلاج المناسب تفادياً لحدوث مضاعفات منها الإصابة بسرطان القولون أو الإصابة بسرطان الكبد وغيرها من المضاعفات الأخرى، وسنتحدث في موضوعنا عن طرق علاج التهاب القولون التقرحي بالأعشاب. أسباب التهاب القولون التقرحي معاناة الشخص المصاب من الحساسية تجاه بعض الأطعمة. اتباع عاداتٍ سيئة أثناء تناول الطعام. الحالة النفسية السيئة والتعرض للقلق والتوتر والضغوطات اليومية. العوامل الوراثية. قد يحدث التهاب القولون التقرحي نتيجةً لنوعٍ من البكتيريا أو الفيروسات. التغذية الغير سليمة والابتعاد عن تناول الغذاء الصحي يساهم في حدوث التهاب القولون التقرحي. استخدام المضادات الحيوية التي من شأنها أن تغير من طبيعة بكتيريا فلورا التي تسكن في الأمعاء قد يؤدي إلى حدوث هذه المشكلة الصحية. حدوث تغيرات في الجهاز المناعي والذي يُعرض بطانة الأمعاء الغليظة للهجوم من قِبل المضادات الحيوية الناتجة عن هذا التغيير. علاج التهاب القولون التقرحي بالأعشاب هناك العديد من الأساليب المتبعة في علاج هذا المرض، وأحد هذه الأساليب هو علاج التهاب القولون التقرحي بالأعشاب والتي ينقوم بذكرها فيما يلي: نبات القاطونة: تؤخذ بذور القاطونة ثم يتم سحقها حتى تصبح كالبودرة، وعلى المصاب أن يتناول ملعقة كبيرة من هذا المسحوق إلى جانب كأسٍ من الماء، ويجب أن يتبع هذا العلاج كل يوم صباحاً على معدةٍ خاوية بحيث يعد طريقة فعّالة لعلاج التهاب القولون التقرحي بالأعشاب والطب البديل. التغذية الصحية: على المريض تناول الأطعمة المحتوية على السعرات الحرارية وعلى نسبةٍ عالية من البروتينات. قشر الرمان وحبة البركة: يتم طحن قشر الرمان بشكلٍ جيد للحصول على مسحوقٍ ناعم، يؤخذ مقدار نصف ملعقة كبيرة من هذا المسحوق ويتم مزجه مع نصف ملعقة صغيرة من مسحوق حبة البركة بالإضافة إلى ملعقتين صغيرتين من عسل النحل الطبيعي، ويقوم المصاب بأخذ ما يعادل نصف ملعقة كبيرة من هذا المزيج مرتين يومياً المرة الأولى في الصباح والأخرى في المساء. زيت الزيتون: إضافة كمية من زيت الزيتون الأصلي إلى مختلف أنواع الأطعمة يساهم في تخفيف الأعراض المرافقة لالتهاب القولون التقرحي. نبات الهندباء: يتم علاج التهاب القولون التقرحي بالأعشاب ومن هذه الأعشاب نبتة الهندباء التي يتم سحق جذورها جيداً وعلى المريض أخذ نصف ملعقة كبيرة من هذا المسحوق ويتناوله إلى جانب كوب من العصائر الطبيعية. عرقسوس: عمل مغلي العرقسوس وتناوله بشكلٍ يومي بمعدل ثلاث مرات يعد أيضاً من طرق علاج التهاب القولون بالأعشاب. الكركم: هناك عدة استخدام لنبات الكركم بحيث يتم سحقه بصورةٍ جيدة، وعلى المريض تناول مقدار نصف ملعقة كبيرة من مسحوقه إلى جانب أحد أنواع العصير الطازج أو الماء. المراجع: 1

علاج التهاب القولون التقرحي بالأعشاب

علاج التهاب القولون التقرحي بالأعشاب

بواسطة: - آخر تحديث: 1 فبراير، 2018

التهاب القولون التقرحي

يصاب القولون بالعديد من الالتهابات ويعتبر التهاب القولون التقرحي أحد هذه الالتهابات والتي تحدث بصورةٍ كبيرة، حيث يصاب القولون بالتقرحات نتيجةً لإصابة غشاء المستقيم المخاطي لالتهابٍ حاد، يرافق هذه المشكلة الصحية ظهور العديد من الأعراض كالإصابة بالإمساك والإسهال، ويختلف تأثير التهاب القولون التقرحي على الأشخاص المصابين، ويجب أخذ التدابير الوقائية والالتزام بالعلاج المناسب تفادياً لحدوث مضاعفات منها الإصابة بسرطان القولون أو الإصابة بسرطان الكبد وغيرها من المضاعفات الأخرى، وسنتحدث في موضوعنا عن طرق علاج التهاب القولون التقرحي بالأعشاب.

أسباب التهاب القولون التقرحي

  • معاناة الشخص المصاب من الحساسية تجاه بعض الأطعمة.
  • اتباع عاداتٍ سيئة أثناء تناول الطعام.
  • الحالة النفسية السيئة والتعرض للقلق والتوتر والضغوطات اليومية.
  • العوامل الوراثية.
  • قد يحدث التهاب القولون التقرحي نتيجةً لنوعٍ من البكتيريا أو الفيروسات.
  • التغذية الغير سليمة والابتعاد عن تناول الغذاء الصحي يساهم في حدوث التهاب القولون التقرحي.
  • استخدام المضادات الحيوية التي من شأنها أن تغير من طبيعة بكتيريا فلورا التي تسكن في الأمعاء قد يؤدي إلى حدوث هذه المشكلة الصحية.
  • حدوث تغيرات في الجهاز المناعي والذي يُعرض بطانة الأمعاء الغليظة للهجوم من قِبل المضادات الحيوية الناتجة عن هذا التغيير.

علاج التهاب القولون التقرحي بالأعشاب

هناك العديد من الأساليب المتبعة في علاج هذا المرض، وأحد هذه الأساليب هو علاج التهاب القولون التقرحي بالأعشاب والتي ينقوم بذكرها فيما يلي:

  • نبات القاطونة: تؤخذ بذور القاطونة ثم يتم سحقها حتى تصبح كالبودرة، وعلى المصاب أن يتناول ملعقة كبيرة من هذا المسحوق إلى جانب كأسٍ من الماء، ويجب أن يتبع هذا العلاج كل يوم صباحاً على معدةٍ خاوية بحيث يعد طريقة فعّالة لعلاج التهاب القولون التقرحي بالأعشاب والطب البديل.
  • التغذية الصحية: على المريض تناول الأطعمة المحتوية على السعرات الحرارية وعلى نسبةٍ عالية من البروتينات.
  • قشر الرمان وحبة البركة: يتم طحن قشر الرمان بشكلٍ جيد للحصول على مسحوقٍ ناعم، يؤخذ مقدار نصف ملعقة كبيرة من هذا المسحوق ويتم مزجه مع نصف ملعقة صغيرة من مسحوق حبة البركة بالإضافة إلى ملعقتين صغيرتين من عسل النحل الطبيعي، ويقوم المصاب بأخذ ما يعادل نصف ملعقة كبيرة من هذا المزيج مرتين يومياً المرة الأولى في الصباح والأخرى في المساء.
  • زيت الزيتون: إضافة كمية من زيت الزيتون الأصلي إلى مختلف أنواع الأطعمة يساهم في تخفيف الأعراض المرافقة لالتهاب القولون التقرحي.
  • نبات الهندباء: يتم علاج التهاب القولون التقرحي بالأعشاب ومن هذه الأعشاب نبتة الهندباء التي يتم سحق جذورها جيداً وعلى المريض أخذ نصف ملعقة كبيرة من هذا المسحوق ويتناوله إلى جانب كوب من العصائر الطبيعية.
  • عرقسوس: عمل مغلي العرقسوس وتناوله بشكلٍ يومي بمعدل ثلاث مرات يعد أيضاً من طرق علاج التهاب القولون بالأعشاب.
  • الكركم: هناك عدة استخدام لنبات الكركم بحيث يتم سحقه بصورةٍ جيدة، وعلى المريض تناول مقدار نصف ملعقة كبيرة من مسحوقه إلى جانب أحد أنواع العصير الطازج أو الماء.

المراجع: 1