مشاكل العيون العيونُ من أكثرِ الأعضاء التي تحتاجُ عنايةً ورعاية خاصّة؛ نظرًا لكونها عضوًا حسّاسًا في الجسم ومهمًّا جدًا، فمن خلالِها يستطيعُ الإنسان أن يبصرَ ويميّز الأشياء والأشخاص، ولو حصلَ أنْ تعرّضت لأيّ مشكلة ولو كانت بسيطة فإنّ القدرة على الإبصار قد تتأثر، مما يسبب التأثيرَ على حياة الشخص المصاب بشكل مباشر، لذلك يجب على كل شخص أن يحافظ على هذه النعمة، ومن بين المشاكل الكثيرة التي تُصيب العين ما يُعرف بارتخاء الجفن البسيط، وفي هذا المقال سيتم طريقة علاج ارتخاء الجفن البسيط. أسباب ارتخاء جفن العين يخلطُ بعض الناس بين الجفن المبطن والجفن المصاب بالارتخاء، ويُقصد بارتخاء جفن العين البسيط أن يكون هناك ترهُّل وهبوط في الجفن، بحيث يؤثّر هذا على مظهر العين فتبدو كأنّها مغمضة قليلًا، كما يؤثر هذا على جودة الرؤية، وقد تُصيب هذه الحالة الكبار والصغار، ويوجد عدة أنواع من ارتخاء الجفن، وهي: الخلقي والشللي والميكانيكي والإصابي، وتتعدّدُ الأسباب التي تؤدّي إلى هذه الأنواع، وأهمُّ هذه الأسباب ما يأتي: وجودُ تليّفات في العضلة الرافعة الموجودة في الجفن، أو في العصب الدماغي الثالث الذي يغذّي هذه العضلة، وقد تحدثُ الإصابة بسبب تعرض جفن العين لكدمة أو ضربة بأداة حادّة. وجود أكياس دهنية في الجفن، أو إصابته بأمراض التهابية وفيروسية. كثرة التعرّض لأشعةِ الشمس، مما يسبّبُ ترهّل الجفون نتيجة ضعف البشرة وجفافها. التقدم في العمر. الإفراط في التدخين. زيادة وزن الجسم بشكل كبير. العوامل الوراثية والجينية. التعرض للتعب والإرهاق المزمن. حدوث خلل في إفرازات الغدّة الدرقية وعدم انتظامها. علاج ارتخاء الجفن البسيط يوجد العديد من العلاجات المتاحة لهذه الحالة، والتي تُساعد في رفع الجفن وإعادته إلى طبيعته، وتختلف طريقة العلاج باختلاف المسبب لارتخاء الجفن، إذ يوجد بعض العلاجات الوقائية وبعض العلاجات التجميلية، وأهم طرق العلاج ما يأتي: حقن الجفن بالبوتوكس أو الفيلر: حيث تُسهم هذه التقنية برفع الحاجبين، وهذا بدوره يسبّب ارتفاع الجفن. العلاج بالجراحة: وهي ما يُطلق عليه اسم تقنية "البليفاروبلاستي"، وتعتمد على البنج الموضعيّ للجفن، ويتم التخلص من الدهون الزائدة والجلد المترهل في الجفن العلوي أو السفلي، ويعود الجفن لطبيعته، أما الندوب الناتجة عن الجراحة فتزول خلال فترة بسيطة. وضع كريمات خاصة: لشد الجفن. اتباع الطرق الوقائية: مثل: الحفاظ على وزن صحي للجسم، والتوقف عن التدخين، وارتداء النظارات الشمسية الأصلية التي تحمي منطقة الجفون من أثر أشعّة الشمس.

علاج ارتخاء الجفن البسيط

علاج ارتخاء الجفن البسيط

بواسطة: - آخر تحديث: 31 مايو، 2018

مشاكل العيون

العيونُ من أكثرِ الأعضاء التي تحتاجُ عنايةً ورعاية خاصّة؛ نظرًا لكونها عضوًا حسّاسًا في الجسم ومهمًّا جدًا، فمن خلالِها يستطيعُ الإنسان أن يبصرَ ويميّز الأشياء والأشخاص، ولو حصلَ أنْ تعرّضت لأيّ مشكلة ولو كانت بسيطة فإنّ القدرة على الإبصار قد تتأثر، مما يسبب التأثيرَ على حياة الشخص المصاب بشكل مباشر، لذلك يجب على كل شخص أن يحافظ على هذه النعمة، ومن بين المشاكل الكثيرة التي تُصيب العين ما يُعرف بارتخاء الجفن البسيط، وفي هذا المقال سيتم طريقة علاج ارتخاء الجفن البسيط.

أسباب ارتخاء جفن العين

يخلطُ بعض الناس بين الجفن المبطن والجفن المصاب بالارتخاء، ويُقصد بارتخاء جفن العين البسيط أن يكون هناك ترهُّل وهبوط في الجفن، بحيث يؤثّر هذا على مظهر العين فتبدو كأنّها مغمضة قليلًا، كما يؤثر هذا على جودة الرؤية، وقد تُصيب هذه الحالة الكبار والصغار، ويوجد عدة أنواع من ارتخاء الجفن، وهي: الخلقي والشللي والميكانيكي والإصابي، وتتعدّدُ الأسباب التي تؤدّي إلى هذه الأنواع، وأهمُّ هذه الأسباب ما يأتي:

  • وجودُ تليّفات في العضلة الرافعة الموجودة في الجفن، أو في العصب الدماغي الثالث الذي يغذّي هذه العضلة، وقد تحدثُ الإصابة بسبب تعرض جفن العين لكدمة أو ضربة بأداة حادّة.
  • وجود أكياس دهنية في الجفن، أو إصابته بأمراض التهابية وفيروسية.
  • كثرة التعرّض لأشعةِ الشمس، مما يسبّبُ ترهّل الجفون نتيجة ضعف البشرة وجفافها.
  • التقدم في العمر.
  • الإفراط في التدخين.
  • زيادة وزن الجسم بشكل كبير.
  • العوامل الوراثية والجينية.
  • التعرض للتعب والإرهاق المزمن.
  • حدوث خلل في إفرازات الغدّة الدرقية وعدم انتظامها.

علاج ارتخاء الجفن البسيط

يوجد العديد من العلاجات المتاحة لهذه الحالة، والتي تُساعد في رفع الجفن وإعادته إلى طبيعته، وتختلف طريقة العلاج باختلاف المسبب لارتخاء الجفن، إذ يوجد بعض العلاجات الوقائية وبعض العلاجات التجميلية، وأهم طرق العلاج ما يأتي:

  • حقن الجفن بالبوتوكس أو الفيلر: حيث تُسهم هذه التقنية برفع الحاجبين، وهذا بدوره يسبّب ارتفاع الجفن.
  • العلاج بالجراحة: وهي ما يُطلق عليه اسم تقنية “البليفاروبلاستي”، وتعتمد على البنج الموضعيّ للجفن، ويتم التخلص من الدهون الزائدة والجلد المترهل في الجفن العلوي أو السفلي، ويعود الجفن لطبيعته، أما الندوب الناتجة عن الجراحة فتزول خلال فترة بسيطة.
  • وضع كريمات خاصة: لشد الجفن.
  • اتباع الطرق الوقائية: مثل: الحفاظ على وزن صحي للجسم، والتوقف عن التدخين، وارتداء النظارات الشمسية الأصلية التي تحمي منطقة الجفون من أثر أشعّة الشمس.