البحث عن مواضيع

الدورة الشهرية تعتبر الدورة الشهرية، أو الحيض، أو الدورة الطمثية، من الحالات الطبيعية التي يمر بها جسم المرأة بدءًا من البلوغ ولغاية وصولها إلى سن اليأس، وهو سن انقطاع دم الدورة الشهرية، وتعتبر الفترة التي تأتي فيها الدورة للمرأة هي فترة سن الإنجاب بالنسبة لها، والجدير بالذكر أنه يرافقها في كل موعدٍ لها الكثير من الأعراض والآلام التي تسبب للمرأة الكثير من الانزعاج، وقد تعيقها عن أداء نشاطاتها اليومية المعتادة، وفي هذا المقال سنذكر طرق علاج آلام الدورة الشهرية. أعراض آلام الدورة الشهرية حدوث تشنجات وتقلصات في منطقة أسفل البطن، بسبب نشاط الرحم لدفع الدم ليتدفق خارج الجسم. كثرة التقلبات المزاجية، والرغبة بالبكاء بلا سبب. آلام أسفل الظهر. فقدان توازن الجسم والإغماء. الشعور بالغثيان والقيء. الإصابة بالإسهال أو الإمساك. الإحساس بآلام في الثدي. طرق علاج آلام الدورة الشهرية تناول الأدوية المسكنة للألم، والتي يمكن تناولها دون وصفة طبية، ومن الأمثلة عليها البروفين والبارستيمول وغيرها. وضع قربة مملوءة بالماء الساخن على منطقة أسفل البطن لتخفيف ألم التشنجات. ممارسة تمارين رياضية منتظمة خفيفة للتقليل من حدة الألم. الإكثار من تناول الأطعمة بالمغنيسيوم والكالسيوم مثل الشوكولاتة الداكنة والخضراوات الورقية واللحوم الحمراء. تناول بعض المكملات الغذائية مثل فيتامين هـ وفيتامين ب1 وفيتامين ب3 وفيتامين د. تناول مضادات الالتهابات اللاستيروئيدية، وخصوصاً مثبطات الإندروجينات. تناول حبوب منع الحمل والتي تحتوي على هرمون الأستروجين بالإضافة البروجسترون.  العلاج بالإبر الصينية، وبممارسة رياضة التأمل "اليوجا" لأنها تقلل من الأعراض المصاحبة للتوتر بشكل كبير. علاج أي سبب عضوي يسبب الألم في حال وجوده مثل بطانة الرحم المهاجرة وتكيسات المبايض، ويمكن علاجها بالأدوية أو بإجراء تدخل جراحي من قبل الطبيب المختص. تناول منقوع الأعشاب الطبية مثل منقوع البابونج ومنقوع الميرمية واليانسون والزنجبيل والقرفة وزهرة الربيع المسائية والشمر، بالإضافة إلى ثمار التوت الأحمر والعسل الأسود. تجنب استهلاك المشروبات الغازية وتقليل تناول الكافيين بتجنب الشاي والقهوة قدر الإمكان. التقليل من تناول الملح والأطعمة الغنية بالصوديوم لأنه يسبب احتباس السوائل في الجسم، مما يزيد من الألم وانتفاخ البطن. تقليل الأطعمة التي تحتوي على السكريات المصنعة. تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامينات ب المركب مثل الدجاج والخضراوات الورقية والبذور الكاملة وجنين القمح ودقيق الشوفان. تجنب التعرض للتعب والإجهاد والقلق والتوتر. عمل مساج لمنطقة أسفل البطن وتدليكها بلطف للتخفيف من الألم قدر الإمكان. تناول الأطعمة الغنية بالأوميغا 3 مثل المكسرات والمأكولات البحرية كالأسماك والمحار. المراجع:  1

علاج آلام الدورة الشهرية

علاج آلام الدورة الشهرية
بواسطة: - آخر تحديث: 10 يناير، 2018

الدورة الشهرية

تعتبر الدورة الشهرية، أو الحيض، أو الدورة الطمثية، من الحالات الطبيعية التي يمر بها جسم المرأة بدءًا من البلوغ ولغاية وصولها إلى سن اليأس، وهو سن انقطاع دم الدورة الشهرية، وتعتبر الفترة التي تأتي فيها الدورة للمرأة هي فترة سن الإنجاب بالنسبة لها، والجدير بالذكر أنه يرافقها في كل موعدٍ لها الكثير من الأعراض والآلام التي تسبب للمرأة الكثير من الانزعاج، وقد تعيقها عن أداء نشاطاتها اليومية المعتادة، وفي هذا المقال سنذكر طرق علاج آلام الدورة الشهرية.

أعراض آلام الدورة الشهرية

  • حدوث تشنجات وتقلصات في منطقة أسفل البطن، بسبب نشاط الرحم لدفع الدم ليتدفق خارج الجسم.
  • كثرة التقلبات المزاجية، والرغبة بالبكاء بلا سبب.
  • آلام أسفل الظهر.
  • فقدان توازن الجسم والإغماء.
  • الشعور بالغثيان والقيء.
  • الإصابة بالإسهال أو الإمساك.
  • الإحساس بآلام في الثدي.

طرق علاج آلام الدورة الشهرية

  • تناول الأدوية المسكنة للألم، والتي يمكن تناولها دون وصفة طبية، ومن الأمثلة عليها البروفين والبارستيمول وغيرها.
  • وضع قربة مملوءة بالماء الساخن على منطقة أسفل البطن لتخفيف ألم التشنجات.
  • ممارسة تمارين رياضية منتظمة خفيفة للتقليل من حدة الألم.
  • الإكثار من تناول الأطعمة بالمغنيسيوم والكالسيوم مثل الشوكولاتة الداكنة والخضراوات الورقية واللحوم الحمراء.
  • تناول بعض المكملات الغذائية مثل فيتامين هـ وفيتامين ب1 وفيتامين ب3 وفيتامين د.
  • تناول مضادات الالتهابات اللاستيروئيدية، وخصوصاً مثبطات الإندروجينات.
  • تناول حبوب منع الحمل والتي تحتوي على هرمون الأستروجين بالإضافة البروجسترون.
  •  العلاج بالإبر الصينية، وبممارسة رياضة التأمل “اليوجا” لأنها تقلل من الأعراض المصاحبة للتوتر بشكل كبير.
  • علاج أي سبب عضوي يسبب الألم في حال وجوده مثل بطانة الرحم المهاجرة وتكيسات المبايض، ويمكن علاجها بالأدوية أو بإجراء تدخل جراحي من قبل الطبيب المختص.
  • تناول منقوع الأعشاب الطبية مثل منقوع البابونج ومنقوع الميرمية واليانسون والزنجبيل والقرفة وزهرة الربيع المسائية والشمر، بالإضافة إلى ثمار التوت الأحمر والعسل الأسود.
  • تجنب استهلاك المشروبات الغازية وتقليل تناول الكافيين بتجنب الشاي والقهوة قدر الإمكان.
  • التقليل من تناول الملح والأطعمة الغنية بالصوديوم لأنه يسبب احتباس السوائل في الجسم، مما يزيد من الألم وانتفاخ البطن.
  • تقليل الأطعمة التي تحتوي على السكريات المصنعة.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامينات ب المركب مثل الدجاج والخضراوات الورقية والبذور الكاملة وجنين القمح ودقيق الشوفان.
  • تجنب التعرض للتعب والإجهاد والقلق والتوتر.
  • عمل مساج لمنطقة أسفل البطن وتدليكها بلطف للتخفيف من الألم قدر الإمكان.
  • تناول الأطعمة الغنية بالأوميغا 3 مثل المكسرات والمأكولات البحرية كالأسماك والمحار.

المراجع:  1