معرفة الحمل من الأمور التي تهم كل الآباء حتى يبدؤون بتجهيز كل ما يخص الطفل الجديد و الإعتناء بالأم الحامل، فالحمل هو حلم لكل رجل وامرأة متزوجون، ليكونوا أسرةً سعيدةً، فالأطفال هم زينة الحياة الدنيا، ومصدر الفرح والبهجة في البيت، ودونهم تظل حياة الزوجين ناقصة، وأروع لحظة يعيشها المتزوجون، عندما يعلمون بوجود حملٍ لدى المرأة، فيسارعون بالفحص بأسرع طريقةٍ متاحة، وعلى الرغم من تعدد طرق فحص الحمل، مثل فحص الحمل عن طريق الدم أو البول أو إجراء الفحص بواسطة جهاز اختبار الحمل الموجود في الصيدليات، وغيرها من الطرق المعروفة، بالإضافة إلى وجود بعض الطرق التي كانت شائعةً قديماً، مثل معرفة الحمل بالملح، وهي من الطرق التي تتم في البيت بكل سهولة. أعراض حصول الحمل قبل أن تُجري المرأة فحص الحمل بالملح، من الضروري أن تظهر عليها أولاً أعراض الحمل، ومن أهم هذه الأعراض: شعور المرأة بالنعاس المستمر، والشهية لتناول الطعام. تلون المنطقة المحيطة بحلمات الثدي باللون الداكن، حيث تعد هذه العلامة من أهم علامات نجاح عملية الإخصاب. نزول بعض قطرات من الدم بنية اللون، وهذا بسبب انغراس البويضة في الرحم. غياب الدورة الشهرية عن موعدها. كثرة عدد مرات التبول، بسبب التغير الهرموني.  شعور المرأة بالتعب والإرهاق عند القيام بأقل مجهود. زيادة عدد ساعات النوم، والشعور الدائم بالنعاس.  زيادة حجم الثديين وانتفاخهما. شعور المرأة بتغيرات في حاستي الذوق والشم. الشعور بالغثيان في الصباح الباكر. طريقة معرفة الحمل بالملح بعد اجتماع هذه العلامات جميعها، تقوم المرأة بعمل فحص الحمل بالملح، ويتم إجراء الفحص كالتالي: يتم إجراء الاختبار بعد انقطاع دورة الحيض عند المرأة بثلاثة أيام، حيث تبدأ هرمونات الحمل بالسير في مجرى الدم. يُجرى الاختبار في الصباح الباكر، فور الاستيقاظ من النوم، بحيث يكون على الريق، وقبل تناول أي نوع من الطعام أو الشراب. توضع كمية من ملح الطعام في كوب شفاف، ومن ثم يُسكب البول في الكأس مع الانتظار لحظات قليلةٍ، ومن المعروف أن البول في حال وجود حمل يبدأ بالفوران وتكوين رغوة كثيفة، وتبدأ بالتلاشي بشكلٍ تدريجي، ويبقى القليل من الرغوة، أما إذا لم يكن هناك حمل تكون كمية الرغوة والفوران قليلة جداً، وتتلاشى الرغوة بشكل تام، ولا يبقى لها أثر بل تتحول إلى فقاعات غاز. في حالة وجود حمل، يتغير لون البول إلى اللون الأصفر الداكن، أما في حالة عدم وجود حمل، يبقى لون البول مائلاً للأبيض الشفاف ومن المعروف أن اختبار الحمل بالملح مضمون لغاية ستين بالمئة.

طريقة معرفة الحمل بالملح

طريقة معرفة الحمل بالملح

بواسطة: - آخر تحديث: 2 أغسطس، 2018

تصفح أيضاً

معرفة الحمل من الأمور التي تهم كل الآباء حتى يبدؤون بتجهيز كل ما يخص الطفل الجديد و الإعتناء بالأم الحامل، فالحمل هو حلم لكل رجل وامرأة متزوجون، ليكونوا أسرةً سعيدةً، فالأطفال هم زينة الحياة الدنيا، ومصدر الفرح والبهجة في البيت، ودونهم تظل حياة الزوجين ناقصة، وأروع لحظة يعيشها المتزوجون، عندما يعلمون بوجود حملٍ لدى المرأة، فيسارعون بالفحص بأسرع طريقةٍ متاحة، وعلى الرغم من تعدد طرق فحص الحمل، مثل فحص الحمل عن طريق الدم أو البول أو إجراء الفحص بواسطة جهاز اختبار الحمل الموجود في الصيدليات، وغيرها من الطرق المعروفة، بالإضافة إلى وجود بعض الطرق التي كانت شائعةً قديماً، مثل معرفة الحمل بالملح، وهي من الطرق التي تتم في البيت بكل سهولة.

أعراض حصول الحمل

قبل أن تُجري المرأة فحص الحمل بالملح، من الضروري أن تظهر عليها أولاً أعراض الحمل، ومن أهم هذه الأعراض:

  • شعور المرأة بالنعاس المستمر، والشهية لتناول الطعام.
  • تلون المنطقة المحيطة بحلمات الثدي باللون الداكن، حيث تعد هذه العلامة من أهم علامات نجاح عملية الإخصاب.
  • نزول بعض قطرات من الدم بنية اللون، وهذا بسبب انغراس البويضة في الرحم.
  • غياب الدورة الشهرية عن موعدها.
  • كثرة عدد مرات التبول، بسبب التغير الهرموني.
  •  شعور المرأة بالتعب والإرهاق عند القيام بأقل مجهود.
  • زيادة عدد ساعات النوم، والشعور الدائم بالنعاس.
  •  زيادة حجم الثديين وانتفاخهما.
  • شعور المرأة بتغيرات في حاستي الذوق والشم.
  • الشعور بالغثيان في الصباح الباكر.

طريقة معرفة الحمل بالملح

بعد اجتماع هذه العلامات جميعها، تقوم المرأة بعمل فحص الحمل بالملح، ويتم إجراء الفحص كالتالي:

  • يتم إجراء الاختبار بعد انقطاع دورة الحيض عند المرأة بثلاثة أيام، حيث تبدأ هرمونات الحمل بالسير في مجرى الدم.
  • يُجرى الاختبار في الصباح الباكر، فور الاستيقاظ من النوم، بحيث يكون على الريق، وقبل تناول أي نوع من الطعام أو الشراب.
  • توضع كمية من ملح الطعام في كوب شفاف، ومن ثم يُسكب البول في الكأس مع الانتظار لحظات قليلةٍ، ومن المعروف أن البول في حال وجود حمل يبدأ بالفوران وتكوين رغوة كثيفة، وتبدأ بالتلاشي بشكلٍ تدريجي، ويبقى القليل من الرغوة، أما إذا لم يكن هناك حمل تكون كمية الرغوة والفوران قليلة جداً، وتتلاشى الرغوة بشكل تام، ولا يبقى لها أثر بل تتحول إلى فقاعات غاز.
  • في حالة وجود حمل، يتغير لون البول إلى اللون الأصفر الداكن، أما في حالة عدم وجود حمل، يبقى لون البول مائلاً للأبيض الشفاف ومن المعروف أن اختبار الحمل بالملح مضمون لغاية ستين بالمئة.