البحث عن مواضيع

يعتبر فطام الطفل من الرضاعة الطبيعية من المراحل المهمة سواء للأم أو الحنين، والفطام هو منع الطفل وتوقيفه عن أخذ الحليب من ثدي أمه، وسنتحدث في هذا المقال عن الطريقة الصحيحة لفطام الطفل. ما هو السن المناسب لفطم الطفل؟ في الفترة ما بين العام الأول إلى العام الثاني بعد ولادته. تزداد التحذيرات في فطم الطفل قبل بلوغه العام الأول من عمره. الطرق التي يجب اللجوء إليها عند فطام الطفل يجب وضع خطة للطفل قبل فطمه بفترة، ولا يجب فطمه بشكل مفاجئ. يجب إعطاء الطفل وتعويده على أخذ الحليب الصناعي عوضا عن حليب الأم. يتم إعطاء الطفل رضعات الحليب الصناعي في الأوقات التي كانت تمنحه الأم فيها الرضعة الطبيعية. يجب العمل على تقليل فترات الرضاعة من ثدي الأم، فإذا كانت الأم تقوم بإرضاع طفلها أربع مرت في اليوم لمدة عشرين دقيقة في كل رضعة، فإنها بداية يجب أن تقوم بتقليل فترة الرضاعة إلى عشرين دقيقة، ومن ثم تقلل عدد مرات الرضاعة إلى ثلاث ثم مرتين وهكذا. يجب تعويض الطفل بدلا عن الفترات والأوقات الأخرى برضعات من الحليب الصناعي. القيام بتغيير نمط الطفل في اللعب، والقيام بشراء أنواع جديدة من الألعاب، وذلك بهدف تشتيت الطفل عن الرضاعة وملء وقته باللعب. من باب زيادة تشتيت إنتباه الطفل، فقد يتطلب الأمر الإكثار من زيارة الآخرين والذهاب مع الطفل إلى الحدائق الترفيهية، وذلك بسبب خلق أسلوب ونمط جديد في حياته لتشتيت انتباهه عن أخذ الرضعة من ثدي أمه. القيام ببعض التصرفات التي قد تزعج الطفل وتجعله ينفر من ثدي أمه، مثل وضع بعض قطرات الليمون على الثدي، فالطعم الحامض يسبب الإزعاج والنفور له، لكن يجب عدم تكرار هذه الطريقة إذا لم تجدي نفعا من المرة الأولى. العمل على خلق طرق لزيادة رغبة الطفل تجاه الأكل، ويكمن ذلك في التنويع في الطعام المقدم له، وتغيير شكل الطعام المقدم له. يمكن تحضير الطعام بطريقة معينة على شكل رسوم كرتونية مثلا بحيث تزيد من رغبة الطفل تجاه الأكل. فوائد حليب الأم يحتوي حليب الأم على العديد من المواد التي تعمل على تقوية مناعة الطفل. يعمل على حماية الطفل من الجراثيم والأمراض التي قد تصيبه كونه يحتوي على مواد مضادة للأمراض. يعمل حليب الأم على نمو وتقوية أسنان الطفل. يحمي الطفل من الإصابة بالعديد من الأمراض والتي من أهمها التهاب القولون. يساعد على حماية الطفل من الإصابة بالإمساك أو الإسهال. اقرأ ايضا: مخاطر الرضاعة أثناء الحمل أسباب رفض الطفل الرضاعة الطبيعية سبب الجوع خلال الرضاعة

طريقة فطام الطفل من الرضاعة الطبيعية

طريقة فطام الطفل من الرضاعة الطبيعية
بواسطة: - آخر تحديث: 6 فبراير، 2017

يعتبر فطام الطفل من الرضاعة الطبيعية من المراحل المهمة سواء للأم أو الحنين، والفطام هو منع الطفل وتوقيفه عن أخذ الحليب من ثدي أمه، وسنتحدث في هذا المقال عن الطريقة الصحيحة لفطام الطفل.

ما هو السن المناسب لفطم الطفل؟

  • في الفترة ما بين العام الأول إلى العام الثاني بعد ولادته.
  • تزداد التحذيرات في فطم الطفل قبل بلوغه العام الأول من عمره.

الطرق التي يجب اللجوء إليها عند فطام الطفل

  • يجب وضع خطة للطفل قبل فطمه بفترة، ولا يجب فطمه بشكل مفاجئ.
  • يجب إعطاء الطفل وتعويده على أخذ الحليب الصناعي عوضا عن حليب الأم.
  • يتم إعطاء الطفل رضعات الحليب الصناعي في الأوقات التي كانت تمنحه الأم فيها الرضعة الطبيعية.
  • يجب العمل على تقليل فترات الرضاعة من ثدي الأم، فإذا كانت الأم تقوم بإرضاع طفلها أربع مرت في اليوم لمدة عشرين دقيقة في كل رضعة، فإنها بداية يجب أن تقوم بتقليل فترة الرضاعة إلى عشرين دقيقة، ومن ثم تقلل عدد مرات الرضاعة إلى ثلاث ثم مرتين وهكذا.
  • يجب تعويض الطفل بدلا عن الفترات والأوقات الأخرى برضعات من الحليب الصناعي.
  • القيام بتغيير نمط الطفل في اللعب، والقيام بشراء أنواع جديدة من الألعاب، وذلك بهدف تشتيت الطفل عن الرضاعة وملء وقته باللعب.
  • من باب زيادة تشتيت إنتباه الطفل، فقد يتطلب الأمر الإكثار من زيارة الآخرين والذهاب مع الطفل إلى الحدائق الترفيهية، وذلك بسبب خلق أسلوب ونمط جديد في حياته لتشتيت انتباهه عن أخذ الرضعة من ثدي أمه.
  • القيام ببعض التصرفات التي قد تزعج الطفل وتجعله ينفر من ثدي أمه، مثل وضع بعض قطرات الليمون على الثدي، فالطعم الحامض يسبب الإزعاج والنفور له، لكن يجب عدم تكرار هذه الطريقة إذا لم تجدي نفعا من المرة الأولى.
  • العمل على خلق طرق لزيادة رغبة الطفل تجاه الأكل، ويكمن ذلك في التنويع في الطعام المقدم له، وتغيير شكل الطعام المقدم له.
  • يمكن تحضير الطعام بطريقة معينة على شكل رسوم كرتونية مثلا بحيث تزيد من رغبة الطفل تجاه الأكل.

فوائد حليب الأم

  • يحتوي حليب الأم على العديد من المواد التي تعمل على تقوية مناعة الطفل.
  • يعمل على حماية الطفل من الجراثيم والأمراض التي قد تصيبه كونه يحتوي على مواد مضادة للأمراض.
  • يعمل حليب الأم على نمو وتقوية أسنان الطفل.
  • يحمي الطفل من الإصابة بالعديد من الأمراض والتي من أهمها التهاب القولون.
  • يساعد على حماية الطفل من الإصابة بالإمساك أو الإسهال.

اقرأ ايضا:
مخاطر الرضاعة أثناء الحمل
أسباب رفض الطفل الرضاعة الطبيعية
سبب الجوع خلال الرضاعة