الخس هو أحد أنواع النباتات التي تتبع الفصيلة النجمية جنس الخس، وهو من الخضروات التي يتم تناول أوراقها طازجة، كما يُستخدم في السلطات كمكون إضافي لها، ويُعتبر المصريون القدماء أول من بدأ العمل على زراعة الخس بغية تسميد التُربة ليتم تحويلها لاحقاً إلى طعام تؤكل أوراقه طازجة، والجدير بالذكر أن الموطن الأصلي للخس هو البحر الأبيض المتوسط، إلا أنه أصبح يُزرع في كل مناطق العالم حالياً، وقد انتشر إنتشاراً واسعاً، ويتراوح ارتفاع نبتة الخس ما بين 15 إلى 30 سم في المتوسط، وتكون أوراقه ملونة في الغالب بين اللونين الأخضر والأحمر. خطوات زراعة الخس من أفضل المواسم لزراعة نبات الخس هي فصول الخريف والربيع، وذلك كون الخس نبات بارد يحتاج لجو بارد، ويتم اتباع الخطوات التالية لزراعة الخس: يتم زرع البذور على عمق يصل إلى سنتمتر واحد، وذلك بنثرها في صواني التشتيل على شكل سطور. بعد نمو البذور ووصول الأشتال إلى طول 10 سم، يتم نقلها من الصواني إلى الأرض للزراعة. تُزرع شتلات الخس في أتلام، وتكون المسافة الفاصلة بينها من 60 إلى 70 سم، والمسافة التي تفصل الشتلات عن بعضها 30 سم. يجب ري الخس بأستمرار لحاجته المُلحة للرطوبة الدائمة. إن تسميد التُربة التي ينمو بها الخس أمر ضروري جداً لضمان نمو الخس بشكل جيد. لضمان الحصول على خس ذو مذاق جيد، يجب عليك حصاده قبل أن يكبر حجم الرأس كثيراً. فوائد الخس يستخدم الخس كمسكن للآلام لاحتوائه على بعض المواد والعناصر الغذائية الهامة التي تعمب عمل المُسكنات. يحتوي الخس على نسبة عالية من الكلوروفيل ونسبة مماثلة من الحديد لذلك يُنصح المرضى المُصابون بفقر الدم بتناول الخس. يحتوي الخس على العديد من المواد المُضادة للأكسدة، وخاصة مادة البيتا كاروتين، التي تعمل على تخليص الجسم من السموم وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض السرطان المختلفة. يحتوي الخس على نسبة عالية من الألياف لذلك يستعمله البعض للتخلص من الإمساك. أنواع الخس  الخس الثلجي: تكون فيه الأوراق الخارجية خضراء ويكون من الداخل أكثر بياضاً وهو النوع الأكثر شعبية. الخس الروماني: يمتلك أوراق خضراء طويلة وهو مصدر جيد للفتيامينات وحمض الفوليك. الخس ذا الرأس الجيدة: له أوراق كبيرة يسهل فصلها عن الرأس. الخس ذو الأوراق الفضفاضة. يتأثر الخس بالعوامل الجوية المُختلفة كالإضاءة والحرارة ونوعية التُربة، فيحتاج إلى حرارة تميل إلى البرودة وأفضل درجات حرارة لنمو الخس تتراوح بين 12 إلى 18 درجة مئوية، كما ويحتاج الخس إلى فترة إضاءة طويلة لنمو النبات بشكل جيد وسريع. اقرأ أيضا: كيفية زراعة الفول طريقة زراعة الباذنجان طريقة زراعة البصل

طريقة زراعة الخس

طريقة زراعة الخس

بواسطة: - آخر تحديث: 11 يناير، 2017

تصفح أيضاً

الخس هو أحد أنواع النباتات التي تتبع الفصيلة النجمية جنس الخس، وهو من الخضروات التي يتم تناول أوراقها طازجة، كما يُستخدم في السلطات كمكون إضافي لها، ويُعتبر المصريون القدماء أول من بدأ العمل على زراعة الخس بغية تسميد التُربة ليتم تحويلها لاحقاً إلى طعام تؤكل أوراقه طازجة، والجدير بالذكر أن الموطن الأصلي للخس هو البحر الأبيض المتوسط، إلا أنه أصبح يُزرع في كل مناطق العالم حالياً، وقد انتشر إنتشاراً واسعاً، ويتراوح ارتفاع نبتة الخس ما بين 15 إلى 30 سم في المتوسط، وتكون أوراقه ملونة في الغالب بين اللونين الأخضر والأحمر.

خطوات زراعة الخس

من أفضل المواسم لزراعة نبات الخس هي فصول الخريف والربيع، وذلك كون الخس نبات بارد يحتاج لجو بارد، ويتم اتباع الخطوات التالية لزراعة الخس:

  • يتم زرع البذور على عمق يصل إلى سنتمتر واحد، وذلك بنثرها في صواني التشتيل على شكل سطور.
  • بعد نمو البذور ووصول الأشتال إلى طول 10 سم، يتم نقلها من الصواني إلى الأرض للزراعة.
  • تُزرع شتلات الخس في أتلام، وتكون المسافة الفاصلة بينها من 60 إلى 70 سم، والمسافة التي تفصل الشتلات عن بعضها 30 سم.
  • يجب ري الخس بأستمرار لحاجته المُلحة للرطوبة الدائمة.
  • إن تسميد التُربة التي ينمو بها الخس أمر ضروري جداً لضمان نمو الخس بشكل جيد.
  • لضمان الحصول على خس ذو مذاق جيد، يجب عليك حصاده قبل أن يكبر حجم الرأس كثيراً.

فوائد الخس

  • يستخدم الخس كمسكن للآلام لاحتوائه على بعض المواد والعناصر الغذائية الهامة التي تعمب عمل المُسكنات.
  • يحتوي الخس على نسبة عالية من الكلوروفيل ونسبة مماثلة من الحديد لذلك يُنصح المرضى المُصابون بفقر الدم بتناول الخس.
  • يحتوي الخس على العديد من المواد المُضادة للأكسدة، وخاصة مادة البيتا كاروتين، التي تعمل على تخليص الجسم من السموم وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض السرطان المختلفة.
  • يحتوي الخس على نسبة عالية من الألياف لذلك يستعمله البعض للتخلص من الإمساك.

أنواع الخس 

  • الخس الثلجي: تكون فيه الأوراق الخارجية خضراء ويكون من الداخل أكثر بياضاً وهو النوع الأكثر شعبية.
  • الخس الروماني: يمتلك أوراق خضراء طويلة وهو مصدر جيد للفتيامينات وحمض الفوليك.
  • الخس ذا الرأس الجيدة: له أوراق كبيرة يسهل فصلها عن الرأس.
  • الخس ذو الأوراق الفضفاضة.

يتأثر الخس بالعوامل الجوية المُختلفة كالإضاءة والحرارة ونوعية التُربة، فيحتاج إلى حرارة تميل إلى البرودة وأفضل درجات حرارة لنمو الخس تتراوح بين 12 إلى 18 درجة مئوية، كما ويحتاج الخس إلى فترة إضاءة طويلة لنمو النبات بشكل جيد وسريع.

اقرأ أيضا:
كيفية زراعة الفول
طريقة زراعة الباذنجان
طريقة زراعة البصل