يختار البعض الإنضمام إلى النوادي الرياضية, من باب التغيير, و الترويح عن النفس, تجنبا لروتين أداء التمارين الرياضية في المنزل, التي تسبب الملل, و تبعث على الشعور باليأس, إلا أن الذهاب إلى الصالات الرياضية يوميا, قد يكون محفوف بمخاطر كبيرة, من حيث التقاط بعض الجراثيم, المسببة للكثير من الأمراض التي تضر بصحة جسم الإنسان, و لتفادي الإصابة بها أو التقاطها يفضل اتباع بعض الطرق و النصائح التي تساعد في ذلك: غسل اليدين أظهرت بعض التحقيقات التي تمت في الصالات الرياضية, من وجود مكورات بكتيريا عنقودية, على بعض الألعاب الموجودة في الصالة, و التي يمكن أن تكون خطيرة على صحة الأشخاص, في حال عدم غسل اليدين مباشرة بعد استخدامها. إحضار الزحافات لتجنب التقاط الجراثيم عن أراضي الصالات الرياضية, كغرفة الملابس أو الحمامات, يجب أخذ الحذر الشديد, و القيام بارتداء زحافات عند المشي, لمنع التعرض إلى جراثيم الإلتهاب الرئوي. إحضار مناشف خاصة للعرق ينبغي الإبتعاد عن استعمال أي منشفة موضوعة على إحدى الألعاب الرياضية, و ذلك لعدم معرفة مستوى نظافتها, و إحضار المناشف الخاصة بكل شخص لمنع التقاط و انتقال الجراثيم إلى الجسم. تجنب لمس الوجه يعد لمس الوجه أو الفم أو حتى الأنف من أسهل الطرق التي تسمح بدخول الجراثيم إلى جسم الأشخاص, لذا يفضل عدم القيام بأي عملية لمس أثناء ممارسة التمارين الرياضية,  أو استعمال الأجهزة, لمنع التعرض لأي مرض. عدم استخادم منشفة العرق لمسح الآلات يمكن استخدام بعض المناشف الورقية لتنظيف الأجهزة الرياضية عند البدء باللعب, بدلا من استخدام المنشفة الخاصة لمسح العرق أثناء اللعب, بحيث تعتبر من الوسائل الفعالة لتجنب جراثيم الصالات الرياضية. غسل ملابس الرياضة في ماء ساخن لقتل الجراثم الملتصقة بملابس الصالة الرياضية, يفضل غسلها بالماء الساخن, و ارتداء ملابس أخرى نظيفة, من أجل تجنب التعرض لبعض الأمراض المعدية.

طرق لتجنب الجراثيم في الصالات الرياضية و الحفاظ على صحة الجسم

طرق لتجنب الجراثيم في الصالات الرياضية و الحفاظ على صحة الجسم

بواسطة: - آخر تحديث: 17 يوليو، 2018

تصفح أيضاً

يختار البعض الإنضمام إلى النوادي الرياضية, من باب التغيير, و الترويح عن النفس, تجنبا لروتين أداء التمارين الرياضية في المنزل, التي تسبب الملل, و تبعث على الشعور باليأس, إلا أن الذهاب إلى الصالات الرياضية يوميا, قد يكون محفوف بمخاطر كبيرة, من حيث التقاط بعض الجراثيم, المسببة للكثير من الأمراض التي تضر بصحة جسم الإنسان, و لتفادي الإصابة بها أو التقاطها يفضل اتباع بعض الطرق و النصائح التي تساعد في ذلك:

غسل اليدين

أظهرت بعض التحقيقات التي تمت في الصالات الرياضية, من وجود مكورات بكتيريا عنقودية, على بعض الألعاب الموجودة في الصالة, و التي يمكن أن تكون خطيرة على صحة الأشخاص, في حال عدم غسل اليدين مباشرة بعد استخدامها.

إحضار الزحافات

لتجنب التقاط الجراثيم عن أراضي الصالات الرياضية, كغرفة الملابس أو الحمامات, يجب أخذ الحذر الشديد, و القيام بارتداء زحافات عند المشي, لمنع التعرض إلى جراثيم الإلتهاب الرئوي.

إحضار مناشف خاصة للعرق

ينبغي الإبتعاد عن استعمال أي منشفة موضوعة على إحدى الألعاب الرياضية, و ذلك لعدم معرفة مستوى نظافتها, و إحضار المناشف الخاصة بكل شخص لمنع التقاط و انتقال الجراثيم إلى الجسم.

تجنب لمس الوجه

يعد لمس الوجه أو الفم أو حتى الأنف من أسهل الطرق التي تسمح بدخول الجراثيم إلى جسم الأشخاص, لذا يفضل عدم القيام بأي عملية لمس أثناء ممارسة التمارين الرياضية,  أو استعمال الأجهزة, لمنع التعرض لأي مرض.

عدم استخادم منشفة العرق لمسح الآلات

يمكن استخدام بعض المناشف الورقية لتنظيف الأجهزة الرياضية عند البدء باللعب, بدلا من استخدام المنشفة الخاصة لمسح العرق أثناء اللعب, بحيث تعتبر من الوسائل الفعالة لتجنب جراثيم الصالات الرياضية.

غسل ملابس الرياضة في ماء ساخن

لقتل الجراثم الملتصقة بملابس الصالة الرياضية, يفضل غسلها بالماء الساخن, و ارتداء ملابس أخرى نظيفة, من أجل تجنب التعرض لبعض الأمراض المعدية.