مشاكل العين العين من أكثر أعضاء الجسم حساسيّة، وهي مسؤولة عن حاسّة النظر، لذلك فإنّ أيّ خلل أو مرض تتعرض له العين يسبّب الكثيرَ من القلق، لأنّ نعمة النظر مهمة جداً للإنسان، ومن بين المشاكل الكثيرة التي تصيبُ العين مشكلة حساسية العين واحمرارها، وهي من المشاكل الشائعة والمزعجة والتي تحدث نتيجة أسباب عديدة، كما أنها تكون مرتبطة ببعض المواسم مثل تقلّبات الفصول التي تؤثر على العين، وفي هذا المقال سيتم ذكر طرق علاج حساسية العين واحمرارها. أسباب حساسية العين واحمرارها أهم الأسباب التي تؤدي إلى إصابة العين بالحساسية والاحمرار ما يأتي: إصابة جهاز المناعة باضطرابات عدة. وجود عامل وراثي يسبّب الإصابة بحساسية العين واحمرارها. كثرة التعرض للملوثات البيئية والعوامل المهيجة مثل: الغبار وحبوب الطلع وروائح المزروعات المختلفة والأتربة. التعرض لأشعة الشمس أو للهواء. التعرض للمواد الكيميائية مثل مواد التنظيف وعوادم السيارات. الإصابة بالتهاب ملتحمة العين التحسسي. أعراض حساسية العين واحمرارها من أهم الأعراض التي ترافق حساسية العين واحمرارها ما يأتي: احمرار الملتحمة والجفون بشكل واح. الشعور بوجود وخز وحرقة في العين. الإحساس بوجود جسم غريب في العين. خشونة السطح الداخلي للعين. كثرة إفراز الدموع والإفرازات الخيطية التي تكون في الصباح. تهيّج العين والإحساس بالحكة. وجود بعض النتوءات الصغيرة في العين. انتفاخ العين والإحساس بألم فيها. الحساسية للضوء. ظهور بعض التلون في المنطقة المحيطة بالقرنية. الإصابة بقرحة في القرنية، خصوصاً إذا كانت الحكة شديدة. طرق علاج حساسية العين واحمرارها يمكن علاج حساسية العين واحمرارها بعدد من الطرق وأهمها ما يأتي: العلاج الوقائي: يمكن التخفيف من التحسس والوقاية من تطوره بعمل بعض الإجراءات مثل وضع كمادات ماء بارد على العين لمدة عشرة دقائق في كل مرة وتكرار العملية. عدم حكّ العينين أبداً. وضع القطرات المرطبة للعين للتخفيف من الأعراض. وضع قطرات العين التي تعالج التحسس، والتي تكون تحت إشراف الطبيب المختص ومن بينها مضادات الهيستامين أو الأدوية القابضة للأوعية الدموية، وتكون بإشراف طبيب العيون. أخذ حقن كورتيزون في العين، وذلك في الحالات الشديدة، حيث يتم إعطاء الحقنة في الملتحمة أو تحت الجفن. اتخاذ التدابير الوقائة مثل تجنب المواد التي تسبب حساسية العين وارتداء نظارات شمسية ذات حماية عالية وعدم وضع العدسات اللاصقة والاهتمام بنظافة العين وعدم وضع المكياج الرديء على العين، وتجنّب الاقتراب من الحيوانات الأليفة. مراجعة طبيب العيون المختص بشكل دوريّ. وضع بعض المواد الطبيعية على العين مثل: أكياس الشاي أو شرائح الخيار.

طرق علاج حساسية العين واحمرارها

طرق علاج حساسية العين واحمرارها

بواسطة: - آخر تحديث: 23 أبريل، 2018

مشاكل العين

العين من أكثر أعضاء الجسم حساسيّة، وهي مسؤولة عن حاسّة النظر، لذلك فإنّ أيّ خلل أو مرض تتعرض له العين يسبّب الكثيرَ من القلق، لأنّ نعمة النظر مهمة جداً للإنسان، ومن بين المشاكل الكثيرة التي تصيبُ العين مشكلة حساسية العين واحمرارها، وهي من المشاكل الشائعة والمزعجة والتي تحدث نتيجة أسباب عديدة، كما أنها تكون مرتبطة ببعض المواسم مثل تقلّبات الفصول التي تؤثر على العين، وفي هذا المقال سيتم ذكر طرق علاج حساسية العين واحمرارها.

أسباب حساسية العين واحمرارها

أهم الأسباب التي تؤدي إلى إصابة العين بالحساسية والاحمرار ما يأتي:

  • إصابة جهاز المناعة باضطرابات عدة.
  • وجود عامل وراثي يسبّب الإصابة بحساسية العين واحمرارها.
  • كثرة التعرض للملوثات البيئية والعوامل المهيجة مثل: الغبار وحبوب الطلع وروائح المزروعات المختلفة والأتربة.
  • التعرض لأشعة الشمس أو للهواء.
  • التعرض للمواد الكيميائية مثل مواد التنظيف وعوادم السيارات.
  • الإصابة بالتهاب ملتحمة العين التحسسي.

أعراض حساسية العين واحمرارها

من أهم الأعراض التي ترافق حساسية العين واحمرارها ما يأتي:

  • احمرار الملتحمة والجفون بشكل واح.
  • الشعور بوجود وخز وحرقة في العين.
  • الإحساس بوجود جسم غريب في العين.
  • خشونة السطح الداخلي للعين.
  • كثرة إفراز الدموع والإفرازات الخيطية التي تكون في الصباح.
  • تهيّج العين والإحساس بالحكة.
  • وجود بعض النتوءات الصغيرة في العين.
  • انتفاخ العين والإحساس بألم فيها.
  • الحساسية للضوء.
  • ظهور بعض التلون في المنطقة المحيطة بالقرنية.
  • الإصابة بقرحة في القرنية، خصوصاً إذا كانت الحكة شديدة.

طرق علاج حساسية العين واحمرارها

يمكن علاج حساسية العين واحمرارها بعدد من الطرق وأهمها ما يأتي:

  • العلاج الوقائي: يمكن التخفيف من التحسس والوقاية من تطوره بعمل بعض الإجراءات مثل وضع كمادات ماء بارد على العين لمدة عشرة دقائق في كل مرة وتكرار العملية.
  • عدم حكّ العينين أبداً.
  • وضع القطرات المرطبة للعين للتخفيف من الأعراض.
  • وضع قطرات العين التي تعالج التحسس، والتي تكون تحت إشراف الطبيب المختص ومن بينها مضادات الهيستامين أو الأدوية القابضة للأوعية الدموية، وتكون بإشراف طبيب العيون.
  • أخذ حقن كورتيزون في العين، وذلك في الحالات الشديدة، حيث يتم إعطاء الحقنة في الملتحمة أو تحت الجفن.
  • اتخاذ التدابير الوقائة مثل تجنب المواد التي تسبب حساسية العين وارتداء نظارات شمسية ذات حماية عالية وعدم وضع العدسات اللاصقة والاهتمام بنظافة العين وعدم وضع المكياج الرديء على العين، وتجنّب الاقتراب من الحيوانات الأليفة.
  • مراجعة طبيب العيون المختص بشكل دوريّ.
  • وضع بعض المواد الطبيعية على العين مثل: أكياس الشاي أو شرائح الخيار.