الأذن تعد الأذن من أهم الأعضاء في جسم الإنسان فهي العضو المسؤول عن إدراك الأصوات، وتقسم الأذن من الناحية التركيبية إلى الأذن الداخلية، والوسطى، والخارجية، وتبدأ من الخارج من خلال الصيوان الذي يعمل على تجميع الصوت وإدخاله عبر التجويف السمعي لتقوم بعض العضيات بعملها في إيصال الأصوات وتضخيمها لتصل إلى العصب السمعي وتفسر بعد ذلك في الدماغ، أما طبلة الأذن فهي إحدى العضيات الهامة في داخل تجويف الأذن والتي تأتي في نهاية القناة السمعية، ويعد ثقب طبلة الأذن من أهم المشكلات السمعية التي قد تصيب الإنسان، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن طرق علاج ثقب طبلة الأذن. مرض ثقب طبلة الأذن فيما يلي أهم المعلومات عن هذا المرض: هو عبارة عن حدوث تمزق في غشاء طبلة الأذن والذي يتكون من طبقة رقيقة من النسيج، وتسمى هذه الطبقة بالغشاء الطبلي. هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث التمزق في هذا الغشاء النسيجي، وعادة ما يتم علاج هذا المرض تلقائيًا مع مرور الوقت. تختلف الفترة التي يتم بها معالجة الثقب وقد تصل هذه الفترة إلى أسابيع أو عدة أشهر، ما يزيد ضرورة علاج هذا الثقب بأسرع وقت ممكن خاصة في الحالات المزمنة من خلال طرق علاج ثقب طبلة الأذن المختلفة لأن زيادة فترة حدوث ثقب الأذن تؤدي إلى زيادة حدة الأعراض الناجمة عن الإصابة بهذا المرض. طرق علاج ثقب طبلة الأذن هناك العديد من الطرق التي يتم بها علاج ثقب طبلة الأذن، وتهدف هذه الطرق إلى تخفيف حدة الألم وتسريع وتيره علاج ثقب طبلة الأذن الذي يتم تلقائياً، وعليه فإن أهم طرق علاج طبلة الأذن ما يلي: القماش الدافئ: وهي من طرق علاج ثقب طبلة الأذن والتي تتم من خلال وضع قطعة قماش قطنية دافئة فوق الأذن المصابة وذلك لإبقائها دافئة حيث يساعد ذلك تخفيف حدة الألم الناتجة عن الإصابة إلى حين رأب الثقب مع مرور الوقت. استخدام مسكنات الألم: حيث يعاني المصاب بهذا المرض من ألم حاد في الأذن المصابة وتساعد هذه المسكنات التي تتم ضمن وصف الطبيب على تمكين المصاب من ممارسة أعماله اليومية والحد من تأثير الألم على حياته اليومية إلى حين علاج الثقب بشكل نهائي. استخدام المضادات الحيوية: حيث تصرف مضادات حيوية معينة تحت إشراف الطبيب المختص، وتساعد هذه المضادات على الحد من الالتهابات الناتجة عن الإصابة بالمرض، كما تساعد على تسريع علاج ثقب طبلة الأذن. إجراء العملية الجراحية: تعد هذه الطريقة من أشهر طرق علاج ثقب طبلة الأذن ويتم اللجوء إلى هذا الخيار إذا كان الثقب في طبلة الأذن كبيرًا ونتجة أعراض لم يعد بالإمكان السيطرة عليها بشكل كلي، وتهدف العملية إلى رتق الثقب أو رأبه من خلال عملية شهيرة تعرف باسم myringoplasty .

طرق علاج ثقب طبلة الأذن

طرق علاج ثقب طبلة الأذن

بواسطة: - آخر تحديث: 4 فبراير، 2018

الأذن

تعد الأذن من أهم الأعضاء في جسم الإنسان فهي العضو المسؤول عن إدراك الأصوات، وتقسم الأذن من الناحية التركيبية إلى الأذن الداخلية، والوسطى، والخارجية، وتبدأ من الخارج من خلال الصيوان الذي يعمل على تجميع الصوت وإدخاله عبر التجويف السمعي لتقوم بعض العضيات بعملها في إيصال الأصوات وتضخيمها لتصل إلى العصب السمعي وتفسر بعد ذلك في الدماغ، أما طبلة الأذن فهي إحدى العضيات الهامة في داخل تجويف الأذن والتي تأتي في نهاية القناة السمعية، ويعد ثقب طبلة الأذن من أهم المشكلات السمعية التي قد تصيب الإنسان، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن طرق علاج ثقب طبلة الأذن.

مرض ثقب طبلة الأذن

فيما يلي أهم المعلومات عن هذا المرض:

  • هو عبارة عن حدوث تمزق في غشاء طبلة الأذن والذي يتكون من طبقة رقيقة من النسيج، وتسمى هذه الطبقة بالغشاء الطبلي.
  • هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث التمزق في هذا الغشاء النسيجي، وعادة ما يتم علاج هذا المرض تلقائيًا مع مرور الوقت.
  • تختلف الفترة التي يتم بها معالجة الثقب وقد تصل هذه الفترة إلى أسابيع أو عدة أشهر، ما يزيد ضرورة علاج هذا الثقب بأسرع وقت ممكن خاصة في الحالات المزمنة من خلال طرق علاج ثقب طبلة الأذن المختلفة لأن زيادة فترة حدوث ثقب الأذن تؤدي إلى زيادة حدة الأعراض الناجمة عن الإصابة بهذا المرض.

طرق علاج ثقب طبلة الأذن

هناك العديد من الطرق التي يتم بها علاج ثقب طبلة الأذن، وتهدف هذه الطرق إلى تخفيف حدة الألم وتسريع وتيره علاج ثقب طبلة الأذن الذي يتم تلقائياً، وعليه فإن أهم طرق علاج طبلة الأذن ما يلي:

  • القماش الدافئ: وهي من طرق علاج ثقب طبلة الأذن والتي تتم من خلال وضع قطعة قماش قطنية دافئة فوق الأذن المصابة وذلك لإبقائها دافئة حيث يساعد ذلك تخفيف حدة الألم الناتجة عن الإصابة إلى حين رأب الثقب مع مرور الوقت.
  • استخدام مسكنات الألم: حيث يعاني المصاب بهذا المرض من ألم حاد في الأذن المصابة وتساعد هذه المسكنات التي تتم ضمن وصف الطبيب على تمكين المصاب من ممارسة أعماله اليومية والحد من تأثير الألم على حياته اليومية إلى حين علاج الثقب بشكل نهائي.
  • استخدام المضادات الحيوية: حيث تصرف مضادات حيوية معينة تحت إشراف الطبيب المختص، وتساعد هذه المضادات على الحد من الالتهابات الناتجة عن الإصابة بالمرض، كما تساعد على تسريع علاج ثقب طبلة الأذن.
  • إجراء العملية الجراحية: تعد هذه الطريقة من أشهر طرق علاج ثقب طبلة الأذن ويتم اللجوء إلى هذا الخيار إذا كان الثقب في طبلة الأذن كبيرًا ونتجة أعراض لم يعد بالإمكان السيطرة عليها بشكل كلي، وتهدف العملية إلى رتق الثقب أو رأبه من خلال عملية شهيرة تعرف باسم myringoplasty .