البحث عن مواضيع

ترهل الوجه تعتبر مشكلة ترهل الوجه من المشاكل الشائعة جداً، وفي معظم الحالات تكثر هذه الشكوى عند السيدات بعد عمر 50 عاماً، وعند الرجال بعد تقدم العمر أيضاً، وقد أصبح معظم الأشخاص يهتمون بالناحية الجمالية ويهتمون بإيجاد حلول لهذه المشكلة، وأول ما ينظر إليه الطبيب لتقييم هذه المشكلة هو ملاحظة التجاعيد الموجودة في الوجه ودرجة ترهل الجلد ودرجة نقص الحجم في الوجه، وفي هذا المقال المرفق بالفيديو سنذكر أسباب ترهل الوجه، وطرق علاج ترهل الوجه. أسباب ترهل الوجه يحدث نقص الحجم في الوجه لأنه مع تقدم العمر يميل حجم الوجه إلى النقصان، وتصبح الخدود مضمحلة، وهذا يسبب ضمور الوجه وترهل الجلد العلوي. يحدث اختلاف في شكل عضلات الوجه وعظامه مع التقدم في العمر، وهذا أيضاً يسبب ظهور التجاعيد بشكل أكبر. طرق علاج ترهل الوجه يتم أولاً تحديد حجم المشكلة التي يعاني منها المريض، ومعالجتها بناءً على التشخيص، إذ أن طريقة العلاج تختلف من شخص لآخر، وأهم طرق العلاج ما يلي: علاجات غير جراحية: يتم فيها إعادة ملء المناطق التي حدث فيها فقدان لحجم الوجه، حيث يتم تعبئتها بمادة الفيلر، والتخلص من التجاعيد باستخدام مادة البوتوكس، وتستخدم هذه الطريقة إذا كان الترهل بسيطاً. إذا كان الترهل متوسطاً يتم استخدام تقنيات الفيلر والبوتكس بالإضافة إلى الاستعانة بجهاز يسمى "High-intensity focused ultrasound، وهو جهاز الموجات فوق الصوتية المكثفة الحرة، والذي يقوم بشد الطبقة المحيطة بعضلات الوجه. يمكن استخدام بعض أنواع الليزر التي تحفز إنتاج الكولاجين في طبقات الوجه عن طريق رفع درجات الحرارة، ويُضاف مع الليزر المخصص لشد الوجه ليزر آخر مخصص لتقشير الوجه وإعطاء بشرة نضرة والتخلص من التجاعيد السطحية، وإعطاء ملمس ناعم ومشرق للبشرة. شد الوجه عن طريق الخيوط، وهي من الطرق القديمة التي بدأ استخدامها في عام 2002، لكن الكثير من الأطباء لا يؤيدون اللجوء إلى هذه الطريقة. إذا كان الترهل كبيراً يتم اللجوء إلى تقنية الدهون الذاتية، حيث يتم الحصول على الدهون من البطن والأرداف ومن ثم تتم معالجتها وحقنها في مناطق الوجه التي يوجد فيها ضمور أو تقلص لتملأها، وتتميز بأن مدتها طويلة تتراوح ما بين ثلاثة إلى خمس سنوات، وهي من التقنيات المفضلة عندما يكون فقدان الحجم كبيراً. طريقة الشد الجراحي، وهي طريقة معروفة ولها طرق كثيرة من بينها عمل شق جراحي صغير يتم من خلاله شد الوجه والدخول لمنطقة الرقبة لشدها. شد الوجه عن طريق الخلايا الجذعية، ويتم فيها شد الوجه بشكل ثلاثي الأبعاد، والخلايا الجذعية يتم فصلها عن النسيج الدهني، حيث يتم فصل الخلايا الجذعية من الدهون باستخدام جهاز، وهي التكنولوجيا الأكثر أمناً في العالم، ويتم فصل الدهون خلال ثلاث أو أربع ساعات ومن ثم حقنها في الوجه، والتي تقوم بإعادة إحياء الأغشية والجلد، وتبدأ نتائجها بالظهور بعد شهرين، ومن مميزاتها أن نتائجها تبقى دائمة، وكلما زاد فيها الزمن تصبح أفضل. لمزيد من المعلومات ننصحكم بمتابعة الفيديو التالي الذي يتحدث فيه الدكتور ليث عكاش استشاري الأمراض الجلدية وجراحة الجلد والليزر عن علاج ترهل الوجه.

طرق علاج ترهل الوجه

طرق علاج ترهل الوجه
بواسطة: - آخر تحديث: 13 ديسمبر، 2017

ترهل الوجه

تعتبر مشكلة ترهل الوجه من المشاكل الشائعة جداً، وفي معظم الحالات تكثر هذه الشكوى عند السيدات بعد عمر 50 عاماً، وعند الرجال بعد تقدم العمر أيضاً، وقد أصبح معظم الأشخاص يهتمون بالناحية الجمالية ويهتمون بإيجاد حلول لهذه المشكلة، وأول ما ينظر إليه الطبيب لتقييم هذه المشكلة هو ملاحظة التجاعيد الموجودة في الوجه ودرجة ترهل الجلد ودرجة نقص الحجم في الوجه، وفي هذا المقال المرفق بالفيديو سنذكر أسباب ترهل الوجه، وطرق علاج ترهل الوجه.

أسباب ترهل الوجه

  • يحدث نقص الحجم في الوجه لأنه مع تقدم العمر يميل حجم الوجه إلى النقصان، وتصبح الخدود مضمحلة، وهذا يسبب ضمور الوجه وترهل الجلد العلوي.
  • يحدث اختلاف في شكل عضلات الوجه وعظامه مع التقدم في العمر، وهذا أيضاً يسبب ظهور التجاعيد بشكل أكبر.

طرق علاج ترهل الوجه

يتم أولاً تحديد حجم المشكلة التي يعاني منها المريض، ومعالجتها بناءً على التشخيص، إذ أن طريقة العلاج تختلف من شخص لآخر، وأهم طرق العلاج ما يلي:

  • علاجات غير جراحية: يتم فيها إعادة ملء المناطق التي حدث فيها فقدان لحجم الوجه، حيث يتم تعبئتها بمادة الفيلر، والتخلص من التجاعيد باستخدام مادة البوتوكس، وتستخدم هذه الطريقة إذا كان الترهل بسيطاً.
  • إذا كان الترهل متوسطاً يتم استخدام تقنيات الفيلر والبوتكس بالإضافة إلى الاستعانة بجهاز يسمى “High-intensity focused ultrasound، وهو جهاز الموجات فوق الصوتية المكثفة الحرة، والذي يقوم بشد الطبقة المحيطة بعضلات الوجه.
  • يمكن استخدام بعض أنواع الليزر التي تحفز إنتاج الكولاجين في طبقات الوجه عن طريق رفع درجات الحرارة، ويُضاف مع الليزر المخصص لشد الوجه ليزر آخر مخصص لتقشير الوجه وإعطاء بشرة نضرة والتخلص من التجاعيد السطحية، وإعطاء ملمس ناعم ومشرق للبشرة.
  • شد الوجه عن طريق الخيوط، وهي من الطرق القديمة التي بدأ استخدامها في عام 2002، لكن الكثير من الأطباء لا يؤيدون اللجوء إلى هذه الطريقة.
  • إذا كان الترهل كبيراً يتم اللجوء إلى تقنية الدهون الذاتية، حيث يتم الحصول على الدهون من البطن والأرداف ومن ثم تتم معالجتها وحقنها في مناطق الوجه التي يوجد فيها ضمور أو تقلص لتملأها، وتتميز بأن مدتها طويلة تتراوح ما بين ثلاثة إلى خمس سنوات، وهي من التقنيات المفضلة عندما يكون فقدان الحجم كبيراً.
  • طريقة الشد الجراحي، وهي طريقة معروفة ولها طرق كثيرة من بينها عمل شق جراحي صغير يتم من خلاله شد الوجه والدخول لمنطقة الرقبة لشدها.
  • شد الوجه عن طريق الخلايا الجذعية، ويتم فيها شد الوجه بشكل ثلاثي الأبعاد، والخلايا الجذعية يتم فصلها عن النسيج الدهني، حيث يتم فصل الخلايا الجذعية من الدهون باستخدام جهاز، وهي التكنولوجيا الأكثر أمناً في العالم، ويتم فصل الدهون خلال ثلاث أو أربع ساعات ومن ثم حقنها في الوجه، والتي تقوم بإعادة إحياء الأغشية والجلد، وتبدأ نتائجها بالظهور بعد شهرين، ومن مميزاتها أن نتائجها تبقى دائمة، وكلما زاد فيها الزمن تصبح أفضل.

لمزيد من المعلومات ننصحكم بمتابعة الفيديو التالي الذي يتحدث فيه الدكتور ليث عكاش استشاري الأمراض الجلدية وجراحة الجلد والليزر عن علاج ترهل الوجه.