البهاق يعتبر البهاق أحد أمراض الجلد التي يُصاب بها عدد كبير من الناس، إذ أنه ينتشر في العالم بنسبة تتراوح من 1 إلى 2%، ويكون البهاق على شكل زوال لون الجلد الطبيعي بحيث يصبح لوناً فاتحاً، أي تظهر في الجلد بقع بيضاء منتشرة في انحاء متفرقة من الجلد، وأكثر من نصف المرضى يظهر لديهم المرض قبل وصولهم سن العشرين، وعلى الرغم من أن المصابين بهذا المرض لا يعانون من أي مشاكل صحية، إلا أن تشوه مظهر جلدهم يجعلهم يسعون إلى العلاج، وفي هذا المقال سنذكر معلومات عن البهاق وطرق علاج البهاق. أسباب الإصابة بالبهاق السبب الرئيسي للإصابة بهذا المرض غير معروف، لكن بعض الاعتقادات أن الأسباب التالية تساعد في الإصابة. وجود عوامل جينية وراثية، إذ تظهر الإصابة في عائلات معينة. أسباب عصبية ونفسية، كأن يموت شخص عزيز أو يحدث انفصال بالطلاق. أسباب تتعلق بجهاز المناعة، كالإصابة بأمراض المناعة الذاتية كزيادة إفراز الغدة الدرقية أو نقصها أو الإصابة بفقر الدم نتيجة نقص فيتامين ب المركب أو فيتامين ب 12، أو الإصابة بالتهابات العين أو مرض أديسون ومرض الثعلبة. وجود خلل في الخلايا الصبغية. وصف البهاق هو مرض غير معدي، ولا ينتقل من شخص مصاب إلى شخص سليم سواء بالمصافحة أو غيرها، كما أنه يصيب جميع الأشخاص على حدٍ سواء، بغض النظر عن لون البشرة. يكون على شكل بقع بيضاء عشوائية وليس لها شكل معين، أما أطراف هذه البقع فتكون محددة بلون طبيعي أو لون بني غامق. المناطق الأكثر ظهوراً فيها هي المناطق المعرضة للشمس مثل الوجه والرقبة والكفين والصدر، ورغم هذا قد تظهر بقع البهاق في الأعضاء التناسلية أو على الإبطين أو على الفخذين. يمكن أن يصيب الشعر ويتغير لونه من اللون الطبيعي إلى الأبيض. يوجد منه أنواع عديدة منها المنتشر الذي يغطي مساحات كبيرة من الجسم، ومنها المستقر أو الثابت، حيث تبقى البقع في مكانها ومنها النوع المتراجع الذي يبدأ بالانتشار ومن ثم يتراجع بشكل تدريجي. طرق علاج البهاق الهدف من علاج البهاق هو توحيد لون البشرة وإعادة اللون الطبيعي لها، وأهم طرق العلاج المتبعة ما يلي: استخدام الكريمات والمراهم التي تعيد لون الجلد الطبيعي، وهي مراهم تحتوي على الكورتيزون، ويمنع استخدامها إلا بناءً على وصف الطبيب. تعريض الجلد للأشعة فوق البنفسجية، وتحديداً النوع B، والتي تُعرف باسم الأشعة ذات الحزمة الضيقة، ويُعرض الجلد لهذه الأشعة على فترات، بحيث يكون ثلاث جلسات أسبوعياً ولعدة أشهر. العلاج بتقنية البوفا PUVA، حيث يُعطى المريض دواء السورالين، ويتناوله عن طريق الفم، ومن ثم يتعرض المريض إلى الأشعة فوق البنفسجية نوع A مدة ساعتين، وتُكرر العملية من مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعياً، ومن المعروف أن حالة المريض ستزداد سوءًا في البداية، ومن ثم سيبدأ التحسن. العلاج بالجراحة، ويكون بإزالة البقع البيضاء وزراعة بقع طبيعية اللون مكانها، في الأماكن المصابة. وهذه الطريقة تستخدم في النوع الثابت، ويمكن أيضاً زرع الخلايا الصباغية. العلاج بالتخلص من لون الجسم الطبيعي، وهذه الطريقة تستخدم في النوع المنتشر، ويكون هذا باستخدام كريمات خاصة، وبعدها يجب على المريض استخدام واقي الشمس طوال حياته، وعدم التعرض لأشعة الشمس القوية جداً. المراجع:  1

طرق علاج البهاق

طرق علاج البهاق

بواسطة: - آخر تحديث: 14 مارس، 2018

البهاق

يعتبر البهاق أحد أمراض الجلد التي يُصاب بها عدد كبير من الناس، إذ أنه ينتشر في العالم بنسبة تتراوح من 1 إلى 2%، ويكون البهاق على شكل زوال لون الجلد الطبيعي بحيث يصبح لوناً فاتحاً، أي تظهر في الجلد بقع بيضاء منتشرة في انحاء متفرقة من الجلد، وأكثر من نصف المرضى يظهر لديهم المرض قبل وصولهم سن العشرين، وعلى الرغم من أن المصابين بهذا المرض لا يعانون من أي مشاكل صحية، إلا أن تشوه مظهر جلدهم يجعلهم يسعون إلى العلاج، وفي هذا المقال سنذكر معلومات عن البهاق وطرق علاج البهاق.

أسباب الإصابة بالبهاق

السبب الرئيسي للإصابة بهذا المرض غير معروف، لكن بعض الاعتقادات أن الأسباب التالية تساعد في الإصابة.

  • وجود عوامل جينية وراثية، إذ تظهر الإصابة في عائلات معينة.
  • أسباب عصبية ونفسية، كأن يموت شخص عزيز أو يحدث انفصال بالطلاق.
  • أسباب تتعلق بجهاز المناعة، كالإصابة بأمراض المناعة الذاتية كزيادة إفراز الغدة الدرقية أو نقصها أو الإصابة بفقر الدم نتيجة نقص فيتامين ب المركب أو فيتامين ب 12، أو الإصابة بالتهابات العين أو مرض أديسون ومرض الثعلبة.
  • وجود خلل في الخلايا الصبغية.

وصف البهاق

  • هو مرض غير معدي، ولا ينتقل من شخص مصاب إلى شخص سليم سواء بالمصافحة أو غيرها، كما أنه يصيب جميع الأشخاص على حدٍ سواء، بغض النظر عن لون البشرة.
  • يكون على شكل بقع بيضاء عشوائية وليس لها شكل معين، أما أطراف هذه البقع فتكون محددة بلون طبيعي أو لون بني غامق.
  • المناطق الأكثر ظهوراً فيها هي المناطق المعرضة للشمس مثل الوجه والرقبة والكفين والصدر، ورغم هذا قد تظهر بقع البهاق في الأعضاء التناسلية أو على الإبطين أو على الفخذين.
  • يمكن أن يصيب الشعر ويتغير لونه من اللون الطبيعي إلى الأبيض.
  • يوجد منه أنواع عديدة منها المنتشر الذي يغطي مساحات كبيرة من الجسم، ومنها المستقر أو الثابت، حيث تبقى البقع في مكانها ومنها النوع المتراجع الذي يبدأ بالانتشار ومن ثم يتراجع بشكل تدريجي.

طرق علاج البهاق

الهدف من علاج البهاق هو توحيد لون البشرة وإعادة اللون الطبيعي لها، وأهم طرق العلاج المتبعة ما يلي:

  • استخدام الكريمات والمراهم التي تعيد لون الجلد الطبيعي، وهي مراهم تحتوي على الكورتيزون، ويمنع استخدامها إلا بناءً على وصف الطبيب.
  • تعريض الجلد للأشعة فوق البنفسجية، وتحديداً النوع B، والتي تُعرف باسم الأشعة ذات الحزمة الضيقة، ويُعرض الجلد لهذه الأشعة على فترات، بحيث يكون ثلاث جلسات أسبوعياً ولعدة أشهر.
  • العلاج بتقنية البوفا PUVA، حيث يُعطى المريض دواء السورالين، ويتناوله عن طريق الفم، ومن ثم يتعرض المريض إلى الأشعة فوق البنفسجية نوع A مدة ساعتين، وتُكرر العملية من مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعياً، ومن المعروف أن حالة المريض ستزداد سوءًا في البداية، ومن ثم سيبدأ التحسن.
  • العلاج بالجراحة، ويكون بإزالة البقع البيضاء وزراعة بقع طبيعية اللون مكانها، في الأماكن المصابة. وهذه الطريقة تستخدم في النوع الثابت، ويمكن أيضاً زرع الخلايا الصباغية.
  • العلاج بالتخلص من لون الجسم الطبيعي، وهذه الطريقة تستخدم في النوع المنتشر، ويكون هذا باستخدام كريمات خاصة، وبعدها يجب على المريض استخدام واقي الشمس طوال حياته، وعدم التعرض لأشعة الشمس القوية جداً.

المراجع:  1