الأوليات الأوليات أو الفطريات هي كائنات حية وحيدة الخلية تشترك مع الحيوانات في بعض الخصائص مثل: القدرة على الحركة والتمايز والتكاثر الجنسي، وهي كائنات حية دقيقة لا تُرى بالعين المجردة وغالبًا ما تعيش في الماء والأوساط اللزجة، وتصنف الأوليات من ضمن مملكة الطلائعيات إلى جانب الطحالب، وعند دخول هذه الأوليات إلى جسم الإنسان فإن بعضها يتسبب بأمراض مثل: الملاريا والأميبيا، ويناقش هذا المقال مرض الأميبيا وأعراضه ومضاعفاته كما يعرض طرق علاج الأميبيا المختلفة. مرض الأميبيا هو عدوى طفيلية تصيب الأمعاء، وتتسبب بما يقرب من 100000 حالة وفاة بين البشر حول العالم سنويًّا، ويصيب حوالي 500 مليون فرد في جميع أنحاء العالم على أساس سنوي، ويحدث داء الأميبيا بسبب عدوى بكائن طفيلي معروف باسم الأميبيا، وينتج عن ذلك مرض معوي يعرف باسم الزحار الأميبي وينتشر هذه المرض بنسب كبيرة في الدول النامية وفي المناطق ذات المناخ الأكثر دفئًا مثل الدول الإفريقية، والبيئات الصحية الرديئة وأماكن المعيشة المزدحمة مثل الهند والصين، ومن الممكن أن يتواجد هذا المرض في الدول المتقدمة بسبب المهاجرين والسياح، وتنتقل جرثومة الأميبيا إلى الإنسان عن طريق الماء والطعام الملوث. ((What Is Amebiasis?, "www.webmd.com", Retrieved in 30-07-2018, Edited)) أعراض الأميبيا يكون التهاب القولون الأميبي متدرجًا في بدايته، مع ظهور الأعراض في أول إسبوعين من الإصابة بالعدوى؛ وهذا ما يميز الزحار الأميبي عن الزحار البكتيري، وفيما يأتي أعراض التهاب القولون الأميبي: ((Amebiasis Clinical Presentation, "www.medscape.com", Retrieved in 30-07-2018, Edited)) الإسهال: وهو العرض الأكثر شيوعًا عند المرضى في هذه المرحلة، ويكون الإسهال مائي أو مصحوبًا بالدم. مغص البطن: عادةً ما يرافق الإسهال ألم مغص في البطن، كما قد يرافق ذلك فقدان في الوزن أو فقدان للشهية. الحمى: لوحظ وجود الحمى في 10%-30% من المرضى، الأمر الذي يجعل التهاب القولون الأميبي مشابه لالتهاب الزائدة الدودية من حيث الأعراض. مضاعفات مرض الأميبيا عادةً ما تستمر فترة الحضانة لطفيلي الأميبيا من أسبوعين إلى أربعة، ولكن قد تصل إلى سنوات عند بعض المرضى، وتتراوح خطورة مرض الزحار بين العدوى غير المصحوبة بأعراض، إلى التهاب القولون الحاد والتهاب الصفاق، وحتى حدوث بعض المضاعفات الخطيرة، وفيما يأتي معلومات عن هذه المضاعفات: ((Harrison's principles of internal medicine, Part 8, Chapter 247, Page1365, Retrieved in 30-07-2018, Edited)) التهاب القولون الأميبي الخاطف: وهو حالة نادرة من الزحار الأميبي (<0.5٪ من الحالات)، ويظهر كبداية سريعة للأعراض التي تشمل الإسهال الدموي الشديد، وآلام شديدة في البطن، وارتفاع درجة حرارة الجسم بشكل حاد، ومن العوامل التي تزيد فرصة حدوث هذا الالتهاب سوء التغذية والحمل واستخدام مثبطات المناعة مثل الكورتيزون، ويؤدي هذا الالتهاب إلى ثقب الأمعاء وانفجارها في كثير من الحالات، كما قد يتسبب بحالات من تضخم القولون التسمّمي، وتصل نسبة الموت جراء هذا الالتهاب إلى حوالي 40%. التهاب القولون الأميبي المزمن: وهو التهاب مشابه سريريًّا لمرض التهاب الأمعاء التقرحي وداء كرون، والذي يظهر كنوبات متكررة من الإسهال الدموي وألم في البطن، لذلك يجب استبعاد التهاب القولون الأميبي قبل علاج حالات الاشتباه بمرض التهاب القولون التقرحي أو داء كرون، ذلك لأن العلاج بالكورتيكوستيرويدات يفاقم داء الزحار. خراج الكبد الأميبي: وهو الشكل الأكثر شيوعًا من داء الزحار خارج الأمعاء، ويحدث في ما يصل إلى 5٪ من المرضى الذين يعانون من مرض الأميبيا، والرجال أكثر عرضةً للإصابة بهذا المرض من النساء، ويعاني حوالي 80% من مرضى الخراج الأميني من المرض بعد 4 أسابيع من العدوى. تشخيص مرض الأميبيا يعتبر تشخيص مرض الأميبيا من الأمور الصعبة والمعقدة طبيًا، كما يمتلك تشخيص مرض الأميبيا احتمالية خطأ عالية، ويعتبر التاريخ المرضي من أهم العوامل التي تساعد على التشخيص، لذلك يلجأ الأطباء إلى إجراء أنواع مختلفة من الفحوصات لتشخيص المرض بشكل دقيق وفيما يأتي أهمها: ((Amebiasis, "www.healthline.com", Retrieved in 30-07-2018, Edited)) فحص البراز المجهري: وقد يجرى هذا الفحص أكثر من مرة وفي أيام مختلفة، إذ يبحث فيه الأطباء عن رصد طفيليات الأميبيا باستخدام المجهر، ولكن لا يُعتبر هذا الفحص دقيقًا بشكل كافي، وذلك بسبب وجود شبه كبير بين طفيليات الأميبيا الممرضة وغير الممرضة. فحص وظائف الكبد: يجري الأطباء فحوصات وظائف الكبد للتأكد من عدم وصول العدوى إلى نسيج الكبد وخلاياه، وذلك لأن وصول المرض إلى الكبد يعني تقدمه وصعوبة الشفاء منه. التصوير بالموجات فوق الصوتية: ويكشف هذا النوع من التصوير التلفزيوني الطبي عن وجود خراجات أو آفات في الأمعاء أو الكبد. فحص الدم: يبين فحص الدم عند مرضى الزحار الأميبي ارتفاع في خلايا الدم البيضاء، كما قد يظهر انخفاضًا طفيفًا في الهيموغلوبين. علاج الأميبيا يشمل علاج داء الزحار العلاج الدوائي والتدخل الجراحي والتدابير الوقائية، وحسب الاقتضاء فقد يتم علاج معظم الأشخاص المصابين بالزحار في العيادات الخارجية، إلا أن بعض الحالات قد تستدعي رعاية حثيثة داخل المستشفى، وفيما يأتي تفاصيل علاج الأميبيا بأشكاله المختلفة: ((Amebiasis Treatment & Management, "www.medscape.com", Retrieved in 30-07-2018, Edited)) علاج الأميبيا بالأدوية: يستخدم دواء يودوكينول أو دواء باروموميسين للقضاء على جرثومة الأميبيا في حال تواجدها دون أعراض في الدول المتقدمة، بينما يستخدم دواء ميترونيدازول ودواء تينيدازول في علاج الأميبيا في حال وجود أعراض، وفي حال تطور المرض إلى مرحلة خراج الكبد الأميبي فيستخدم الكلوروكين في العلاج. علاج الأميبيا بالجراحة: يُلجأ للجراحة في علاج الأميبيا في حالات معينة، مثل عدم استجابة المريض للعلاج الدوائي أو في حال تضخم القولون التسممي أو انفجار الأمعاء. الوقاية من الأميبيا: يجب اتباع مجموعة من التدابير في تعقيم الماء والأطعمة للقضاء على جرثومة الأميبيا والوقاية من الزحار الأميبي، كما يُنصح بالابتعاد عن الأكل في المطاعم متدنية المستوى عند السفر إلى الدول الأفريقية أو الشرق آسيوية.

طرق علاج الأميبيا المعوية

طرق علاج الأميبيا المعوية

بواسطة: - آخر تحديث: 31 يوليو، 2018

الأوليات

الأوليات أو الفطريات هي كائنات حية وحيدة الخلية تشترك مع الحيوانات في بعض الخصائص مثل: القدرة على الحركة والتمايز والتكاثر الجنسي، وهي كائنات حية دقيقة لا تُرى بالعين المجردة وغالبًا ما تعيش في الماء والأوساط اللزجة، وتصنف الأوليات من ضمن مملكة الطلائعيات إلى جانب الطحالب، وعند دخول هذه الأوليات إلى جسم الإنسان فإن بعضها يتسبب بأمراض مثل: الملاريا والأميبيا، ويناقش هذا المقال مرض الأميبيا وأعراضه ومضاعفاته كما يعرض طرق علاج الأميبيا المختلفة.

مرض الأميبيا

هو عدوى طفيلية تصيب الأمعاء، وتتسبب بما يقرب من 100000 حالة وفاة بين البشر حول العالم سنويًّا، ويصيب حوالي 500 مليون فرد في جميع أنحاء العالم على أساس سنوي، ويحدث داء الأميبيا بسبب عدوى بكائن طفيلي معروف باسم الأميبيا، وينتج عن ذلك مرض معوي يعرف باسم الزحار الأميبي وينتشر هذه المرض بنسب كبيرة في الدول النامية وفي المناطق ذات المناخ الأكثر دفئًا مثل الدول الإفريقية، والبيئات الصحية الرديئة وأماكن المعيشة المزدحمة مثل الهند والصين، ومن الممكن أن يتواجد هذا المرض في الدول المتقدمة بسبب المهاجرين والسياح، وتنتقل جرثومة الأميبيا إلى الإنسان عن طريق الماء والطعام الملوث. 1)What Is Amebiasis?, “www.webmd.com”, Retrieved in 30-07-2018, Edited

أعراض الأميبيا

يكون التهاب القولون الأميبي متدرجًا في بدايته، مع ظهور الأعراض في أول إسبوعين من الإصابة بالعدوى؛ وهذا ما يميز الزحار الأميبي عن الزحار البكتيري، وفيما يأتي أعراض التهاب القولون الأميبي: 2)Amebiasis Clinical Presentation, “www.medscape.com”, Retrieved in 30-07-2018, Edited

  1. الإسهال: وهو العرض الأكثر شيوعًا عند المرضى في هذه المرحلة، ويكون الإسهال مائي أو مصحوبًا بالدم.
  2. مغص البطن: عادةً ما يرافق الإسهال ألم مغص في البطن، كما قد يرافق ذلك فقدان في الوزن أو فقدان للشهية.
  3. الحمى: لوحظ وجود الحمى في 10%-30% من المرضى، الأمر الذي يجعل التهاب القولون الأميبي مشابه لالتهاب الزائدة الدودية من حيث الأعراض.

مضاعفات مرض الأميبيا

عادةً ما تستمر فترة الحضانة لطفيلي الأميبيا من أسبوعين إلى أربعة، ولكن قد تصل إلى سنوات عند بعض المرضى، وتتراوح خطورة مرض الزحار بين العدوى غير المصحوبة بأعراض، إلى التهاب القولون الحاد والتهاب الصفاق، وحتى حدوث بعض المضاعفات الخطيرة، وفيما يأتي معلومات عن هذه المضاعفات: 3)Harrison’s principles of internal medicine, Part 8, Chapter 247, Page1365, Retrieved in 30-07-2018, Edited

  1. التهاب القولون الأميبي الخاطف: وهو حالة نادرة من الزحار الأميبي (<0.5٪ من الحالات)، ويظهر كبداية سريعة للأعراض التي تشمل الإسهال الدموي الشديد، وآلام شديدة في البطن، وارتفاع درجة حرارة الجسم بشكل حاد، ومن العوامل التي تزيد فرصة حدوث هذا الالتهاب سوء التغذية والحمل واستخدام مثبطات المناعة مثل الكورتيزون، ويؤدي هذا الالتهاب إلى ثقب الأمعاء وانفجارها في كثير من الحالات، كما قد يتسبب بحالات من تضخم القولون التسمّمي، وتصل نسبة الموت جراء هذا الالتهاب إلى حوالي 40%.
  2. التهاب القولون الأميبي المزمن: وهو التهاب مشابه سريريًّا لمرض التهاب الأمعاء التقرحي وداء كرون، والذي يظهر كنوبات متكررة من الإسهال الدموي وألم في البطن، لذلك يجب استبعاد التهاب القولون الأميبي قبل علاج حالات الاشتباه بمرض التهاب القولون التقرحي أو داء كرون، ذلك لأن العلاج بالكورتيكوستيرويدات يفاقم داء الزحار.
  3. خراج الكبد الأميبي: وهو الشكل الأكثر شيوعًا من داء الزحار خارج الأمعاء، ويحدث في ما يصل إلى 5٪ من المرضى الذين يعانون من مرض الأميبيا، والرجال أكثر عرضةً للإصابة بهذا المرض من النساء، ويعاني حوالي 80% من مرضى الخراج الأميني من المرض بعد 4 أسابيع من العدوى.

تشخيص مرض الأميبيا

يعتبر تشخيص مرض الأميبيا من الأمور الصعبة والمعقدة طبيًا، كما يمتلك تشخيص مرض الأميبيا احتمالية خطأ عالية، ويعتبر التاريخ المرضي من أهم العوامل التي تساعد على التشخيص، لذلك يلجأ الأطباء إلى إجراء أنواع مختلفة من الفحوصات لتشخيص المرض بشكل دقيق وفيما يأتي أهمها: 4)Amebiasis, “www.healthline.com”, Retrieved in 30-07-2018, Edited

  1. فحص البراز المجهري: وقد يجرى هذا الفحص أكثر من مرة وفي أيام مختلفة، إذ يبحث فيه الأطباء عن رصد طفيليات الأميبيا باستخدام المجهر، ولكن لا يُعتبر هذا الفحص دقيقًا بشكل كافي، وذلك بسبب وجود شبه كبير بين طفيليات الأميبيا الممرضة وغير الممرضة.
  2. فحص وظائف الكبد: يجري الأطباء فحوصات وظائف الكبد للتأكد من عدم وصول العدوى إلى نسيج الكبد وخلاياه، وذلك لأن وصول المرض إلى الكبد يعني تقدمه وصعوبة الشفاء منه.
  3. التصوير بالموجات فوق الصوتية: ويكشف هذا النوع من التصوير التلفزيوني الطبي عن وجود خراجات أو آفات في الأمعاء أو الكبد.
  4. فحص الدم: يبين فحص الدم عند مرضى الزحار الأميبي ارتفاع في خلايا الدم البيضاء، كما قد يظهر انخفاضًا طفيفًا في الهيموغلوبين.

علاج الأميبيا

يشمل علاج داء الزحار العلاج الدوائي والتدخل الجراحي والتدابير الوقائية، وحسب الاقتضاء فقد يتم علاج معظم الأشخاص المصابين بالزحار في العيادات الخارجية، إلا أن بعض الحالات قد تستدعي رعاية حثيثة داخل المستشفى، وفيما يأتي تفاصيل علاج الأميبيا بأشكاله المختلفة: 5)Amebiasis Treatment & Management, “www.medscape.com”, Retrieved in 30-07-2018, Edited

  1. علاج الأميبيا بالأدوية: يستخدم دواء يودوكينول أو دواء باروموميسين للقضاء على جرثومة الأميبيا في حال تواجدها دون أعراض في الدول المتقدمة، بينما يستخدم دواء ميترونيدازول ودواء تينيدازول في علاج الأميبيا في حال وجود أعراض، وفي حال تطور المرض إلى مرحلة خراج الكبد الأميبي فيستخدم الكلوروكين في العلاج.
  2. علاج الأميبيا بالجراحة: يُلجأ للجراحة في علاج الأميبيا في حالات معينة، مثل عدم استجابة المريض للعلاج الدوائي أو في حال تضخم القولون التسممي أو انفجار الأمعاء.
  3. الوقاية من الأميبيا: يجب اتباع مجموعة من التدابير في تعقيم الماء والأطعمة للقضاء على جرثومة الأميبيا والوقاية من الزحار الأميبي، كما يُنصح بالابتعاد عن الأكل في المطاعم متدنية المستوى عند السفر إلى الدول الأفريقية أو الشرق آسيوية.

المراجع

1. What Is Amebiasis?, “www.webmd.com”, Retrieved in 30-07-2018, Edited
2. Amebiasis Clinical Presentation, “www.medscape.com”, Retrieved in 30-07-2018, Edited
3. Harrison’s principles of internal medicine, Part 8, Chapter 247, Page1365, Retrieved in 30-07-2018, Edited
4. Amebiasis, “www.healthline.com”, Retrieved in 30-07-2018, Edited
5. Amebiasis Treatment & Management, “www.medscape.com”, Retrieved in 30-07-2018, Edited