من أجل أن تكون سعيدا و صحيا, يجب أن تجد سبلا لإبقاء نفسك منشغلا, بالإضافة إلى الحفاظ على الإنتاجية الخاصة بك, عن طريق العثور على الإستقلالية المطلقة, في الإعتماد على نفسك, للعمل, و البقاء بروح إيجابية قوية, و التركيز على تنمية النفس و العقل معا, و ذلك عن طريق بعض الأساليب التالية: البحث عن الشغف يعني ذلك محاولة البحث عن أعمال تحب القيام بها أو ممارستها, بحيث تظهر ميولك و رغبتك و شغفك بها, عن طريق إتقانها, كالكتابة, أو الرسم, أو الشعر, التي تبقيك منشغلا و متحمسا. أخذ بعض الدروس للحفاظ على إنتاجيتك و إبقاء نفسك في دوامة العمل و الإنشغال, يمكنك الإلتحاق بدورات مختلفة, كدورات الطبخ, و الموسيقى, و علم النفس, و بعض الأمور الأخرى المسلية. التمارين الرياضية يساعد الإنخراط في التمارين الرياضية و التدريبات المختلفة, في بناء الثقة بالنفس لديك, كما يعمل على تفريغ الضغط الموجود بداخلك, مما يساعد في التنفيس, و تضييع وقت الفراغ و الملل الذي تشعر به. الهوايات ما رأيك في أن تبحث عن الهوايات الخاصة بك و التي تناسبك, و تناسب قدراتك و رغباتك, و تجعلك سعيدا و منشغلا بعض الوقت, كما  تسمح لك بإخراج أفكارك و مشاعرك, و تدفعك نحو الإبداع. الأهل و الأصدقاء لا شيء أفضل من إمضاء الوقت بصحبة الأهل أو الأصدقاء, للإستفادة و الشعور بالأمان و الإنشغال قليلا, بدلا من نفي نفسك في غرفة لوحدك بعيدا عنهم . الإسترخاء يفيد الإسترخاء هنا إلى محاولة إشعار نفسك بالراحة و الإسترخاء عن طريق الذهاب إلى مركز للعلاج الطبيعي, أو المساج, أو الصالون, أو أي مكان يوحي بالإسترخاء و الراحة, و يبقيك منشغلا لبعض الوقت.

طرق تبقيك منشغلا و منتجا

طرق تبقيك منشغلا و منتجا

بواسطة: - آخر تحديث: 12 يوليو، 2018

تصفح أيضاً

من أجل أن تكون سعيدا و صحيا, يجب أن تجد سبلا لإبقاء نفسك منشغلا, بالإضافة إلى الحفاظ على الإنتاجية الخاصة بك, عن طريق العثور على الإستقلالية المطلقة, في الإعتماد على نفسك, للعمل, و البقاء بروح إيجابية قوية, و التركيز على تنمية النفس و العقل معا, و ذلك عن طريق بعض الأساليب التالية:

البحث عن الشغف

يعني ذلك محاولة البحث عن أعمال تحب القيام بها أو ممارستها, بحيث تظهر ميولك و رغبتك و شغفك بها, عن طريق إتقانها, كالكتابة, أو الرسم, أو الشعر, التي تبقيك منشغلا و متحمسا.

أخذ بعض الدروس

للحفاظ على إنتاجيتك و إبقاء نفسك في دوامة العمل و الإنشغال, يمكنك الإلتحاق بدورات مختلفة, كدورات الطبخ, و الموسيقى, و علم النفس, و بعض الأمور الأخرى المسلية.

التمارين الرياضية

يساعد الإنخراط في التمارين الرياضية و التدريبات المختلفة, في بناء الثقة بالنفس لديك, كما يعمل على تفريغ الضغط الموجود بداخلك, مما يساعد في التنفيس, و تضييع وقت الفراغ و الملل الذي تشعر به.

الهوايات

ما رأيك في أن تبحث عن الهوايات الخاصة بك و التي تناسبك, و تناسب قدراتك و رغباتك, و تجعلك سعيدا و منشغلا بعض الوقت, كما  تسمح لك بإخراج أفكارك و مشاعرك, و تدفعك نحو الإبداع.

الأهل و الأصدقاء

لا شيء أفضل من إمضاء الوقت بصحبة الأهل أو الأصدقاء, للإستفادة و الشعور بالأمان و الإنشغال قليلا, بدلا من نفي نفسك في غرفة لوحدك بعيدا عنهم .

الإسترخاء

يفيد الإسترخاء هنا إلى محاولة إشعار نفسك بالراحة و الإسترخاء عن طريق الذهاب إلى مركز للعلاج الطبيعي, أو المساج, أو الصالون, أو أي مكان يوحي بالإسترخاء و الراحة, و يبقيك منشغلا لبعض الوقت.