البحث عن مواضيع

نحلم جميعنا بالإستقرار و السعادة في حياتنا, فنبحث عن ما هو أفضل لتحسين حياتنا, و تغيير وضعنا الحالي, إلى وضع أكثر استقرار, يتخلله أسلوب و نمط صحي, يقي أجسادنا و أنفسنا من التعرض لأي مرض قد يؤثر علينا بشكل سلبي, كممارسة اليوغا, أو التمارين الرياضية المختلفة, و اتباع نظام صحي جيد, يفيد في تعزيز الإيجابية و التفاؤل في حياتنا اليومية. ما هي الطرق التي يمكن اتباعها للعيش بأسلوب صحي في حياتنا؟ تناول الطعام الطازج لا يعني ذلك البدء في تناول الأطعمة العضوية  بشكل مباشر, و إنما يفيد ذلك التدرج في تناول كل ما هو مفيد و طازج, و خالي من التصنيع, كالأطعمة المعلبة, أو ما يحتوي على المواد الحافظة, أو المضافة, التي قد تسبب أضرارا جسيمة للجسم, و تؤدي إلى هلاكه. اتباع منهج و طريق فعال يفيد التغير كثيرا في الجانب النفسي, و الجسدي للأشخاص, و ذلك بتغير الأسلوب المتبع في نهج الحياة, كاتباع أسلوب بعيد عن الروتين اليومي, فبدلا من الصعود باستخدام المصعد, يمكن استخدام الدرج, أو المشي قليلا, بدلا من ركوب المواصلات, و هكذا. التخلص من السموم لا يوجد أفضل من تخليص الجسم من السموم المتراكمة بداخله, باتباع بعض السبل السهلة و البسيطة التي تساعد في ذلك, كالإبتعاد عن تناول الوجبات الثقيلة, و الإكثار من شرب الزنجبيل, و الشاي, و النعناع, و زيت الصنوبر, بالإضافة إلى أخذ حمام بخار ساخن, لتنظيف مسام الجسم من السموم. الإسترخاء و إعادة شحن الجسم يحتاج الجسم إلى وقت كافي ليعيد شحن نفسه مرة أخرى, و يشعر بالنشاط, بعد عناء يوم مليء بالضغوطات, و الإجهاد, و ذلك  عن طريق السماح له بأخذ قسط من الراحة, و الإسترخاء, عن طريق توفير 8 ساعات كاملة من النوم, حيث أثبتت الدراسات بأن الدماغ يفقد قدرته على التركيز عندما تقل ساعات النوم عن 8 ساعات. الإستمتاع بالأشياء الصغيرة يجب تكييف النفس مع جميع المتغيرات من حولها, فبامكاننا إسعادها بطرق سهلة و بسيطة, كالإستمتاع بأشعة الشمس الدافئة كل صباح, أو تذوق بعض الأطعمة اللذيذة, كتناول قطعة من الشوكلاته, فلا  داعي من تهويل الأمور للشعور بالسعادة, لأنها شي بسيط لا يحتاج إلى التعقيد. معتقدات خاطئة عن السعادة أمور جيد يجب معرفتها قبل اتخاذ قرار مهم طرق سهلة و بسيطة لتحسين المزاج

طرق بسيطة لعيش الحياة بأسلوب أكثر صحية

طرق بسيطة لعيش الحياة بأسلوب أكثر صحية
بواسطة: - آخر تحديث: 16 فبراير، 2017

نحلم جميعنا بالإستقرار و السعادة في حياتنا, فنبحث عن ما هو أفضل لتحسين حياتنا, و تغيير وضعنا الحالي, إلى وضع أكثر استقرار, يتخلله أسلوب و نمط صحي, يقي أجسادنا و أنفسنا من التعرض لأي مرض قد يؤثر علينا بشكل سلبي, كممارسة اليوغا, أو التمارين الرياضية المختلفة, و اتباع نظام صحي جيد, يفيد في تعزيز الإيجابية و التفاؤل في حياتنا اليومية.

ما هي الطرق التي يمكن اتباعها للعيش بأسلوب صحي في حياتنا؟

تناول الطعام الطازج

لا يعني ذلك البدء في تناول الأطعمة العضوية  بشكل مباشر, و إنما يفيد ذلك التدرج في تناول كل ما هو مفيد و طازج, و خالي من التصنيع, كالأطعمة المعلبة, أو ما يحتوي على المواد الحافظة, أو المضافة, التي قد تسبب أضرارا جسيمة للجسم, و تؤدي إلى هلاكه.

اتباع منهج و طريق فعال

يفيد التغير كثيرا في الجانب النفسي, و الجسدي للأشخاص, و ذلك بتغير الأسلوب المتبع في نهج الحياة, كاتباع أسلوب بعيد عن الروتين اليومي, فبدلا من الصعود باستخدام المصعد, يمكن استخدام الدرج, أو المشي قليلا, بدلا من ركوب المواصلات, و هكذا.

التخلص من السموم

لا يوجد أفضل من تخليص الجسم من السموم المتراكمة بداخله, باتباع بعض السبل السهلة و البسيطة التي تساعد في ذلك, كالإبتعاد عن تناول الوجبات الثقيلة, و الإكثار من شرب الزنجبيل, و الشاي, و النعناع, و زيت الصنوبر, بالإضافة إلى أخذ حمام بخار ساخن, لتنظيف مسام الجسم من السموم.

الإسترخاء و إعادة شحن الجسم

يحتاج الجسم إلى وقت كافي ليعيد شحن نفسه مرة أخرى, و يشعر بالنشاط, بعد عناء يوم مليء بالضغوطات, و الإجهاد, و ذلك  عن طريق السماح له بأخذ قسط من الراحة, و الإسترخاء, عن طريق توفير 8 ساعات كاملة من النوم, حيث أثبتت الدراسات بأن الدماغ يفقد قدرته على التركيز عندما تقل ساعات النوم عن 8 ساعات.

الإستمتاع بالأشياء الصغيرة

يجب تكييف النفس مع جميع المتغيرات من حولها, فبامكاننا إسعادها بطرق سهلة و بسيطة, كالإستمتاع بأشعة الشمس الدافئة كل صباح, أو تذوق بعض الأطعمة اللذيذة, كتناول قطعة من الشوكلاته, فلا  داعي من تهويل الأمور للشعور بالسعادة, لأنها شي بسيط لا يحتاج إلى التعقيد.

معتقدات خاطئة عن السعادة

أمور جيد يجب معرفتها قبل اتخاذ قرار مهم

طرق سهلة و بسيطة لتحسين المزاج