اللغات اللغاتُ من أهمِّ وسائل التواصل بين الناس، وتضمُّ كلُّ لغةٍ مجموعةً من الحروفِ والرموز والإشارات التي تترتّب وفق ترتيبٍ معيّن، ودونَ اللغة لا يستطيعُ الإنسان أن يقول كلامًا مفهومًا لأحد، فهي إحدى طرقِ اكتساب المعرفة، وبدونها تكون هذه المعرفة ناقصة، كما أنّ اللغات ترتبط بتفكير الإنسان ارتباطًا وثيقًا، ويمكنُ من خلال بناء العديد من الأفكار، ومن ضمن اللغات الحية والمعروفة اللغة العربية، وهي لغة عالمية يتحدث بها عدد كبير من الناس، وفي هذا المقال سيتم ذكر أجمل ما قيل من شعر عن اللغة العربية. شعر عن اللغة العربية نالت اللغة العربية حظًا وافرًا من الشعر، حيث وصفَها الشعراء العرب في قصائدهم وأعلوا من شأنها، خصوصًا أنها لغة القرآن الكريم، ولغة أهل الجنة، ومما زاد في تميزها أنها لغة السحر والبيان، وفيها أنواعٌ كثيرة من المحسّنات البديعية التي لا توجد في أي لغةٍ أخرى، ومن أجملِ ما قيل من شعر عن اللغة العربية ما يأتي: شعر عن اللغة العربية لحافظ إبراهيم: رجعت لنفْسِي فاتَّهمتُ حصاتي   وناديْت قَوْمِي فاحسنت حياتِي رموني بعُقم في الشَّباب وليتَني   عَقِمت فلم أجزع لقول عِداتي ولدت ولما لم أجِدْ لعرائسي   رِجالًا وأَكفاء وأدت بناتِي وسعت كِتاب الله لَفظًا وغاية ً   وما ضقت عن آيٍ به وعظاتِ فكيف أضِيقُ اليوم عن وَصفِ آلة   وتَنْسِيقِ أسماء لمُخْترَعاتِ أنا البحر في أحشائه الدر كامن   فهل سألوا الغواص عن صدفاتي فيا وَيحكم أبلى وتَبلى مَحاسِني   ومنْكمْ وإنْ عزّ الدواء أساتِي فلا تَكِلُوني للزمان فإنّني   أخافُ عليكم أن تحين وَفاتي أَيهجُرنِي قومِي عفا الله عنهمُ   إلى لغة ٍ لمْ تتصل برواة ِ شعر عن اللغة العربية لحمد بن خليفة أبو شهاب: لغة القرآن يا شمس الهدى   صانك الرحمن من كيد العدى هل على وجه الثرى من لغة   أحدثت في مسمع الدهر صدى مثلما أحدثته في عالم   عنك لا يعلم شيئًا أبدًا فتعاطاك فأمسى عالمًا   بك أفتى وتغنى وحدا وعلى ركنك أرسى علمه   خبر التوكيد بعد المبتدا أنت علمت الألى أن النهى   هي عقل المرء لا ما أفسدا ووضعت الاسم والفعل ولم   تتركي الحرف طليقًا سيدا نحن علمنا بك الناس الهدى  وبك اخترنا البيان المفردا وزرعنا بك مجدًا خالدًا   يتحدى الشامخات الخلدا لغة قد أنزل الله بها   بينات من لدنه وهدى شعر عن اللغة العربية لصباح الحكيم: لغة الضاد وما أجملها   سأغنيها إلى أن أندثرْ سوف أسري في رباها عاشقًا   أنحتُ الصخر وحرفي يزدهرْ شعر عن اللغة العربية لوديع عقل: لا تقل عن لغتي أم اللغاتِ   إنها تبرأ من تلك البنات لغتي أكرمُ امٍّ لم تلد   لذويها العُرب غيرَ المكرمات ما رأت للضاد عيني أثرًا   في لغاتِ الغربِ ذات الثغثغات ان ربي خلق الضادَ وقد   خصها بالحسنات الخالدات إن يوماً تجرح الضاد به   هو واللَه لكم يومُ المماتِ أقوال عن اللغة العربية تتميّزُ اللغة العربية بمرونتِها وسلاستها، كما أنها لغة مليئة بالسحر والبيان، مما يجعل تعلمها ممتعًا، ولهذا يُقبل الكثيرونَ من غير الناطقين بها لتعلمها ومعرفة خباياها وفهمها بالشكل الصحيح، وقد قيلت عنها الكثير من الكلمات التي تُدافع عنها وتصف جمالها، ومن الأقوال الشهيرة عن اللغة العربية ما يأتي: عمر عبيد حسنة: اللغة العربية مستودعٌ شُعوريٌّ هائل يحملُ خصائص الأمة وتصوراتها وعقيدتها وتاريخها. عمر بن الخطاب: تعلموا العربية فإنها من دينكم. أحمد شوقي: تعلموا العربية، فإنها تثبت العقل، وتزيد في المروءة. أبو حيان التوحيدي: فاللغة بها جاءت شريعتنا فإذا بطلت اللغة بطلت الشرعية والأحكام، والإعراب أيضًا به تنصلح المعاني وتفهم. فإذا بطُلَ الإعراب بطلت المعاني، وإذا بطلت المعاني بطل الشرع أيضًا، وما يبدو عليه أمرُ المعاملات كلها من المخاطبات والأقوال. محمد بن تومرت: لا تلوموا العربية، ولوموا أمة ركضت إلى الدعة ثم قعدت. محمد إسعاف النشاشيبي: ليست العربية لأحدكم من أب ولا أم، وإنما هي من اللسان فمن تكلم بالعربية فهو عربي. غازي عبد الرحمن القصيبي: اللغة العربية لا تضيق بالتكرار، بخلاف لغات أخرى يتحول فيها التكرار بتلقائية محتومة إلى سخف مضحك. مصطفى محمود: اللغة العربية أصلُ اللغات.

شعر عن اللغة العربية

شعر عن اللغة العربية

بواسطة: - آخر تحديث: 8 يوليو، 2018

اللغات

اللغاتُ من أهمِّ وسائل التواصل بين الناس، وتضمُّ كلُّ لغةٍ مجموعةً من الحروفِ والرموز والإشارات التي تترتّب وفق ترتيبٍ معيّن، ودونَ اللغة لا يستطيعُ الإنسان أن يقول كلامًا مفهومًا لأحد، فهي إحدى طرقِ اكتساب المعرفة، وبدونها تكون هذه المعرفة ناقصة، كما أنّ اللغات ترتبط بتفكير الإنسان ارتباطًا وثيقًا، ويمكنُ من خلال بناء العديد من الأفكار، ومن ضمن اللغات الحية والمعروفة اللغة العربية، وهي لغة عالمية يتحدث بها عدد كبير من الناس، وفي هذا المقال سيتم ذكر أجمل ما قيل من شعر عن اللغة العربية.

شعر عن اللغة العربية

نالت اللغة العربية حظًا وافرًا من الشعر، حيث وصفَها الشعراء العرب في قصائدهم وأعلوا من شأنها، خصوصًا أنها لغة القرآن الكريم، ولغة أهل الجنة، ومما زاد في تميزها أنها لغة السحر والبيان، وفيها أنواعٌ كثيرة من المحسّنات البديعية التي لا توجد في أي لغةٍ أخرى، ومن أجملِ ما قيل من شعر عن اللغة العربية ما يأتي:

  • شعر عن اللغة العربية لحافظ إبراهيم:
    رجعت لنفْسِي فاتَّهمتُ حصاتي   وناديْت قَوْمِي فاحسنت حياتِي
    رموني بعُقم في الشَّباب وليتَني   عَقِمت فلم أجزع لقول عِداتي
    ولدت ولما لم أجِدْ لعرائسي   رِجالًا وأَكفاء وأدت بناتِي
    وسعت كِتاب الله لَفظًا وغاية ً   وما ضقت عن آيٍ به وعظاتِ
    فكيف أضِيقُ اليوم عن وَصفِ آلة   وتَنْسِيقِ أسماء لمُخْترَعاتِ
    أنا البحر في أحشائه الدر كامن   فهل سألوا الغواص عن صدفاتي
    فيا وَيحكم أبلى وتَبلى مَحاسِني   ومنْكمْ وإنْ عزّ الدواء أساتِي
    فلا تَكِلُوني للزمان فإنّني   أخافُ عليكم أن تحين وَفاتي
    أَيهجُرنِي قومِي عفا الله عنهمُ   إلى لغة ٍ لمْ تتصل برواة ِ
  • شعر عن اللغة العربية لحمد بن خليفة أبو شهاب:
    لغة القرآن يا شمس الهدى   صانك الرحمن من كيد العدى
    هل على وجه الثرى من لغة   أحدثت في مسمع الدهر صدى
    مثلما أحدثته في عالم   عنك لا يعلم شيئًا أبدًا
    فتعاطاك فأمسى عالمًا   بك أفتى وتغنى وحدا
    وعلى ركنك أرسى علمه   خبر التوكيد بعد المبتدا
    أنت علمت الألى أن النهى   هي عقل المرء لا ما أفسدا
    ووضعت الاسم والفعل ولم   تتركي الحرف طليقًا سيدا
    نحن علمنا بك الناس الهدى  وبك اخترنا البيان المفردا
    وزرعنا بك مجدًا خالدًا   يتحدى الشامخات الخلدا
    لغة قد أنزل الله بها   بينات من لدنه وهدى
  • شعر عن اللغة العربية لصباح الحكيم:
    لغة الضاد وما أجملها   سأغنيها إلى أن أندثرْ
    سوف أسري في رباها عاشقًا   أنحتُ الصخر وحرفي يزدهرْ
  • شعر عن اللغة العربية لوديع عقل:
    لا تقل عن لغتي أم اللغاتِ   إنها تبرأ من تلك البنات
    لغتي أكرمُ امٍّ لم تلد   لذويها العُرب غيرَ المكرمات
    ما رأت للضاد عيني أثرًا   في لغاتِ الغربِ ذات الثغثغات
    ان ربي خلق الضادَ وقد   خصها بالحسنات الخالدات
    إن يوماً تجرح الضاد به   هو واللَه لكم يومُ المماتِ

أقوال عن اللغة العربية

تتميّزُ اللغة العربية بمرونتِها وسلاستها، كما أنها لغة مليئة بالسحر والبيان، مما يجعل تعلمها ممتعًا، ولهذا يُقبل الكثيرونَ من غير الناطقين بها لتعلمها ومعرفة خباياها وفهمها بالشكل الصحيح، وقد قيلت عنها الكثير من الكلمات التي تُدافع عنها وتصف جمالها، ومن الأقوال الشهيرة عن اللغة العربية ما يأتي:

  • عمر عبيد حسنة: اللغة العربية مستودعٌ شُعوريٌّ هائل يحملُ خصائص الأمة وتصوراتها وعقيدتها وتاريخها.
  • عمر بن الخطاب: تعلموا العربية فإنها من دينكم.
  • أحمد شوقي: تعلموا العربية، فإنها تثبت العقل، وتزيد في المروءة.
  • أبو حيان التوحيدي: فاللغة بها جاءت شريعتنا فإذا بطلت اللغة بطلت الشرعية والأحكام، والإعراب أيضًا به تنصلح المعاني وتفهم. فإذا بطُلَ الإعراب بطلت المعاني، وإذا بطلت المعاني بطل الشرع أيضًا، وما يبدو عليه أمرُ المعاملات كلها من المخاطبات والأقوال.
  • محمد بن تومرت: لا تلوموا العربية، ولوموا أمة ركضت إلى الدعة ثم قعدت.
  • محمد إسعاف النشاشيبي: ليست العربية لأحدكم من أب ولا أم، وإنما هي من اللسان فمن تكلم بالعربية فهو عربي.
  • غازي عبد الرحمن القصيبي: اللغة العربية لا تضيق بالتكرار، بخلاف لغات أخرى يتحول فيها التكرار بتلقائية محتومة إلى سخف مضحك.
  • مصطفى محمود: اللغة العربية أصلُ اللغات.