البحث عن مواضيع

وفقا للبحوث الجديدة, فإن الأشخاص الذين يعملون لساعات طويلة يميلون إلى التدخين بشكل كبير, حيث يجد هؤلاء الأشخاص صعوبة في الإقلاع عن التدخين, مقارنة بالأشخاص العاديين, و علاوة على ذلك, إذا أرادوا التوقف عن التدخين, فإن احتمالية العودة له تكون مرتفعة جدا, فما السبب الذي يزيد من التدخين كلما زادت فترة العمل؟ وجدت الدراسة علاقة مباشرة بين ساعات العمل و التدخين, حيث يعود السبب إلى أن الأشخاص الذين يعملون لساعات طويلة يجدون  في التدخين وسيلة لتخفيف الإجهاد, نظرا لتعرضهم إلى مستويات عالية من التوتر بالمقارنة مع أقرانهم, الأمر الذي يخفف من الضغط الكبير الذي يشعرون به من العمل لساعات طويلة. استخدمت دراسة بريطانية بيانات لسلوك أكثر من 20,000 شخص على مدى 19 عاما, وجدت أن المدخنين الذين تزيد أسابيع عملهم من  40 إلى 60 ساعة, لديهم احتمالية أقل للإقلاع عن التدخين مقارنة مع الأشخاص الذين يعملون لمدة 40 ساعة في الأسبوع. كما وجدت الدراسة بأنه عندما تزيد ساعات عمل المدخنين فوق ال 40 ساعة في الأسبوع, فإن احتمالية نجاحهم في التخلي عن فكرة التدخين تقل, حتى و لو كانوا يحبون أعمالهم, نظرا لزيادة الإجهاد و قلة المتعة, مما يزيد من الرغبة في تناول المزيد من السجائر.

دراسة: الأشخاص الذين يعملون لفترات طويلة يقومون بالتدخين بشكل أكبر

smoking-at-work_0-300x181
بواسطة: - آخر تحديث: 16 فبراير، 2017

وفقا للبحوث الجديدة, فإن الأشخاص الذين يعملون لساعات طويلة يميلون إلى التدخين بشكل كبير, حيث يجد هؤلاء الأشخاص صعوبة في الإقلاع عن التدخين, مقارنة بالأشخاص العاديين, و علاوة على ذلك, إذا أرادوا التوقف عن التدخين, فإن احتمالية العودة له تكون مرتفعة جدا, فما السبب الذي يزيد من التدخين كلما زادت فترة العمل؟

وجدت الدراسة علاقة مباشرة بين ساعات العمل و التدخين, حيث يعود السبب إلى أن الأشخاص الذين يعملون لساعات طويلة يجدون  في التدخين وسيلة لتخفيف الإجهاد, نظرا لتعرضهم إلى مستويات عالية من التوتر بالمقارنة مع أقرانهم, الأمر الذي يخفف من الضغط الكبير الذي يشعرون به من العمل لساعات طويلة.

استخدمت دراسة بريطانية بيانات لسلوك أكثر من 20,000 شخص على مدى 19 عاما, وجدت أن المدخنين الذين تزيد أسابيع عملهم من  40 إلى 60 ساعة, لديهم احتمالية أقل للإقلاع عن التدخين مقارنة مع الأشخاص الذين يعملون لمدة 40 ساعة في الأسبوع.

كما وجدت الدراسة بأنه عندما تزيد ساعات عمل المدخنين فوق ال 40 ساعة في الأسبوع, فإن احتمالية نجاحهم في التخلي عن فكرة التدخين تقل, حتى و لو كانوا يحبون أعمالهم, نظرا لزيادة الإجهاد و قلة المتعة, مما يزيد من الرغبة في تناول المزيد من السجائر.

مواضيع من نفس التصنيف