الشعر العربي عبر تاريخه العريق الممتد منذ ما قبل رسالة الإسلام حظي الشعر العربي بأهمية خاصة في نفوس العرب، وكانت كل قبيلة من قبائل العرب تتفاخر عندما يبرز لديها شاعر ما، كما كان الشاعر يفتخر بالقبيلة التي ينتمي إليها، وظهر دور الشعر في حياة العرب من خلال ذكر الأحداث التاريخية، ووصف المدن، وذكر أسماء القبائل، وبعض الأنساب، بالإضافة إلى تخليد الشاعر لنفسه من خلال القصائد العظيمة التي يكتبها، والتي تنتشر على كل لسان، وهناك بعض أنواع الشعر التي تميزت بالظهور في عصور دون غيرها، وتوافرت بعض الظروف التي دعت لظهورها، ومن أهم هذه الأنواع شعر النقائص، وفي هذا المقال سيتم تناول بعض المعلومات عن خصائص شعر النقائض. خصائص شعر النقائض هناك العديد من خصائص شعر النقائض، والتي ظهرت بشكل متكرر في قصائد شعراء النقائض، وقد تتوافق بعض هذه الخصائص مع خصائص الشعر في عصور شعراء النقائض، ومن أهم خصائص شعر النقائض ما يلي: أسلوب المناظرة: كان شعر النقائض يعتمد بشكل أساسي على أن يقوم كل شاعر بنقض قصائد شعراء آخرين من حيث الأفكار، والآراء الشخصية، وما تحتوي القصيدة من صور شعرية، ومن أهم نتائج ذلك أن قصائد النقائض كانت تحمل الطابع التناظري مع الشاعر الآخر، ومحاولة التفوق عليه، وإقناع القارئ بما في قصيدته. الهجاء والمفاخرة: كان يحاول شعراء النقائض الرفع من شأن أنفسهم في قصائد النقائض من خلال المفاخرة بالنفس، وبالقبيلة التي ينتمي إليها الشعراء، وهجاء الشعراء الذين يتم نقضهم في القصائد، والسخرية منهم بشكل تلميحي أو تصريحي. الطول النسبي: كان للشعراء الثلاثة العظام أثر كبير على اتسام شعر النقائض بهذا الصفة، فما يمتلكون من موهبة شعرية فذة، وسعة لغوية لا حدود لها جعلتهم يكتبون قصائد تحتوي على عدد كبير من الأبيات التي تستوعب طاقاتهم الشعرية دون مزايدات أو حشو. شعر النقائض فيما يلي بعض المعلومات عن شعر النقائض: يعرف شعر النقائض على أنه أحد أنماط الشعر العربي الذي ظهر في العصر الأموي بين عدة شعراء في ذلك العصر، وسمي هذا النوع من الشعر بهذا الاسم لأن كل شاعر كان يهدف من خلال كتابة الشعر إلى نقص ما يقوله الشاعر الآخر. ارتبط هذا النوع من الشعر بشكل رئيسي بثلاثة من أعظم شعراء العربية وهم الأخطل، وجرير، والفرزدق، ويعد هذا النوع من الشعر من أهم الأنواع بسبب تأثير هؤلاء الشعراء الثلاثة على تاريخ الشعر العربي، وأهمية كتاباتهم الشعر في تحديد مساره، ورسم خصائصه المختلفة بين عصر شعري وآخر. هناك العديد من خصائص شعر النقائض والتي يمكن ملاحظتها من خلال النصوص الشعرية لشعراء النقائض، وساهمت بعض الخصائص الشعرية لشعراء النقائض أنفسهم في تكوين خصائص شعر النقائص بشكل أو بآخر، لأن القصيدة تنطلق من ذات الشاعر، وتعكس جزءًا هامًا من شخصيته، وكيف كانت هذه الشخصية تنظر إلى العالم بأسره.

خصائص شعر النقائض

خصائص شعر النقائض

بواسطة: - آخر تحديث: 15 أبريل، 2018

الشعر العربي

عبر تاريخه العريق الممتد منذ ما قبل رسالة الإسلام حظي الشعر العربي بأهمية خاصة في نفوس العرب، وكانت كل قبيلة من قبائل العرب تتفاخر عندما يبرز لديها شاعر ما، كما كان الشاعر يفتخر بالقبيلة التي ينتمي إليها، وظهر دور الشعر في حياة العرب من خلال ذكر الأحداث التاريخية، ووصف المدن، وذكر أسماء القبائل، وبعض الأنساب، بالإضافة إلى تخليد الشاعر لنفسه من خلال القصائد العظيمة التي يكتبها، والتي تنتشر على كل لسان، وهناك بعض أنواع الشعر التي تميزت بالظهور في عصور دون غيرها، وتوافرت بعض الظروف التي دعت لظهورها، ومن أهم هذه الأنواع شعر النقائص، وفي هذا المقال سيتم تناول بعض المعلومات عن خصائص شعر النقائض.

خصائص شعر النقائض

هناك العديد من خصائص شعر النقائض، والتي ظهرت بشكل متكرر في قصائد شعراء النقائض، وقد تتوافق بعض هذه الخصائص مع خصائص الشعر في عصور شعراء النقائض، ومن أهم خصائص شعر النقائض ما يلي:

  • أسلوب المناظرة: كان شعر النقائض يعتمد بشكل أساسي على أن يقوم كل شاعر بنقض قصائد شعراء آخرين من حيث الأفكار، والآراء الشخصية، وما تحتوي القصيدة من صور شعرية، ومن أهم نتائج ذلك أن قصائد النقائض كانت تحمل الطابع التناظري مع الشاعر الآخر، ومحاولة التفوق عليه، وإقناع القارئ بما في قصيدته.
  • الهجاء والمفاخرة: كان يحاول شعراء النقائض الرفع من شأن أنفسهم في قصائد النقائض من خلال المفاخرة بالنفس، وبالقبيلة التي ينتمي إليها الشعراء، وهجاء الشعراء الذين يتم نقضهم في القصائد، والسخرية منهم بشكل تلميحي أو تصريحي.
  • الطول النسبي: كان للشعراء الثلاثة العظام أثر كبير على اتسام شعر النقائض بهذا الصفة، فما يمتلكون من موهبة شعرية فذة، وسعة لغوية لا حدود لها جعلتهم يكتبون قصائد تحتوي على عدد كبير من الأبيات التي تستوعب طاقاتهم الشعرية دون مزايدات أو حشو.

شعر النقائض

فيما يلي بعض المعلومات عن شعر النقائض:

  • يعرف شعر النقائض على أنه أحد أنماط الشعر العربي الذي ظهر في العصر الأموي بين عدة شعراء في ذلك العصر، وسمي هذا النوع من الشعر بهذا الاسم لأن كل شاعر كان يهدف من خلال كتابة الشعر إلى نقص ما يقوله الشاعر الآخر.
  • ارتبط هذا النوع من الشعر بشكل رئيسي بثلاثة من أعظم شعراء العربية وهم الأخطل، وجرير، والفرزدق، ويعد هذا النوع من الشعر من أهم الأنواع بسبب تأثير هؤلاء الشعراء الثلاثة على تاريخ الشعر العربي، وأهمية كتاباتهم الشعر في تحديد مساره، ورسم خصائصه المختلفة بين عصر شعري وآخر.
  • هناك العديد من خصائص شعر النقائض والتي يمكن ملاحظتها من خلال النصوص الشعرية لشعراء النقائض، وساهمت بعض الخصائص الشعرية لشعراء النقائض أنفسهم في تكوين خصائص شعر النقائص بشكل أو بآخر، لأن القصيدة تنطلق من ذات الشاعر، وتعكس جزءًا هامًا من شخصيته، وكيف كانت هذه الشخصية تنظر إلى العالم بأسره.