الموجات الكهرومغناطيسية Electromagnetic Waves يُطلق اسم الموجات الكهرومغناطيسية على الموجات الكهرومغناطيسية، وهي موجات تمتلك خاصية كهربائية وأخرى مغناطيسية، وهي إحدى أشكال الطاقة، حيث تمتصها الجسيمات المشحونة وتصدرها، ويظهر هذا من خلال الطريقة التي تسلكها هذه الموجات، وخصوصاً أثناء سفرها في الفضاء، كما أن لهذه الموجات استخدامات كثيرة ومهمة، ولها أيضاً أنواع عديدة، وكل نوع من هذه الأنواع يمتلك طولاً موجياً خاصاً فيه، وتترتب بما يعرف بالطيف الكهرومغناطيسي، وفي هذا المقال سنذكر خصائص الموجات الكهرومغناطيسية. خصائص الموجات الكهرومغناطيسية قابلة للاستقطاب لأنها موجات مستعرضة. تتكون من جالين، أحدهما كهربائي والآخر مغناطيسي، وهذان الحقلان لهما نفس الشدة، كما أن كلاً منهما يتذبذب في طور معامد لاتجاه طاقة الآخر ومعامد له لاتجاه انتشار طاقته. تبلغ سرعتها في الفراغ نفس سرعة الضوء، أي 300,000 كيلو متراً في الثانية الواحدة. هي موجات غير مشحونة، لذلك فإنها لا تتأثر بالمجال المغناطيسي أو بالمجال الكهربائي. تنتقل في خطوط مستقيمة، كما أنها تتعرض للانعكاس والحيود والانكسار والتداخل. تتراوح أطوالها الموجية بين الترددات المرتفعة والترددات المنخفضة. استخدامات الموجات الكهرومغناطيسية تستخدم في المجال الطبي، وذلك بإجراء صور رنين مغناطيسي للكشف عن أمراض معينة، حيث يقوم الأطباء باستخدام أشعة غاما والأشعة السينية في علاج السرطان. تستخدم في إضاءة المصابيح الفلورية. تستخدم في موجات الراديو وفي التلفزيون والإذاعة والاتصالات اللاسلكية وفي الطيف الراديوي، بالإضافة إلى الاستخدامات المتعلقة بالإنترنت. تستخدم الأشعة فوق البنفسجية منها في إضاءة المصابيح الكهربائية. تستخدم كمطهر، كما تستخدم الأشعة تحت الحمراء في صقل مينا الأسنان. تستخدم الأشعة تحت الحمراء في العيادات الجلدية لعلاج مختلف الأمراض الجلدية. تستخدم لطهي الطعام، وذلك من خلال جهاز الميكرويف. تستخدم في مجالات كثيرة، وخصوصاً أشعة الليزر، سواء في العمليات الطبية أو التجميلية. أنواع الموجات الكهرومغناطيسية هذه بعض أنواعها، وهي مرتبة بحسب الطول الموجي لها كما يلي: موجات الراديو: تستخدم في بث التلفاز والراديو، أي في المرئي والمسموع. الموجات المتوسطة والطويلة: تحيد حول التلال، ويمكن أن تلتقط حتى في الأودية المنخفضة، وتستخدم في الملاحة والاتصالات الخلوية وفي البث التلفزيوني والراديوي. الموجات ذات التردد العالي: تستخدم في الراديو. الموجات ذات التردد فائق العلو: تستخدم في مجال البث التلفزيوني. الموجات الدقيقة: لها طول موجي قصير، وهي موجات راديوية. الموجات تحت الحمراء: تُطلقها الأجسام الحارة، وتستخدم في بعض التطبيقات التجارية والصناعية، وفي بعض المعدات العسكرية. الموجات فوق البنفسجية: لا يمكن رؤيتها بالعين، ورغم ذلك هي متواجدة بكثرة وتأتي من أشعة الشمس، ولها العديد من الاستخدامات الطبية مثل علاج الأمراض الجلدية وزيادة إنتاج فيتامين د. أشعة إكس "الأشعة السينية": طولها الموجي كبير، لذلك تمتلك قدرة على الاختراق، وتستخدم في العلاج الطبي لتصوير الكسور. أشعة غاما: تمتلك طاقة عالية جداً، وهي ذات تردد عالٍ، وتستخدم في تطوير القنابل النووية والمفاعلات النووية.

خصائص الموجات الكهرومغناطيسية

خصائص الموجات الكهرومغناطيسية

بواسطة: - آخر تحديث: 11 مارس، 2018

الموجات الكهرومغناطيسية Electromagnetic Waves

يُطلق اسم الموجات الكهرومغناطيسية على الموجات الكهرومغناطيسية، وهي موجات تمتلك خاصية كهربائية وأخرى مغناطيسية، وهي إحدى أشكال الطاقة، حيث تمتصها الجسيمات المشحونة وتصدرها، ويظهر هذا من خلال الطريقة التي تسلكها هذه الموجات، وخصوصاً أثناء سفرها في الفضاء، كما أن لهذه الموجات استخدامات كثيرة ومهمة، ولها أيضاً أنواع عديدة، وكل نوع من هذه الأنواع يمتلك طولاً موجياً خاصاً فيه، وتترتب بما يعرف بالطيف الكهرومغناطيسي، وفي هذا المقال سنذكر خصائص الموجات الكهرومغناطيسية.

خصائص الموجات الكهرومغناطيسية

  • قابلة للاستقطاب لأنها موجات مستعرضة.
  • تتكون من جالين، أحدهما كهربائي والآخر مغناطيسي، وهذان الحقلان لهما نفس الشدة، كما أن كلاً منهما يتذبذب في طور معامد لاتجاه طاقة الآخر ومعامد له لاتجاه انتشار طاقته.
  • تبلغ سرعتها في الفراغ نفس سرعة الضوء، أي 300,000 كيلو متراً في الثانية الواحدة.
  • هي موجات غير مشحونة، لذلك فإنها لا تتأثر بالمجال المغناطيسي أو بالمجال الكهربائي.
  • تنتقل في خطوط مستقيمة، كما أنها تتعرض للانعكاس والحيود والانكسار والتداخل.
  • تتراوح أطوالها الموجية بين الترددات المرتفعة والترددات المنخفضة.

استخدامات الموجات الكهرومغناطيسية

  • تستخدم في المجال الطبي، وذلك بإجراء صور رنين مغناطيسي للكشف عن أمراض معينة، حيث يقوم الأطباء باستخدام أشعة غاما والأشعة السينية في علاج السرطان.
  • تستخدم في إضاءة المصابيح الفلورية.
  • تستخدم في موجات الراديو وفي التلفزيون والإذاعة والاتصالات اللاسلكية وفي الطيف الراديوي، بالإضافة إلى الاستخدامات المتعلقة بالإنترنت.
  • تستخدم الأشعة فوق البنفسجية منها في إضاءة المصابيح الكهربائية.
  • تستخدم كمطهر، كما تستخدم الأشعة تحت الحمراء في صقل مينا الأسنان.
  • تستخدم الأشعة تحت الحمراء في العيادات الجلدية لعلاج مختلف الأمراض الجلدية.
  • تستخدم لطهي الطعام، وذلك من خلال جهاز الميكرويف.
  • تستخدم في مجالات كثيرة، وخصوصاً أشعة الليزر، سواء في العمليات الطبية أو التجميلية.

أنواع الموجات الكهرومغناطيسية

هذه بعض أنواعها، وهي مرتبة بحسب الطول الموجي لها كما يلي:

  • موجات الراديو: تستخدم في بث التلفاز والراديو، أي في المرئي والمسموع.
  • الموجات المتوسطة والطويلة: تحيد حول التلال، ويمكن أن تلتقط حتى في الأودية المنخفضة، وتستخدم في الملاحة والاتصالات الخلوية وفي البث التلفزيوني والراديوي.
  • الموجات ذات التردد العالي: تستخدم في الراديو.
  • الموجات ذات التردد فائق العلو: تستخدم في مجال البث التلفزيوني.
  • الموجات الدقيقة: لها طول موجي قصير، وهي موجات راديوية.
  • الموجات تحت الحمراء: تُطلقها الأجسام الحارة، وتستخدم في بعض التطبيقات التجارية والصناعية، وفي بعض المعدات العسكرية.
  • الموجات فوق البنفسجية: لا يمكن رؤيتها بالعين، ورغم ذلك هي متواجدة بكثرة وتأتي من أشعة الشمس، ولها العديد من الاستخدامات الطبية مثل علاج الأمراض الجلدية وزيادة إنتاج فيتامين د.
  • أشعة إكس “الأشعة السينية”: طولها الموجي كبير، لذلك تمتلك قدرة على الاختراق، وتستخدم في العلاج الطبي لتصوير الكسور.
  • أشعة غاما: تمتلك طاقة عالية جداً، وهي ذات تردد عالٍ، وتستخدم في تطوير القنابل النووية والمفاعلات النووية.