البحث عن مواضيع

النصوص الأدبية هي منظومة أدبية تقوم على المعرفة والجانب العاطفي والنفسي، والنص الأدبي هو الكلام الذي يُعبر فيه الأديب عن مشاعره وأحاسيسه المختلفة وكل ما يأتي على خاطره، سواء كان ذلك على شكل قصة أو رواية أو مسرحية أو قصيدة شعرية أو مقالات ومواضيع وخُطب ودروس متعددة المحتوى والموضوع، و سنقدم في هذا المقال خصائص أنماط النصوص بالتفصيل. أنماط النصوص أولاً: النمط الحجاجي هو النمط الذي يتخذ المحاججة وإبداء الرأي ودحض الرأي الآخر معتمداً على العقل ومن أبرز خصائص هذا النوع من النصوص: الاستنباط والاستقصاء والبرهنة والتعليل والاستنتاج. يتخذ الحجة والبرهان أساساً له. يقوم هذا النوع من النصوص بتدعيم رأيه مُستشهداً بالآيات القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة وأبيات الشعر والحكم والأمثال والأقوال المأثورة. يعتمد على الأسلوب المُباشر، فتقل فيه الصور البيانية وما يُعرف بالمحسنات البديعية. ثانياً: النمط السردي هو عبارة عن نمط يتم فيه سرد الأحداث وقصها متتالية، وهو مُرتبط بالزمن فتراه يعتمد على الجمل الفعلية الماضية، ويرتبط كثيراً بادوات العطف، ومن أبرز خصائص هذا النمط: يعتمد فيه السرد على الأسلوب الخبري، ويغلب على القصة والحكاية والرواية والبعض من أنواع المسرحيات الأدبية. من الممكن أن نجد هذا النوع من النصوص في بعض المنظومات الشعرية كالشعر القصصي. يستدعي هذا النوع من النصوص وجود شخصيات بشرية ذات سلوكيات معينة. ثالثاً: النمط التفسيري وهو عبارة عن نمط يتم فيه شرح المعارف العلمية، بغض النظر عن هيتها سواء كانت نحو وصرف وعروض وبلاغة أو كانت نقد ونثر علمي، ومن خصائصه: يعتمد اعتماداً كليا على تحديد الوقائع والأسباب والنتائج. يحدد هذا النمط مصادر المعلومة، ويقدم أمثلة لتوضيحها. يوظف هذا النمط أدوات الربط وفق ترتيب منطقي معين. يُمكن لهذا النمط أن يعتمد على الصورة التي لها القدرة على تقديم تفسيرات هامة. رابعاً: النمط الإرشادي ويتميز هذا النمط ببعض الخصائص، منها: يكثر في هذا النمط نصوص الإرشاد والوعظ. ايضاً يعتمد هذا النمط على كثرة الأوامر والنواهي. يبرز هذا النمط في الوصايا. خامساً: النمط الوصفي وهو نمط يقوم على ترجمة ووصف ما تراه الحواس والنفس البشرية ويتميز بخصائص نذكر منها: هذا النمط يمنح القارئ إمكانية تمثيل الموضوع في صور فنية داخل المكان بشكل منفصل عن الزمن. يتميز بكثر النعوت والتشبيهات والمعطوفات والأحوال والجمل الإسمية والمرادفات، فهو يعتمد على الدقة في تصوير الكثير من المشاهد. هذا النمط ممزوج بانواع اخرى من النصوص كالنمط السردي. ويوجد بعض الأنماط الأخرى من النصوص، كالنمط الإخباري الذي يدقق في تفاصيل المواضيع بشكل مُباشر، والنمط الحواري المعروف الذي يجري على شكل حوار بين شخصين أو أكثر، والإبداعي والأمري الذي يهدف إلى القيام بدفع شخص ما نحو إنجاز عمل معين. اقرأ أيضا: أهمية اللغة العربية ما هو الشعر العامودي ؟

خصائص أنماط النصوص

خصائص أنماط النصوص
بواسطة: - آخر تحديث: 25 سبتمبر، 2017

النصوص الأدبية هي منظومة أدبية تقوم على المعرفة والجانب العاطفي والنفسي، والنص الأدبي هو الكلام الذي يُعبر فيه الأديب عن مشاعره وأحاسيسه المختلفة وكل ما يأتي على خاطره، سواء كان ذلك على شكل قصة أو رواية أو مسرحية أو قصيدة شعرية أو مقالات ومواضيع وخُطب ودروس متعددة المحتوى والموضوع، و سنقدم في هذا المقال خصائص أنماط النصوص بالتفصيل.

أنماط النصوص

أولاً: النمط الحجاجي
هو النمط الذي يتخذ المحاججة وإبداء الرأي ودحض الرأي الآخر معتمداً على العقل ومن أبرز خصائص هذا النوع من النصوص:

  • الاستنباط والاستقصاء والبرهنة والتعليل والاستنتاج.
  • يتخذ الحجة والبرهان أساساً له.
  • يقوم هذا النوع من النصوص بتدعيم رأيه مُستشهداً بالآيات القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة وأبيات الشعر والحكم والأمثال والأقوال المأثورة.
  • يعتمد على الأسلوب المُباشر، فتقل فيه الصور البيانية وما يُعرف بالمحسنات البديعية.

ثانياً: النمط السردي
هو عبارة عن نمط يتم فيه سرد الأحداث وقصها متتالية، وهو مُرتبط بالزمن فتراه يعتمد على الجمل الفعلية الماضية، ويرتبط كثيراً بادوات العطف، ومن أبرز خصائص هذا النمط:

  • يعتمد فيه السرد على الأسلوب الخبري، ويغلب على القصة والحكاية والرواية والبعض من أنواع المسرحيات الأدبية.
  • من الممكن أن نجد هذا النوع من النصوص في بعض المنظومات الشعرية كالشعر القصصي.
  • يستدعي هذا النوع من النصوص وجود شخصيات بشرية ذات سلوكيات معينة.

ثالثاً: النمط التفسيري
وهو عبارة عن نمط يتم فيه شرح المعارف العلمية، بغض النظر عن هيتها سواء كانت نحو وصرف وعروض وبلاغة أو كانت نقد ونثر علمي، ومن خصائصه:

  • يعتمد اعتماداً كليا على تحديد الوقائع والأسباب والنتائج.
  • يحدد هذا النمط مصادر المعلومة، ويقدم أمثلة لتوضيحها.
  • يوظف هذا النمط أدوات الربط وفق ترتيب منطقي معين.
  • يُمكن لهذا النمط أن يعتمد على الصورة التي لها القدرة على تقديم تفسيرات هامة.

رابعاً: النمط الإرشادي
ويتميز هذا النمط ببعض الخصائص، منها:

  • يكثر في هذا النمط نصوص الإرشاد والوعظ.
  • ايضاً يعتمد هذا النمط على كثرة الأوامر والنواهي.
  • يبرز هذا النمط في الوصايا.

خامساً: النمط الوصفي
وهو نمط يقوم على ترجمة ووصف ما تراه الحواس والنفس البشرية ويتميز بخصائص نذكر منها:

  • هذا النمط يمنح القارئ إمكانية تمثيل الموضوع في صور فنية داخل المكان بشكل منفصل عن الزمن.
  • يتميز بكثر النعوت والتشبيهات والمعطوفات والأحوال والجمل الإسمية والمرادفات، فهو يعتمد على الدقة في تصوير الكثير من المشاهد.
  • هذا النمط ممزوج بانواع اخرى من النصوص كالنمط السردي.

ويوجد بعض الأنماط الأخرى من النصوص، كالنمط الإخباري الذي يدقق في تفاصيل المواضيع بشكل مُباشر، والنمط الحواري المعروف الذي يجري على شكل حوار بين شخصين أو أكثر، والإبداعي والأمري الذي يهدف إلى القيام بدفع شخص ما نحو إنجاز عمل معين.

اقرأ أيضا:
أهمية اللغة العربية
ما هو الشعر العامودي ؟